وأوضح اللاعب الذي أعلن اعتزاله كرة القدم اليوم إنه حقق أعظم نجاحاته في المنتخب الوطني “أنا مستمتع بالعمل مع الاتحاد الألماني لكرة القدم في الأشهر الأخيرة، لقد أصبحت ناضجاً بما فيه الكفاية لكي أبدأ هذا الطريق، لقد شهدت أجمل أيامي في المنتخب”.

وسيبدأ الهدّاف التاريخي لكأس العالم بـ(16 هدفاً) برنامجاً تأهيلياً لإعداده كمدرب بالتوازي مع نيل الشهادات التدريبية اللازمة لخوض غمار هذا المجال، وقد قام بالتنسيق مع مدرب المانشافت يواخيم لوف ليكون متواجداً في مباراتي منتخب ألمانيا ضد سان مارينو في 11 من الشهر الحالي (تصفيات كأس العالم) و15 منه ضد إيطاليا ودياً.

ووأضح لاعب لاتسيو الإيطالي سابقاً في تصريحات نقلها الموقع الرسمي للاتحاد الألماني أنه سيتعامل مع اللعبة بنظرة جديدة، “وهي رؤية المدرب لقراءة اللعبة، من أجل الاستعداد بشكل جيد ووضع الاستراتيجيات والتكتيكات، عندما تكون لاعباً تكون مشغولاً بتحضير نفسك وتقديم الأفضل”.

لوف: “يمكنني تخيل كلوزه كمدرب جيد”

من جهته قال لوف: “أنا دائماً أثق بميرو، لذلك أنا سعيد جداً لأجله، فهو قدوة ورياضي ناجح وكذلك في كل شيء بحياته، الآن يمكننا الاستفادة من خبراته، نحن نريد أن ندعمه، وأنا أثق تماماً من أن اللاعبين الشبان بإمكانهم الاستفادة من تجربته”.




المصدر : كلوزه: “أريد البقاء في الميدان”

اقرأ ايضا: