images

images

يعتبر البطيخ من المحاصيل الصيفية الزاحفة التي تحتاج إلى الطقس المشمس الحار ويستغرق نموها نحو ثلاثة أشهر أو أكثر قليلا. ويزرع البطيخ في المناطق الجبلية في شهري آذار ونيسان، أما في الأغوار فيزرع في الشتاء، وتحديدا في كانون ثاني. ويحتاج البطيخ إلى حيز كبير كي يتوفر له مجال للزحف، علما بأن طول النبات الزاحف قد يصل إلى أكثر من مترين.

توفير المستلزمات:

يمكنك تشتيل بذور البطيخ البلدي قبل نحو شهر من موعد الزراعة، ومن ثم زراعتها في الأرض. وبالإضافة للصنف الزاحف يوجد أيضا أصناف تنمو كالشجيرات، وهي أصغر قليلا، إلا أنها تبقى كبيرة نسبيا.

الزراعة:

يجب زراعة البطيخ عندما يكون كل من الهواء والتربة دافئين (يمتد، بالعادة، موعد الزراعة من أواسط آذار وحتى أوائل أيار).

ازرع شتلة البطيخ في نقطة يكون حولها حيز مقداره نحو مترين، ويمكنك غرس شتلة أخرى في نفس الموقع تبعد عن الشتلة الأولى نحو 8 سم. احرص على أن يكون موقع زراعة أشتال البطيخ بعيدا عن سائر المحاصيل، وإلا فإن نبات البطيخ الزاحف سوف يتسلق على أي محصول يجده في طريقه. بعد غرس الأشتال، اروها بالشاي السمادي أو بالماء.

النباتات المترافقة مع البطيخ:

البازلاء، الفجل، الذرة.

العناية بالمحصول:

لا يحتاج البطيخ إلى كثير من العناية. وكل ما يجب أن تحرص عليه هو الري والتعشيب المتواصلان.

جني المحصول:

من غير السهولة بمكان معرفة موعد نضوج البطيخ. لكن، يمكنك بعد نحو ثلاثة أشهر من الزراعة، أن تفحص (بطريقة شعبية) مدى نضوج البطيخ، وذلك بأن تضرب عليها بيدك، فإذا بدت «مليئة » فعلى الأرجح، أنها قد نضجت. وإذا ما بدت «جوفاء ،» فمعنى ذلك أنها لم تنضج بعد. ولدى القطف، استعمل السكين أو مقص التقليم.

ويمكنك جمع بذور البطيخ البلدي من بطيخة واحدة أو أكثر، شريطة أن تتأكد من خلوها من المرض أو الإصابة. ويمكنك تحديد نضوج بذور البطيخ، لدى جفاف عرق البطيخ (معنى ذلك أن بذور البطيخ أصبحت ناضجة وجاهزة للتخزين) (حول جمع وتجفيف وتخزين البذور راجع الوحدة التاسعة).

اقرأ ايضا: