اعترف أدغاردو باوزا، مدرب المنتخب الأرجنتيني الأول لكرة القدم أنه يشعر بالقلق من المستوى المرتفع للمنافسة في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018، مؤكداً أن كل مباراة تشكل “صعوبة كبيرة”.

وجاءت تصريحات باوزا أمس الاثنين قبل عشرة أيام فقط من المواجهة المرتقبة التي ستجمع بين منتخبي الأرجنتين والبرازيل على ملعب الأخير في مدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية.

وقال باوزا في تصريحات إذاعية: “أشعر بالقلق لأن هذه التصفيات ليست كما كانت قبل 10 أو 15 عاماً، اليوم تشيلي وكولومبيا أصبحتا قويتان للغاية ولهذا فإن كل مباراة تشكل صعوبة بالغة”.

وتحتل الأرجنتين المركز الخامس في جدول ترتيب المنتخبات المشاركة في تصفيات المونديال، وهو المركز، الذي يجبر صاحبه على خوض مباراة فاصلة لقنص بطاقة التأهل.

وشدد باوزا على أن الهدف الأكبر بالنسبة له الآن هو التأهل للمونديال.

وقاد باوزا منتخب الأرجنتين في مبارياته الأربع الأخيرة وحصد خمس نقاط فقط من أصل 12 نقطة في مشوار التصفيات.

وتمكن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من خوض مباراة واحدة فقط من المباريات المذكورة، وهي المباراة، التي فازت فيها الأرجنتين على أوروغواي، فيما غاب عن باقي المباريات للإصابة.

وفي ظل غياب ميسي، قدم المنتخب الأرجنتيني أداءً باهتاً وتعادل مع فنزويلا وبيرو وتجرع الهزيمة في المباراة الثالثة أمام باراغواي.

وأضاف باوزا، قائلاً: “الانتقادات لا تضايقني، خسرنا على ملعبنا أمام باراغواي ولهذا فمن الطبيعي أن تظهر الانتقادات، أشعر بالضيق عندما تتجاوز حد الاحترام”.

ويرى باوزا أن الانتقادات تؤثر سلبيا على اللاعبين، واستطرد قائلاً: “لقد تحدث في هذا الأمر ورغم ما يقولونه لي بأنهم اعتادوا على مثل هذه الانتقادات فأنا لا أصدق هذا الحديث وهذا ينعكس على الأداء الفني لبعض اللاعبين، الذين يعجز بعضهم عن الوصول إلى المستوى المعروف عنهم”.




المصدر : مدرب الأرجنتين يعترف بصعوبة المنافسة في تصفيات المونديال

اقرأ ايضا: