كيفية تبييض الاسنان


521-300x188.jpg

الهدف من تبييض الاسنان :

تبيض الاسنان هو علاج لتفتيح لون الاسنان ويساعد في التعامل مع البقع التي تظهر على الاسنان والتغييرات في لون الاسنان. تبيض الاسنان هو واحد من العلاجات التجميلية الاكثر شعبية للاسنان، لانه يستطيع ان يحسن بشكل كبير من مظهر الاسنان. تسمى الطبقة الخارجية للسن المينا. تتكون كل يوم على المينا طبقة رقيقة تقوم بامتصاص البقع. في مينا الاسنان توجد ثقوب تستطيع استيعاب البقع.

 

تبييض الاسنان

 


لا يعتبر تبييض الاسنان علاجا يكفي ان يتم اجراؤه مرة واحدة. لكي يدوم اللون الفاتح، يجب تكرار العلاج من وقت لاخر.

التحضير لتبييض الاسنان:

قبل عمل تبييض الاسنان يجب علاج  تسوس الاسنان ، وذلك لان المحلول المبيض يمكن ان يصل عبر المناطق التالفة الى الاجزاء الداخلية من الاسنان. في مثل هذه الحالات، يمكن ان تصبح الاسنان حساسة.

تبييض الاسنان ليس فعالا للاسنان التي تكون جذورها مكشوفة، والتي ليس لديها طبقة المينا. يؤدي تراجع دواعم السن (اللثة) احيانا لكشف جذور الاسنان. كذلك، فان تبييض الاسنان ليس فعالا في حالات الحشوة القديمة، التيجان، او الكسوة الخزفية.

ليس بوسع المادة المبيضة اختراق الترسبات التي تتجمع على السنه، لذلك، لكي ننجح في الوصول الى السطح الخارجي للسنه، من المهم ان يقوم طبيب الاسنان بتنظيف الاسنان قبل علاج التبييض. بعد تنظيف الاسنان يمكن ان يتم البدء بعلاج التبييض.

تستخدم عيادات الاسنان احدى الطرق الاكثر تحكما والاكثر منفعة من ناحية التكلفة مقابل الفائدة المتوفرة حاليا. يقوم طبيب الاسنان بتحضير قوالب للمريض تحتوي على جل مبيض، يتناسب تماما مع اسنانه. يستغرق التبييض المنزلي مدة اسبوعين حتى ثلاثة اسابيع.

عملية تبييض الاسنان :

في حالة تبييض الاسنان المنزلي، باخذ طبيب الاسنان عينات من بصمة اسنان المعالج ويحضر له قالبا واحدا او اثنين ، يطابق تماما مبنى فمه واسنانه. اذا كان المريض معنيا بتبييض صف واحد فقط من الاسنان (العلوي فقط او السفلي فقط) يحضر طبيب الاسنان قالبا واحدا فقط، عند تبييض الصفين معا، يحضر الطبيب قالبين.

من المهم جدا، ان يطابق قالب بشكل دقيق مبنى فم المريض. يساهم التطابق الجيد في ابقاء المادة المبيضة على الاسنان، بحيث لا يسبب تهيج اللثة.

في البيت يتم ملا كل واحد من القوالب بالمادة المبيضة ، التي يتم الحصول عليها من الطبيب. من ثم يتم تركيب القالب في الفم لعدة ساعات كل يوم. يصل الكثير من الاشخاص الى مستوى التبييض المطلوب، خلال اسبوع او اسبوعين. ولكن في بعض الحالات، هناك حاجة لتركيب قالب لمدة اربعة اسابيع او اكثر.

مخاطر تبييض الاسنان :

لا يسبب تبييض الاسنان عادة ظهور تاثيرات جانبية، على الرغم من ذلك، تصبح الاسنان اكثر حساسية لمدة زمنية قصيرة، لدى بعض الاشخاص. بالاضافة الى ذلك، قد يحدث تهيج خفيف في اللثة.

تبييض الاسنان و الحمل :

يمنع القيام بعلاج تبييض الاسنان خلال فترة الحمل. اذ ان تاثير المواد المبيضة على تطور ونمو الجنين لا يزال مجهولا. بما ان الحديث يدور عن علاج تجميلي، ينبغي تاجيله الى ما بعد الولادة.

متابعة تبييض الاسنان :-

يرغب طبيب الاسنان بالتاكد من ان العملية تتقدم بشكل طبيعي، لذلك يجري عادة فحص بعد حوالي اسبوع.
لا يشكل تبييض الاسنان حلا دائما. اذ ان البقع تعود لتظهر من جديد. لدى الاشخاص المدخنين، او الذين يستهلكون كميات كبيرة من الاطعمة او المشروبات التي تسبب ظهور البقع على الاسنان.
عند تجنب استهلاك العوامل التي تسبب ظهور البقع، يمكن ان يدوم العلاج لفترة اطول، وستكون هناك حاجة للقيام بعلاج اضافي بعد مرور فترة ستة الى اثني عشر شهرا فقط .

اقرأ ايضا: