مريمية

مريمية

تعتبر نبتة الميرمية مقوية للكبد والدم ومهدئة للأعصاب وتساعد على الهضم. وهي من الأعشاب الخشبية الشُجَيْريِة المعمرة ودائمة الخضرة، ويتراوح طولها بين 30 و 60 سم وتزهر في الصيف، علما بأن أزهارها صغيرة مستدقة الطرف،

بيضاء أو زرقاء اللون. أوراقها متجعدة ولونها أخضر – رمادي وطولها بين 2 إلى 5 سم.

أوراق الميرمية العطرية تؤكل وتستخدم لتتبيل حشوة الدجاج والنقانق البيتية، وهي تقطف على مدار السنة تقريبا. كما تضفي الميرمية نكهة لذيذة على الأجبان الطرية (اللينة) التي يتم فرشها على البسكويت أو الخبز. وتضاف أيضا أوراق الميرمية إلى الماء المغلي لتحضير شاي الميرمية.

وبالإضافة إلى ذلك، يوجد للميرمية نشاط مضاد للبكتيريا، ولهذا يمكن استخدامه كمادة حافظة طبيعية في اللحوم والدواجن والسمك، علما أن فعاليته كمادة حافظة تكون أكبر عندما يكون مع عشبة حصى لبان (إكليل الجبل). كما أن مستخلصات الميرمية المقطرة تعتبر مضادة للتأكسد،

وبالتالي يمكن إضافتها للأطعمة بهدف إطالة فترة صلاحيتها.

وقد بينت بعض الأبحاث بأن الميرمية تخفض سكر الدم في حالات أمراض السكري، وقد يكون لها خواص هرمون الأستروجن، الأمر الذي يفسر سبب نظرة التراث الشعبي إلى الميرمية بأنها تجفف الحليب.

الزراعة والعناية بالمحصول وقطفه:

تزرع الميرمية بالعادة بواسطة الأشتال في شهري آذار ونيسان، وهي تنمو جيدا في الشمس وفي التربة العادية جيدة الصرف ولا تحتاج إلى الكثير من الماء والسماد. ويعتبر إنبات بذور الميرمية بطيئا جدا، حيث أن نمو الميرمية التي زرعت بواسطة البذور ووصولها إلى الحجم الناضج يستغرقان نحو سنتين. وينصح بعض المزارعين باستبدال نباتات الميرمية كل بضع سنوات، وذلك عندما تصبح خشبية ويقل إنتاجها.

يمكنك قص الميرمية في أي وقت من السنة واستخدامها طازجة. وإذا رغبت في الحفاظ على الميرمية خلال فصل الشتاء، في السنة الأولى، فاحرص على قص الأوراق قصا خفيفا ولا تقصها البتة في شهر أيلول. ولا بد من قص الأعشاب في الصباح، بعد أن يجف الندى. لا تغسل الأوراق إلا عند الضرورة، لأن غسلها يتسبب أيضا في غسل الزيوت العطرية منها.

وعندما ترغب في تجفيفها لاستعمالها في الشتاء، عليك أن تقص الأوراق قبل إزهار النبتة، وذلك لضمان البنية الجيدة والنكهة القوية. يمكنك تجفيف الميرمية بنفس طريقة تجفيف الريحان.

كما يمكنك أيضا التجفيف من خلال قطع السيقان وربطها على شكل حزم، ومن ثم تعليقها مقلوبة رأسا على عقب في مكان دافئ، جاف ومعتم. وعندما تجف، أزل الأوراق عن السيقان وخزنها. ويفضل تخزين الميرمية الجافة في مرطبنات محكمة الإغ الق (كي لا يتسرب إليها الهواء) وفي مكان معتم، جاف ومعتدل الرطوبة.

والجدير بالذكر، أن نكهة الميرمية الطازجة ليمونية ومرة بعض الشيء، بينما نكهة الميرمية الجافة «عفنة » بعض الشيء.

النباتات المترافقة مع الميرمية:

العرتة، إكليل الجبل (حىص لبان)، التوت الأرضي، الملفوف، الجزر، البندورة، الفاصوليا، البازلاء والورود.

اقرأ ايضا: