زراعة-الفول-السودانى.jpg

يعتبر محصول الفول السودانى من المحاصيل الصيفية الرئيسية فى الأراضى الجديدة والتى غالبا ما تكون أراضى رملية أو صفراء خفيفة حيث يناسبه هذا النوع من الأراضى . ويدر المحصول عائدا نقديا سريعا للمزارع لذا يفضل زراعته فى هذه الأراضى مع اتباع دورة زراعية ثنائية أو ثلاثية حيث يكون العائد الاقتصادى منه أفضل من غيره من المحاصيل الصيفية الأخرى علاوة على قصر مدة مكث الأصناف الجديدة المستنبطة مثل جيزة (5) وجيزة (6) حيث تبكر فى النضج بحوالى شهر عن الطرز الرومية والأصناف نصف منبسطة مثل جيزة(4). ويعتبر الفول السودانى من محاصيل التصدير الهامة حيث يستهلك حوالى 65-70% من الناتج محليا وكان يصدر منه 30-35% للدول الأوروبية والعربية سابقا وإن كانت الكميات المصدرة منه قد تراجعت فى السنوات الأخيرة بسبب بعض المشاكل الخاصة بزيادة نسبة الأفلاتوكسين فى البذور

ينصح بزراعة الأصناف الموصى بها العالية الإنتاجية ذات الصفات الجيدة والمقاومة للأمراض لأنها تساهم فى زيادة معدل إنتاج الفدان علاوة على النوعية الجيدة للمحصول.

ويتوفر لدى الوزارة التقاوى المنتقاه من الأصناف الآتية

جيزة “5”

من الأصناف الرومية التى تمتاز بكبر حجم القرون والبذوروتحقق أغراض التصديرويمتاز عن الصنف جيزة 4 بالتبكير فى النضج بحوالى 25-30 يوم حيث ينضج بعد 120 يوم من الزراعة علاوة على أنه يتفوق عليه فى المحصول بحوالى 1-2أردب. شديد التحمل للإصابة بالأمراض

جيزة “6 ”

من الأصناف المستنبطة حديثا وهو من الطرز القائمة ومبكر فى النضج عن الصنف جيزة 4 بحوالى شهر(110-120) يوم ويمتاز هذا الصنف بالإنتاجية العالية وارتفاع نسبة التصافى لقلة سمك القشرة.كما يمتاز هذا الصنف بوجود طور سكون بالبذرة بعد النضج التام فلا تنبت داخل القرون عند تأخير الحصاد مثل الصنف جيزة 5

اسماعيلية “1”

صنف مستنبط حديثا ويجرى إكثار تقاويه تمهيدا لتوزيعها على الزراع وهو من الطرز القائمة أيضا كما يمتاز بالإنتاجية العالية حيث يعطى محصولا أعلى بحوالى 1-2 أردب عن الصنف التجارى جيزة5 علاوة على تميزه أيضا بوجود طور سكون فى البذرة بعد تمام النضج وتحمله الإصابة بأمراض الأعفان والتبقعات

اقرأ ايضا: