تحدّث مساعد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ومواطنه روي فاريا بشكل ساخر عن أداء الحكم مارك كلاتنبرغ في المباراة التي تعادل فيها فريقه مانشستر يونايتد مع ضيفه بيرنلي (صفر-صفر) السبت في الدوري الإنكليزي الممتاز، قائلاً إنه “قام بعمل مذهل”.

وجاء هذا الموقف الساخر من فاريا بعد اضطرار يونايتد إلى إكمال اللقاء بعشرة لاعبين منذ منتصف الشوط الثاني بسبب طرد الإسباني أندير هيريرا لحصوله على إنذارين.

وبدا هيريرا وكأنه فقد توازنه ما أدّى إلى الخطأ الذي ارتكبه على دين مارني وإلى حصوله على الإنذار الثاني.

ولم يكن هيريرا الشخص الوحيد من يونايتد الذي يطرد من المباراة، بل اضطر مورينيو لمتابعة الشوط الثاني بأكمله من المدرجات بسبب اعتراضه على عدم احتساب ركلة جزاء لمصلحة الإيطالي ماتيو دارميان قبيل نهاية الشوط الأول.

وتولى فاريا مهمة التحدث إلى الإعلاميين بعد المباراة بسبب طرد مورينيو، وهو ردّ على سؤال حول رأيه بطرد هيريرا قائلاً: “كل ما أريد قوله بأنّ العمل الذي قام به الحكم كان مذهلاً”، رافضاً الحديث عن السبب الذي دفع بكلاتنبرغ إلى طرد مورينيو واكتفى بالقول: “لا أعلم (السبب) ولا أعتقد أنّ الأمر (معرفة السبب) مهم حقاً”.

وواصل: “أعتقد أنّ الأمر المهم هو ما سيكتبه الحكم في تقريره. لا يمكنني أن أعطيكم المزيد من التفاصيل”.

ورغم تواجده في المدرجات، تواصل مورينيو مع فاريا من خلال رسائل مكتوبة تولّى أحد العاملين في الفريق عملية تسليمها إلى المدرب المساعد لكنّ ملاحظات البرتغالي لم تعط ثمارها لأنّ فريقه عجز عن الوصول إلى شباك ضيفه وفشل في تحقيق الفوز للمرحلة الرابعة على التوالي ما أدّى إلى تراجعه للمركز الثامن.

واعتبر فاريا في المؤتمر الصحفي أنّ يونايتد كان الفريق الأفضل في الملعب، قائلاً: “لقد هيمنّا على المباراة، حتى عندما كنا نلعب بـ10 لاعبين. أعتقد أنّ أحداً لم يلاحظ بأننا كنا نلعب بعشرة لاعبين وذلك بفضل العقلية التي اظهرها اللاعبون، وموقفهم في المباراة، وتركيزهم، وإخلاصهم وكذلك روحهم القتالية”.

وواصل: “الجميع لاحظوا أنّ اللاعبين قدّموا كل ما لديهم حتى الثانية الأخيرة من عمر المباراة… يجب أن نهنّىء اللاعبين على كفاحهم وإخلاصهم، وعلى إرادتهم ورغبتهم في الفوز. لقد فعلوا ذلك (قاتلوا) حتى الثانية الأخيرة. لكننا غير سعداء. خلقنا العديد من الفرص ولم نتمكن من إحراز هدف. من المهم أن نسجّل الأهداف لكننا لم نفعل، بل خلقنا فرصاً”.

وهذه النقطة الأولى التي ينالها بيرنلي خارج قواعده هذا الموسم والفضل بذلك يعود إلى حارسه توم هيتون الذي قدّم أداءً مميزاً بمواجهة تسديدات السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والفرنسي بول بوغبا وجيسي لينغارد.

وتطرّق فاريا إلى تألق الحارس السابق لفريق الشباب في يونايتد، معتبراً أنّه عندما يكون حارس مرمى بيرنلي أفضل لاعب في لقاء السبت فذلك يعطي مؤشراً عن مجريات اللقاء، مضيفاً: “نحن بحاجة لمواصلة مسيرتنا، لمواصلة الكفاح واللاعبون بحاجة لمواصلة ثقتهم بأنفسهم لأنّ هذا هو السبيل الصحيح”.




المصدر : صافرة الحكم كلاتنبرغ محل سخرية من مساعد مورينيو

اقرأ ايضا: