الطفل حديث الولادة

الطفل حديث الولادة زائر جديد إلى عالمنا قد أتى من مكان مظلم قد اعتاد عليه وألفه، ثم فجأة انتقل إلى عالم آخر مختلف تماما عالم واسع ملئ بالأشخاص والأشكال والألوان والأصوات، عالم ملئ بالحركة الدائمة، هذا الزائر ضعيف تائه يحتاج إلى من يهتم به ويساعده حتى يتأقلم مع عالمه الجديد، وهنا يأتي دور الأم التي عليها أن تبذل ما بوسعها حتى تحافظ على طفلها وتحميه.

إن الاعتناء بالطفل حديث الولادة مهمة شاقة خاصة على الأم التي تلعب الدور لأول مرة، فهي تلهث وراء نصائح الأمهات والأصدقاء والأقارب، ولكن عليها في هذه المرحلة أن تستشير الأطباء وذوي الخبرة وليس أيا كان.

يجب على الأم أن تتابع مع طبيب للأطفال من اليوم الأول لولادة الطفل، وعند التحدث عن الاعتناء بالطفل حديث الولادة فهناك مجموعة من النصائح الأساسية التي يجب على الأم معرفتها:

– إعلانات –

تغذية الطفل حديث الولادة

الرضاعة الطبيعية ثم الرضاعة الطبيعية فإن لبن الأم يحتوي على كل ما يحتاجه الطفل لكي ينمو وكذلك يُكسبه مناعة من العديد من الأمراض.

معدة الطفل حديث الولادة كحجم كفة يده فهي صغيرة للغاية وبالتالي فهو يحتاج إلى دفعات من الحليب باستمرار فقد يرغب في الرضاعة في شهره الأول كل 3:2 ساعات ويقل معدل رضاعته تدريجيا بعد ذلك، وعند بلوغه الشهر السادس تقريبا تبدأ الأم في إعطاءه الطعام الصلب بجانب الرضاعة، ويجب عدم إعطاء حديث الولادة الماء بالسكر أو الينسون أو الكراوية بحسب ما هو متداول من عادات فذلك خطأ تمام فالطفل قد يعتمد عليها ويترك لبن الأم.

وعلى الأم إرضاع الطفل من كلا الثديين فعندما ينتهي من واحد تعطيه الثدي الآخر فإن تكدس اللبن في الثدي يضعف إدراره، وتستمر الأم بإرضاع الطفل حتى يشبع ويترك ثديها بنفسه، ويجب أن تلاحظ الأم أن الطفل يكتسب الوزن بشكل طبيعي حتى تتأكد من أن لبنها كافي بالنسبة له.

نظافة الطفل حديث الولادة

من الأفضل عدم استحمام الطفل بعد يومين على الأقل من الولادة حيث توجد مادة بيضاء لزجة تغطي جلد الطفل وتحميه، كما يجب عدم وضع الطفل في الماء ليستحم طالما لم يسقط الحبل السري مع ملاحظة أن الحبل السري يقع بعد 5: 7 أيام وأثناء ذلك على الأم تنظيف رقبته وجسمه ورأسه باستمرار يوميا كما تقوم بأخذ قطنة معقمة بالكحول لتضعها على الحبل السري وحوله للحماية من التلوث.

تقوم الأم باستخدام شامبو خصيصا للأطفال حتى لا تضر ببشرة الطفل فهي تكون حساسة للغاية كما تضع مرطب في حالة كانت بشرة الطفل جافة.

– إعلانات –

كما يجب أن تكون حفاظة الطفل مريحة وتمتص بشكل جيد حتى لا تسبب التهاب وتهيج لجلد الطفل نتيجة البول والبراز، فعند تغيير الحفاظة على الأم تنظيف مكان البول أو البراز باستخدام الماء الدافئ كما تستعمل مرطب للجلد في هذه المنطقة.

نوم الطفل حديث الولادة

من المعروف أن نوم الطفل على بطنه يقلل من الغازات والمغص ولكن يجب على الأم ملاحظة أن الطفل يتنفس بسهولة خاصة وإن كان يرتدي الكثير من الملابس بالإضافة إلى الغطاء في حالة كان الجو بارد فإن ذلك يجعل تنفسه صعب عند النوم على بطنه، فبالتالي من الأفضل جعله ينام على ظهره أو جنبه.

كما أن على الأم أن تضبط نوم طفلها حتى لا يرهقها استيقاظه ليلا, فتضع جدول وموعد لنومه وتحرص على زيادة عدد ساعات يقظته نهارا بشكل تدريجي عن طريق مواصلة اللعب معه وحمله وزيادة عدد الوجبات له, و عندما يحين موعد نومه ليلا عليها أن تضعه في مكان هادئ حتى يستسلم للنوم.

اقرأ ايضا: