أساسيات العمل التجاري

لم يعد العمل التجاري الآن أو أساسيات العمل التجاري مرتبطة بشكل كامل بنمط العمل التقليدي، تستطيع الآن بدء عملك الخاص بأقل تكلفة ممكنة من خلال بعض الفراسة والخبرة البسيطة في إدارة المشروعات البسيطة والتي يمكن اكتسابها بمجرد الدخول في جو العمل التجاري وسنتحدث في السطور القادمة عن أساسيات العمل التجاري من حيث تعريفه وخطته وكيفية تطويره، مع إلقاء الضوء على بعض المهام التي ترتبط بالعمل التجاري مثل العمل من المنزل أو إدخال البيانات، وإليك توضيح للعمل التجاري وأساسياته

محتويات

تعريف العمل التجاري

العمل التجاري يتلخص تعريفه في جملة بسيطة وواضحة هو أنه: “الطريقة التي تنتهجها المؤسسة التجارية لخلق قيمة مالية ما وصنع استفادة مالية من هذه القيمة.”

ولمزيد من التوضيح حول هذا التعريف أي أن العمل التجاري يعني اتباع أسلوب معين لمؤسسة تجارية ما تهدف إلى الربح في المقام الأول للعثور على خدمة ما تقدمها أو سلعة ما تبيعها أو مواد خام تقوم بتصنيعها وبيعها وغير ذلك، وبالتالي تعريف العمل التجاري يدور حول خلق أي فرصة لكسب المال بأقل التكاليف الممكنة.

خطة العمل التجاري من أساسيات العمل التجاري

يجب دائمًا إعداد خطة للعمل التجاري ولنقل هذا العمل خارج حدود الأفكار وتنفيذه على أرض الواقع لذلك اللبنة الأولى في أساسيات العمل التجاري إعداد خطة، وإليك عناصر هذه الخطة:

ملخص المشروع: توجز فيه باختصار الخدمة التي ستقدمها، والأرباح المتوقعة منها وما يختص بالمشروع بشكل جوهري، هذا هو المهم، ولا تسترسل في ذكر عناصر المشروع بالتفصيل، لأن التفصيل سيأتي مع العناصر القادمة لا محالة.

  • وصف مبسط للمشروع: وصف بسيط مع شيء من التفصيل حول أهمية المشروع ومدى قيمته وتوقعك للتطورات التي تنتظر أن تطرأ عليه وآثار هذه التطورات على زيادة الأرباح.
  • الخدمة المقدمة: الحديث بالتفصيل عن الخدمة المقدمة ولم اختيارها دون غيرها وما هي التكلفة التقريبية لتقديم هذه الخدمة حتى وصولها للمستهلك وبالتالي كم يبلغ هامش الربح بالنسبة المئوية، هل هذا المنتج له نظير في السوق، وإن كان نعم فما الفارق بينه وبين نظيره؟ وما الذي سيدفع الناس للإقبال على منتجك رغم وجود نظير له؟ هذه أساسيات العمل التجاري بالطبع.
  • السوق الذي ستطرح فيه منتجك: العقبات التي ستقف في طريقك أمام انتشار أوسع للسلعة، مدى استعداد السوق لاستقبال هذه السلعة بشكل كامل، وكيف ستواجه هذه العقبات، وكيفية مواجهة الأزمات.
  • الشريحة المستهدفة: يجب أولاً أن تحدد الشريحة المستهدفة التي تنوي أن تسوق سلعتك بينها، ومدى القدرة الشرائية عند هذه الشريحة وهل المقابل المتوقع لهذه الخدمة يقع تحت نطاق قدرتهم أم لا؟ والتواصل مع هؤلاء العملاء وحل مشكلاتهم.
  • الخطة التسويقية: ما هي الطريقة التي تود أن تسوق بها منتجك وما مدى تأثير ذلك على الخطة التمويلية، وما هي القنوات التي تنوي تسويق منتجك من خلالها، وما مدى تأثير هذه القنوات على الشريحة المستهدفة وعلاقتها بها ودراسة كل ذلك.
  • الخطة التشغيلية: وهي الخطة التي بموجبها سيتم البدء في العمل والاستمرار فيه مع شرح خطوات هذه الخطة بالطبع، وشرح تطوراتها.
  • الإدارة: من أساسيات العمل التجاري ووضع خطة العمل التجاري الانتباه لمسألة الإدارة وتوزيع الاختصاصات والتزام كل شخص باختصاصه وحدود مهامه وصلاحياته، وتوضيح كم يلزم من الموظفين لشغل هذه الوظائف، ومتوسط رواتبهم.
  • الخطة التمويلية: أخيرًا تأتي الخطة التمويلية وعلاقتها بكل ما سبق، وهل ستغطي الدفعة المبدئية التي ستوضع في هذا المشروع خطوة إخراجه للنور وطرحه للأسواق قبل أن ينتقل للخطوة التالية وهي “ذاتية التمويل” بحيث تأتي أرباحه لتنفق على دورة إنتاجه.

كيفية تطوير العمل التجاري

بعد أن ندخل في مرحلة التمويل الذاتي أو التمويل التلقائي نأتي في مرحلة متقدمة من أساسيات العمل التجاري وهي تطوير هذا العمل وإدخال تغيرات وتطويرات عليه من أجل تكبير المشروع والمضي به خطوات واسعة للأمام، وإليك أبرز خطوات تطوير العمل التجاري:

  • توسيع الشريحة المستهدفة من السلعة المقدمة، والعمل على ضم أكبر قدر ممكن من الفئات إلى عملائك.الاستفادة من النقد والتقييم والعمل على التنقيح المستمر والتحسين المتواصل على هذه السلعة.
  • فتح خط مباشر بينك وبين العملاء وأهمية التواصل مع العملاء بشكل مستمر، ذلك ما سيشعر العملاء أنك تهتم لأمرهم وأنك ستظل تتابعهم حتى بعد شراء السلعة.فتح العديد من الأسواق الإلكترونية والمزيد من قنوات التسويق والتوزيع لمشروعك التجاري.

العمل من المنزل عبر الإنترنت

لعل أبرز ما قد يميز هذا الجيل قدرته على بدء مشروعه التجاري من المنزل، حيث لا يحتاج إلى مقر ثابت على الأرض بل يمكن إدارة كل ما يخص العمل أونلاين، لذلك من أساسيات العمل التجاري البدء من المنزل ولو حتى بشكل مؤقت وذلك لأن أي مشروع صغير لن يتحمل مقر بإيجار شهري وغير ذلك، ولعل العمل من المنزل له بعض المميزات:

  • تستطيع أن تعمل في أي وقت ليل أو نهار، تستطيع أن تستريح وقتما تشاء أو تواصل العمل وقتما تشاءتتجنب تضييع الوقت الذي يهدر في المواصلات وفي الزحام اليومي للطرق
  • تستطيع أن تنجز عملك وأنت تتابع الطعام الذي تقوم بطبخه على البوتاجاز أو الملابس في الغسالة، تستطيع أخذ راحة لعمل القهوة التي تريدها، وتستطيع أن ترتدي ما تحب.

ولا مبالغة حين نقول أن من أساسيات العمل التجاري هو البدء من المنزل لأن أخذ مقر في البداية يعني أنه يوجد انعدام للتخطيط والقدرة على الإدارة لأن التمويل الذي سينفق على تجهيز المقر ودفع إيجاره يمكن أن ينفق على تحسين السلعة وصنع حملة تسويقية أكبر لها.

العمل من المنزل مدخل بيانات

من بين الوظائف التي تعتبر من أساسيات العمل التجاري رغم ذلك ولا غنى عنها في أي مشروع تجاري سواء كان صغير أو كبير ووظيفة مدخل البيانات باختصار شديد تختص بإدخال البيانات التي ترد من خارج الشركة وتحويلها إلى بيانات منسقة ومنمقة لكي تساعد في إمداد الإدارة بالمعلومات الكاملة بصورة منسقة ومنظمة كي تساعدهم على النظر في وضع المشروع وكيف يسير الحال، ووظيفة مدخل البيانات ليس لها مهارات جبارة، فكل ما تحتاجه القدرة على الكتابة على الكمبيوتر وأن يكون لديك جهاز كمبيوتر متصل بإنترنت ذو سرعة قوية وثابتة، ويفضل أن يكون هناك خبرة بسيطة بالعمل التجاري مع إلمام بشكل متوسط باللغة الإنجليزية، وبمرور الوقت تدريجيًا سيستطيع تفهم الوضع وسيكتسب خبرة بالممارسة، وعلى الرغم من ذلك هناك طلبات عديدة على وظيفة مدخل البيانات لأنه كما أشرنا فإن هذه الوظيفة هامة جدًا وتعتبر من أساسيات العمل التجاري.

خاتمة

أساسيات العمل التجاري بسيطة وسهلة وعامة لا تخف من الفشل، بل عليك أن تخاف من اليأس والإحباط، وأنت ترى الشيء صعبًا قبل أن تدخل فيه ولكن بمجرد ما تدخل فيه وتمارسه تجد نفسك اعتدت على الأجواء.

اقرأ ايضا: