69a847357b7103aa48e85c992123a604a71439cd

69a847357b7103aa48e85c992123a604a71439cd

يوجد نوعان من اللوبيا (من ناحية مواعيد زراعتها): اللوبيا الصيفية وتزرع في أشهر شباط، وآذار ونيسان. واللوبيا الخريفية التي يمكن زراعتها في شهري تموز وآب، وتستغرق فترة نموها نحو شهرين. وتنمو اللوبيا في تربة طينية – رملية pH: 6.2-7.5 وتحتاج إلى القليل من الماء حتى مرحلة الإزهار ومن ثم تزداد حاجتها إلى الماء بعض الشيء.

اقرأ ايضا:
–  للتعرف على مواسم زراعة الخضروات اضغط هنا

توفير المستلزمات:

قد تجد في السوق أشتالا من اللوبيا، إلا أن زراعة بذور اللوبيا سهلة جدا، خاصة وأن حجمها كبير. كما يوجد في السوق أصناف مختلفة من بذور اللوبيا، علما بأن هناك فاصوليا صيفية وأخرى خريفية. ويعتبر الصنف البلدي الذي عملت على جمعه وتخزينه بنفسك (من الموسم السابق) هو الأفضل، وبالطبع يمكنك الحصول عليه أيضا من أحد المزارعين البلديين.

الزراعة:

يمكنك زراعة اللوبيا الصيفية خلال أشهر شباط، وآذار ونيسان. أما اللوبيا الخريفية فيمكنك زراعتها في شهري تموز – آب. وفي كلا الحالتين، يستغرق نضوج اللوبيا بين خمسين إلى ثمانين يوما (راجع الجدول الخاص بمواعيد زراعة ونضوج المحاصيل في الوحدة الأولى). ولا بد من التنويه هنا، إلى أن اللوبيا تموت في الصقيع، لذا لا تزرع الصيفية منها في شهر شباط، إلا بعد أن تتأكد من زوال خطر الصقيع. عَلِّم، بداخل الحوض، تلما عرضه نحو 10 سم. ومن غير الضروري أن يكون التلم طويلا، بل بين 60 إلى 100 سم. انثر البذور على التربة، بحيث تكون المسافة فيما بين البذرة والأخرى نحو 5 سم واضغطها قليلا بإصبعك إلى داخل التربة، بحيث تغور البذور في التربة بعمق نحو 2.5 إلى 5 سم. ومن ثم أغلق الثقب المتكون ورَبِّت التربة قليلا. عندما تنتهي من زراعة البذور اروها قليلا.

كل بذرة تنتج نبتة واحدة تعطينا كمية كبيرة من اللوبيا. ويمكنك زراعة بذور إضافية من اللوبيا بعد نحو أسبوعين من زراعة البذور الأولى، الأمر الذي سيضمن لك فاصوليا خضراء لمعظم فصل الصيف (أو الخريف في حالة اللوبيا الخريفية). يفضل زراعة اللوبيا المتسلقة، إذا أمكن ذلك، قرب السياج أو السور، في أطراف الحديقة، وذلك لتمكينها من التسلق على السياج أو السور أو الحائط.

 

العناية بالمحصول:

لا يوجد الكثير لتعمله، خاصة وأن اللوبيا لا تحتاج إلى تفريد. وعندما يصبح طول الأشتال بين 5 إلى 8 سم ابدأ بتسميد التربة حول الأشتال بالشاي السمادي كل أسبوعين أو ثلاثة. وفي حال زراعتك اللوبيا المتسلقة بعيدا عن السياج أو السور أو الجدار لتتسلق عليها، فاعمل عندها على دعمها بالأوتاد (راجع الوحدة السابعة). وبخصوص التحكم بالآفات والأمراض راجع الوحدة الثامنة.

القطف:

بعد نحو ستة إلى ثمانية أسابيع من زراعتها، تكون اللوبيا جاهزة للقطف. حرِّك الأوراق وفتش على الثمار التي يصعب أحيانا رؤيتها. ويحين موعد القطف عندما يصبح طولها بين 7 إلى 10 سم، ويقارب محيطها محيط إصبعك الصغير. لا تدعها تكبر أكثر، وإلا ستصبح صلبة. وإذا كانت اللوبيا بلدية، وترغب في جمع بعض البذور للموسم اللاحق، فاترك بعض أفضل الثمار القوية وغير المصابة (يفضل أن تعلمها بشريط)، لتقطفها لاحقا، وذلك بعد أن تجف وتصلب (بخصوص جمع البذور وتجفيفها وتخزينها راجع الوحدة التاسعة).

وعندما تقطف اللوبيا، احرص أن تمسك النبتة بيد واحدة وتقطف اللوبيا بالأخرى، وإلا فقد تقتلع كل الشتلة من الأرض. وعندما تبدأ اللوبيا بالنمو فإنها تكبر بسرعة. لهذا، تابعها يوميا، لأن قليلا من اللوبيا غير الجاهزة للقطف اليوم، قد تصبح غدا جاهزة.

يمكنك تفريز أو تجفيف فائض اللوبيا لاستهلاكها في الفصول اللاحقة (خارج موسمها) وعلى مدار العام.

 

 

 

 

اقرأ ايضا: