وتجاوز مانشستر سيتي عقبة مضيفه وست بروميتش 4-0 في المرحلة العاشرة من مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز ليعود للصدارة بفارق الأهداف عن أرسنال.

وتعرض مانشستر سيتي لبعض الانتقادات إثر الفشل في الفوز في ست مباريات توالياً في مختلف المسابقات (تلقى بينها خسارة كبيرة من برشلونة 4-0 في دوري أبطال أوروبا) قبل أن يعود اليوم من بوابة وست بروميتش ويرفع رصيده إلى النقطة 23.

وتناوب على تسجيل الأهداف كل من الأرجنتيني سيرجيو أغويرو (19و28) والألماني إيلكاي غوندوغان (79 و90)، علماً أنّ بيب استمر باللعب بخطة 3-6-1 الجديدة على مانشستر سيتي.

من جهته استمر قطب المدينة الآخر مانشستر يونايتد في النتائج المتذبذبة عندما تعادل على أرضه مع بيرنلي 0-0، وشهدت المباراة الكثير من الفرص لصالح الشياطين الحمر لكن سوء الحظ منعهم في التسجيل بأكثر من مناسبة.

وافتقد مانشستر يونايتد إلى خدمات الإسباني أندير هيريرا بعد طرده إثر تلقي الإنذار الأصفر الثاني (68).

كما طرد مدرب يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو لاعتراضه على الحكم مارك كلاتنبرغ بسبب عدم احتساب ركلة جزاء على الظهير الإيطالي ماتيو دارميان.

وحاول يونايتد في نهاية المباراة فك شيفرة التعادل عن طريق المهاجمين السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والبديل واين روني، بيد أنّه عجز عن تحقيق مراده برغم تسديده 37 على مرمى خصمه في المباراة (رقم قياسي منذ 2003-2004) في ظل تألق حارس يونايتد السابق توم هيتون.

وهذه أول مرة منذ كانون الأول/ديسمبر 2007 يعجز زلاتان عن التسجيل في 6 مباريات على التوالي في الدوري، وذلك عندما كان في صفوف إنتر الإيطالي.

وانتهت قمة توتنهام وضيفه ليستر سيتي بالتعادل الإيجابي 1-1.

وافتتح توتنهام التسجيل من ركلة جزاء نفذها الهولندي يانسن، قبل أن يعدل النيجيري أحمد موسى (48).

وفاز واتفورد على ضيفه هال سيتي بهدف داوسون بالخطأ في مرمى فريقه (82)، وميدلسبروه على ضيفه بورنموث بهدفي الأوروغوياني راميريز وداونينغ (39 و56).

ويلعب ليفربول الثالث حالياً (20 نقطة) مع مضيفه كريستال بالاس اليوم، كما يلتقي الأحد إيفرتون ووست هام يونايتد وساوثهامبتون وتشيلسي، والإثنين ستوك سيتي وسوانسي سيتي.




المصدر : الدوري الإنكليزي – مانشستر سيتي يعود لعزف ألحان غوارديولا

اقرأ ايضا: