قرر الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم أن يتحدى الاتحاد الدولي للعبة “فيفا” بإلزام لاعبي منتخبه الأول لكرة القدم في مباراتهم أمام المنتخب الاسكتلندي في تصفيات أوروبا المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا بارتداء شارات سوداء، رغم اعتراض “الفيفا” الواضح على هذا الأمر. 

وكان الاتحادان الإنكليزي والاسكتلندي قد طلبا من الفيفا السماح لهما باستخدام شارات مميزة تحمل صورة زهرة الخشاش كرمز للجنود، الذين سقطوا في حقل للخشخاش في فلاندرز، شمال بلجيكا، في الحرب العالمية الأولى.

ولكن الفيفا رفضت بشكل قاطع استخدام أي رموز سياسية أو دنية أو تجارية ووضعها على ملابس اللاعبين.

ورغم ذلك، أكد الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم في بيان له أنه ينوي إحياء ذكرى من سقطوا في المعركة المذكورة وأن منتخب البلاد سيرتدي تلك الشارات المثيرة للجدل. 

وأوضح اتحاد الكرة الإنكليزي أنه يحترم  تماماً قواعد لعبة كرة القدم، ولكنه رفض اعتبار الشارات رمزاً سياسياً أو أنها تشير إلى حدث تاريخي محدد، مؤكداً أنه يمتلك تأويلاً مختلفاً لما ذهب إليه الفيفا في هذا الموضوع.

ودخل الاتحادان الإنكليزي والاسكتلندي في مفاوضات مع الفيفا امتدت لأسابيع من أجل إحياء اتفاق قديم تم في عام 2011، عندما تمكنت منتخبات إنكلترا واسكتلندا وويلز خوض المباريات مرتدين شارات مميزة.

بيد أن الرفض القاطع للفيفا هذه المرة أثار في مواجهته انتقادات لاذعة داخل المملكة المتحدة. 




المصدر : شارات سوداء في مباراة إنكلترا مع اسكتلندا

اقرأ ايضا: