وخلافاً للمواسم الماضية، يبدو الصراع على الدوري الإسباني رباعياً بعدما حشر الفريق الأندلسي نفسه مع ثلاثي المقدمة ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد.

كما أن إشبيلية نقل نجاحاته في المسابقة الأوروبية الرديفة “يوروبا ليغ” إلى الساحة الأولى في دوري الأبطال، بعد تصدره مجموعته التي تضم يوفنتوس الإيطالي. 

ويخوض إشبيلية المباراة منتشيًا من فوزه الساحق على دينامو زغرب الكرواتي 4-صفر الأربعاء، فتصدر مجموعته الأوروبية بعد 4 جولات بفارق نقطتين عن يوفنتوس وبات على مشارف دور الـ16.

وكان إشبيلية أوقف سلسلة من 22 مباراة خارج ملعبه من دون فوز، عندما أسقط ليغانيس قبل 3 مراحل، لكنه استعاد عاداته القديمة وفشل بإحراز النقاط خارج أرضه، بعودته من أرض سبورتينغ خيخون المتواضع بنقطة التعادل 1-1، فتراجع إلى المركز الرابع. 

من جهته، انفرد برشلونة بالوصافة بفارق نقطتين عن ريال مدريد بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي على حساب غرناطة بصعوبة بهدف البرازيلي رافينيا، بيد أنه مني الثلاثاء بخسارة قاسية على أرض مانشستر سيتي الإنكليزي ومدربه السابق بيب غوارديولا 1-3 في دوري الأبطال بعدما سحقه ذهابًا 4-صفر، ليتكبد خسارته الأولى في المسابقة ويحتفظ بالصدارة برغم ذلك. 

وكان برشلونة أحرز أول ألقابه هذا الموسم على حساب إشبيلية بالذات في الكأس السوبر الإسبانية، 2-صفر و3-صفر، علمًا بأنه أسقطه في نهائي الكأس الموسم الماضي 2-صفر بعد التمديد، فيما فاز الفريق الأندلسي على أرضه 2-1 ذهاباً في الليغا الموسم الماضي.
                  
ريال لتعويض تعادل وارسو 
                 
في المقابل، يستقبل ريال مدريد ارض ليغانيس وهو الوحيد لم يخسر بعد في الدوري (7انتصارات و3 تعادلات).

لكن فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان خاض مباراة غريبة أمام ليجيا وارسو البولندي الأربعاء في دوري أبطال أوروبا (3-3) التي يحمل لقبها على حساب جراه أتلتيكو مدريد. 

وبدا ان ريال مدريد حسم نتيجة المباراة عندما تقدم بهدفين نظيفين سجلهما الويلزي غاريث بايل بعد مرور 57 ثانية، وهو أسرع هدف للنادي الملكي في تاريخ دوري الأبطال، والفرنسي كريم بنزيمة. لكن ليجيا وارسو قلب الطاولة على ضيوفه في مباراة أقيمت بدون جمهور بسبب عقوبة فرضها الاتحاد الأوروبي على الفريق البولندي إثر أحداث عنصرية لجماهيره.

ولم يخسر ريال مدريد الساعي إلى التتويج باللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2012، في آخر 27 مباراة في مختلف المسابقات.

ويحل أتلتيكو مدريد السبت على ريال سوسييداد السادس الذي لم يخسر هذا الموسم على أرضه سوى أمام ريال مدريد في المرحلة الأولى صفر-3.

وخسر أتلتيكو مرة واحدة هذا الموسم أمام إشبيلية في المرحلة قبل الماضية، وحقق نتائج رائعة في دور المجموعات في دوري الأبطال بضمانه صدارة مجموعته وتأهله إلى دور الـ16، إذ حقق 4 انتصارات متتالية في مجموعة تضم بايرن ميونيخ الألماني الذي رافقه أيضاً إلى الدور الثاني.

وفي باقي المباريات، يلعب الجمعة ملقا مع سبورتينغ خيخون، والسبت غرناطة مع ديبورتيفو لا كورونيا، أوساسونا مع ألافيس، لاس بالماس مع إيبار، والأحد إسبانيول مع أتلتيك بلباو، سلتا فيغو مع فالنسيا، وفياريال مع ريال بيتيس.




المصدر : الدوري الإسباني: قمّة مرتقبة في رامون بيزخوان

اقرأ ايضا: