للرياضة-و-التغذية-قواعد-يجب-مراعاتها.jpg

السمنة لديها أخطار جسيمة على صحة الإنسان، هذا من جهة، لكن الأخطر من ذلك، هي ما تسببه السمنة للصحة النفسية للشخص السمين، و الفئة الأكثر تضررا من الناحية النفسية  هن النساء و المراهقات، و تجدهن طوال اليوم يستمعن و يبحثن لا في المجلات أو في البرامج التلفزيونية، عن مواضيع تحت عنوان “لتحصلي على جسم رشيق و مظهر جذاب”…

و لأن النساء يرغبن و بشكل كبير الحصول على مظهر أنيق و شكل جذاب، فيعلقن في بعض المشاكل، مشاكل تخص التغذية و الرياضة، و لتفادي هذه الأضرار، من الضروري معرفة الفوائد أولا، هناك فوائد للرياضة على المدى القصير، و هناك فوائد للرياضة على المدى البعيد، لأنه عند ممارسين الرياضة، ستظهر بالأكيد بعض المؤشرات، فمثلا عند ممارسة الإيروبيك، ستظهر علامات على ذلك، فالقوام سيصبح رشيقا، و سيصبح جسم المرأة أكثر مرونة.

متى تصبح للرياضة أضرار؟

تصبح للرياضة أضرار عندما تمارس بطريقة غير صحيحة، و عندما تصبح نفسية الإنسان تحتم عليه إنقاص الوزن بشكل سريع، فهنا الشخص لن يستطيع التعرف على الأوقات المناسبة لممارسة الرياضة، ففي بعض الحالات نجد نساء سمينات، لا يمارسن في العادة الرياضة لكنهن يرغبن في إنقاص الوزن بصورة كبيرة، و تبدأ بممارسة رياضة الجري، و حتى إن شعرت بالعياء لا تتوقف، لأنها تظن أنه لا يجب عليها التوقف، لكن في هذه الحالة فهي لا تحرق الدهون، بل يقع لديها اختلال في الدورة الدموية و أول ما يتأذى هو القلب، فنبضات القلب تصبح سريعة و غيرها من المشاكل، و إن كانت النساء سمينات فقد تكون لديهن مشاكل صحية كالإصابة بمرض السكري، أو ربما ارتفاع ضغط الدم، فسرعة الدورة الدموية، قد تسبب لهن اختناقا، أو قد يصاب جهازهن التنفسي بضرر ما.

تناول الغداء قبل ممارسة الرياضة أو بعد ممارسة الرياضة

هناك مثلا من تتناول وجبة فطور متكاملة، البيض، الخبز، الحلويات، عصير البرتقال، الحليب القهوة، و بعدها ترغب في الخروج لممارسة الرياضة، و هذا ما قد يصيبها بالغثيان و الأكيد أنها ستشعر بالدوار، و بالطبع ستشعر بقرحة المعدة، و لهذا قلنا في السابق أن هناك جهل بالقواعد السليمة لممارسة الرياضة، و هكذا فالإنسان يؤثر على جسمه عندما يمارس الرياضة بشكل غير صحي  و غير سليم، وكذلك  التغذية الغير السليمة لها ضرر كبير على صحة الفرد.

التمارين الرياضية من العوامل الأساسية لتحسين صحة الأفراد و اكتساب اللياقة البدنية، و الوقاية من بعض الأمراض، و تختلف الفائدة المكتسبة منها باختلاف الممارسة و مدتها و عدد مراتها في الأسبوع، فهناك من تمارس الرياضة 3 مرات في الأسبوع، في هذه الحالة ماذا يحدث؟ فمثلا عند ممارسة الرياضة مثلا يوم الاثنين، و توقفت يوم الثلاثاء، فالعضلات في اليوم الثاني لم تقم بأي مجهود عضلي، و هنا على المرأة مساعدة جسمها، كيف ذلك؟ يمكنها ذلك بإتباع رجيم غذائي، و لابد من عدم الإكثار من ممارسة الرياضة بشكل يومي و دون أخد قسط من الراحة، فالجسم كذلك من لحم و عظام، لدى يجب الانتباه لهذه النقطة، و ممارسة الرياضة، مع أخد قسط من الراحة.

اقرأ ايضا: