أشاد المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا بـ”المميز” الهداف الأرجنتيني سيرخيو أغويرو الذي أعاد مانشستر سيتي إلى سكة الانتصارات بقيادته للفوز على مضيفه وست بروميتش ألبيون 4-صفر السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز.

وسجل أغويرو هدفين في الشوط الأول ومرّر كرة الهدف الثالث للألماني إيلكاي غوندوغان الذي سجّل أيضاً الهدف الرابع والأخير لفريق غوارديولا.

ومن المؤكد أنّ المدرب الإسباني تنفس الصعداء خصوصاً أنّ فريقه عجز عن تحقيق الفوز في ست مباريات على التوالي في جميع المسابقات قبل أن يدك شباك وست بروميتش برباعية ستمنحه الدفع المعنوي اللازم قبل استضافته فريق غوارديولا السابق برشلونة الثلاثاء في دوري الأبطال على أمل عدم تكرار نتيجة الجولة السابقة عندما سقط سيتي في معقل النادي الكاتالوني برباعية نظيفة.

ورفع أغويرو رصيده إلى 7 اهداف في الدوري و13 في جميع المسابقات هذا الموسم والأهم من ذلك أنه ساهم بإبقاء سيتي في الصدارة بفارق الأهداف أمام أرسنال وليفربول، ويأمل أن يواصل تألقه وأن يصل إلى هدفه الـ150 بقميص النادي الإنكليزي عندما يتواجه الأخير مع برشلونة الثلاثاء.

وبعد أن أبقى أغويرو على مقاعد البدلاء حتى الدقائق العشر الأخيرة من لقاء “كامب نو” الذي أقيم في 19 الشهر الحالي، يتوجه غوارديولا دون شك إلى إشراك الهداف الأرجنتيني أساسياً في لقاء الثلاثاء لأنّ “سيرخيو لاعب مميز” بحسب ما أكد المدرب الإسباني.

وأضاف: “لكن عليّ أن أقنعه بالأهمية التي يرتديها بالنسبة لنا. نحتاج إليه كثيراً عندما يكون في هذا المزاج (التسجيلي) وعندما يظهر لنا هذا التعطش. سيرخيو حاسم. إنّه جزء مهم من هذا النادي ونريد محاولة مساعدته لكي يصبح جزءً أكبر من هذا النادي الرائع”.

وواصل غوارديولا: “سيرخيو مهم جداً بالنسبة لنا. لا نملك الكثير من المهاجمين. نملك سيرخيو وكيليتشي (إيهياناتشو) لكنّه (الأخير) صغير جداً وأمامه الكثير لكي يتعلمه”.

كما أعرب غوارديولا عن رضاه حيال الآداء الذي قدّمه غوندوغان في لقاء السبت، قائلاً: “سيرخيو سجّل هدفين لكنّ غوندوغان فعل الأمر ذاته أيضاً. إنه يتمتع بالمؤهلات التي تخوّله السيطرة على الكرة في منتصف الملعب. لا يخاطر وهو جيد جداً مع الكرة عندما يكون في مواجهة رجل لرجل ضد لاعبي الوسط المدافعين. لقد أظهر ذلك في الهدف الأول عندما مرّر الكرة إلى سيرخيو”.

واعترف المدرب الإسباني أنه يشعر بالارتياح نتيجة عودة فريقه إلى سكة الانتصارات، مضيفاً: “كنت سعيداً جداً. كنّا بحاجة إلى الفوز بعد 6 مباريات (دون انتصار) من أجل ذهنية اللاعبين. المشكلة هي أنه عندما تعجز عن تحقيق الفوز في ست مباريات، ستفتقد إلى الثقة اللازمة في المباراة التالية. هذا الأمر حصل خلال هذه الفترة لكننا لعبنا بشكل جيد”.

وتابع: “لكن عندما لا تفوز، فالحجج التي تقدّمها بخصوص الأمور الجيدة التي قمت بها تبدو كأعذار. عندما تفوز تكون على حق وعندما تخسر تبدو وكأنك تبحث عن أعذار”.




المصدر : أغويرو يحظى بالإشادة من مدربه غوارديولا

اقرأ ايضا: