يمتد ساحل بلغاريا إلى نحو أكثر من 200 كيلومتر ضمن الشواطئ المميزة من الشواطئ الرملية الرائعة التي تجذب كل عام للملايين من السياح ، معظمهم من زوار بريطانيا وألمانيا وأوكرانيا وروسيا ورومانيا ، كما يأتي أيضا زوار من بلدان أخرى مثل بولندا وجمهورية التشيك ، على سبيل المثال . تتميز الشواطئ البلغارية بمزيج من الإطلالات الرائعة ، مما يجعلها من السبب الرئيسي في شهرة بلغاريا المتزايدة بإسم “تايلاند الأوروبية” . أصبحت البلاد ذات جاذبة كبيرة لعشرات الآلاف من السياح الذين يبحثون عن العيش في مكان أفضل . تتميز الشواطئ البلغارية بالعديد من المزايا وبشعبيتها الكبيرة التي تنمو بسرعة ، وهو الأمر الذي يزيد م جاذبية البلاد كواحدة من الوجهات السياحية الأكثر شعبية في أوروبا .

ومن هنا نسأل ، لماذا يقبل الكثير من الزوار إلى بلغارية عاما بعد عام ؟ وتأتي الإجابة بأن الشواطئ البلغارية تتميز ب 7 مزايا سوف نطرحهم إليكم في موضوعنا هذا ، ألا وهي :
1 . تمييزها الرمال الذهبية الرائعه – ومن المعروف أن بلغاريا مميزة ببعض أفضل الشواطئ في أوروبا ، بجانب شعبيتها الكبيرة ، التي تجذب الزوار لإطلالاتها المختلفة المميز ، والتي ليست من قبيل الصدفة . حيث تأتي شهرة بلغارية في الحقيقة بسبب شواطئها التي يتم تغطيتها بالرمال الذهبية . حيث تغطى تقريبا نحو ⅔ الساحل بأكمله ، مع الرمال الجميلة . بلغارية هي المدينه الرائعة ، والتي تضم الساحل الذي يتكون من صخور الحجر الجيري الزاهي الألوان . وهذا هو المكان الصحيح المميز بلون الرمال ، مما يجعلها واحدة من المنتجعات الصيفية الأكثر شعبية في جنوب شرق أوروبا ، ومع الرمال الذهبية ، التي تسمى بهذا القبيل .2 . عدم وجود الحيوانات الخطرة – عندما يتعلق الأمر بالحيوانات الخطرة ، فإننا نعتبر شواطئ بلغاريا آمنة جدا . وغالبا ما توصف بأنها مكان جيد للغاية ومناسبة للأشخاص الذين يرغبون في قضاء عطلة الصيف مع عائلاتهم والاطفال . حيث تتميز المنطقة بخلوها من الحيوانات الخطرة والقاتلة ، مثل أسماك القرش أو قناديل البحر السامة ، التي قد تضر ، بينما يستمتع الجميع ويلهون في الماء . الحيوان البحري الأكثر خطورة في هذه المنطقة هو سمك “تنين البحر” ، الذي يظهر في معظم الحالات في الأماكن التي تتواجد فيها الحجارة والصخور تحت الماء ، كما يمكن العثور عليه في كل الأماكن ، بينما يأتي الخطر حينما يلهو الناس في الماء ، إلا أن سمه ليس بقاتل ولكنه يمكن أن يؤدي إلى الأضرار المشتركة مع العديد من المشاكل الصحية الأخرى .

3 . درجة حرارة مياه البحر الدافئة – عموما ، الموسم السياحي على طول سواحل بلغاريا ليست بطويلة جدا ، ومن ناحية أخرى فإن مياه البحر عادة ما ترتفع درجة حرارتها بسرعة كبيرة . وفي شهر أغسطس نجد درجة حرارة سطح البحر المنتشرة على طول الساحل لتصل إلي نحو 26-27 درجة مئوية ، وبالتالي تكون من درجات الحرارة المناسبة والمريحة جدا للاستحمام والسباحة . وفي الواقع ، فإن بلغارية تتميز بأماكن جولات ممتعة على الشاطئ العام ، مثلها مثل جزر الكناري التي نادرا ما تتجاوز درجة حرارة مياه البحر عن 25 درجة مئوية . وعادة يبدأ موسم الشاطئ ، عندما تسمح درجة حرارة الماء بالسباحه والإستحمام في الماء ، والتي تستمر من يونيو إلى سبتمبر .4 . آمن للسباحة – نجد أن السباحه على طول ساحل البحر الأسود البلغاري آمنه كما في أي مكان آخر ، ويبدو في بعض الأحيان التيارات البحرية الخطرة أو الموجات الكبيرة يمكن أن تجعل السباحة خطرة جدا . والميزة في بلغاريا هي أن مثل هذه الظواهر في معظم الحالات لا تستمر لفترة طويلة ، والبحر يصبح عادة هادئ وآمن في غضون أيام قليلة ، وحسنا ، مع بعض الاستثناءات . ووفقا لتصريحات المنقذين ، بأن الخطر هو الأعلى قليلا في أوائل أغسطس ، وفي ذروة فصل الصيف ، ومع ازدحان الشواطئ بالسياح . وفي نفس الوقت ، فهذه هي الفترة التي تحدث فيها التيارات الخطره ، والجانب الجيد في هذا الوضع برمته هو أن معظم الشواطئ في المدن والمنتجعات بها حراس للحماية .

5 . الشاطئ نظيف وبحالة جيدة – فمعظم الشواطئ في بلغاريا ، وخاصة المتواجد فيها المنتجعات والمدن السياحية ، يتم الاحتفاظ بشكلها الجيد للغاية والنظيفة . وعادة يترك حشود السياح للكثير من القمامة وراءهم ، بما في ذلك الأكواب البلاستيكية ، والعلب الفارغة من السجائر وغيرها الكثير ، ومع ذلك ، فإن معظم الشواطئ بها عمال النظافة المتخصصين في الحافظ على نظافة الرمال . وعادة ما يقومون بعملهم ، بعدما يترك الزوار للمكان وذلك في وقت متأخر من بعد الظهر أو في المساء ، إلا أن الوضع يختلف عندما يتعلق الأمر بالشواطئ البرية والمعزولة . وفي بعض الأحيان تبقى غير معتمده خلال موسم الصيف بأكمله ، وهذا غالبا ما يحدث في الأماكن البعيدة عن المدن والمراكز السياحية الكبرى .

6 . الغابات والبحر – وهناك عدد قليل جدا من الأماكن في أوروبا التي تقدم إمكانية الجمع بين عطلة على الشاطئ مع مشارب في الغابة . فجزء كبير من المناطق الساحلية في بلغاريا مغطاة بالغابات ومغطاة بالغطاء النباتي الكثيف الغير المألوف في الغابات النفضية والغابات الصنوبرية التي تصل إلى الشاطئ . ونري بعض المنتجعات البحرية الشعبية في البلاد ، مثل “سانت قسطنطين وايلينا ” ،” ألبينا “و” يوم مشمس ” ، تكون لطيفة جدا ومظللة مع الحديقة المذدهره . وهذا يوفر فرصا كبيرة لفترة طويلة للاسترخاء تحت ظلال الأشجار بعد يوم حار ومتعب على الشاطئ .

7 . انخفاض الاسعار في المطاعم والحانات على طول الساحل – تختلف عطلة الصيف على الشاطئ عن الزيارة باستمرار إلي الحانات والمطاعم . فنجد بلغاريا هي المدينة مكان في أوروبا ، وخاصة مع إختيار ساحل البحر الأسود البلغاري لقضاء عطلة الصيف ، لتكون قادراً على التمتع بالأطعمة والمشروبات الكثيرة بأسعار معتدلة !

Source:مزايا الشواطئ البلغارية

اقرأ ايضا: