يعتبر معبد كوان تاي واحد من أهم و أقدم المعابد التي توجد على أرض مدينة كوالا لمبور حيث أنه قد تم تأسيس هذا المعبد في العام المائة و واحد و عشرون ميلادي حيث أنه يعتبر بذلك يعتبر من أقدم المعالم السياحية المميزة على أرض ماليزيا بأكملها فهو يوجد تحديدا إلى جانب جالان تن هس لي الشهير و الذي يتيح فرصة للسائحين للتعرف على تاريخ الدولة الماليزية كما أنه يمكن أيضا زيارته و الوصول إليه بكل سهولة حيث أنه يتميز بلونه البرتقالي الرائع و الذي يتوج مدينة كوالا لمبور الرائعة و التتي تعتبر هي واحدة من أهم المدن الأسيوية و هي مدينة الحدائق العاصمة الماليزية مدينة كوالا لمبور حيث حدائقها العديدة المنتشرة في أنحاء المدينة بالإضافة إلى الحيوانات المختلفة التي تعيش بها كما أنها تشتهر أيضا بالمسارح العالمية التي تقوم بها الكثير من أهم الحفلات و المهرجانات الدولية , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الولاية هي تعتبر العاصمة الرسمية للدولة الماليزية , و التي هي تعتبر من أكبر المدن الماليزية في الحجم و في عدد السكان و تعتبر هذه المدينة الحافلة و الرائعة من  أهم المراكز الاقتصادية و المالية و الثقافية و السياسية أيضا , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه المدينة الرائعة قد قامت باستضافة الكثير من الأنشطة الرياضية الدولية المختلفة , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الولاية الرائعة تحتوي على أطول برجين توأم في العالم و هما برجي بترو ناس التوأم واللذان يعرفان بأنهما من أهم المعالم السياحية في كوالا لمبور كل هذا بالإضافة إلى العديد من المعالم الحضارية و السياحية المختلفة التي قد تم تشييدها في هذا المكان مما جعله من أكثر المناطق السياحية الخلابة و التي يتمتع بها الكثير من السائحين من مختلف دول العالم أجمع و التي تعتبر من أهمها معبد كوان تاي الشهير و الذي سوف نتحدث عنه اليوم ,,

و من المعروف أن معبد كوان تاي قد تم تشييده منذ القدم حتى يكون مخصص لعبادة جوانداي و الذي يتم عبادته من قبل الطائفة الطاوية لشئون الحرب و الآداب و الفنون حيث أنه قد تم بنحت تمثال خاص لجونداي و الذي يوجد حاليا تحديدا في أخر المعبد و الذي يتميز بوجهه ذات اللون الأحمر و لحيته الطويلة , و من المعروف أيضا أنه كان يطلق اسم معبد جوانداي من قبل المحليين في مدينة كوالا لمبور حيث أنهم يتميز هذا المعبود بمجموعة من الأسماء المختلفة و التي توجد في أساطيره الطويلة و التي تحكى عنه دائما في التراث الماليزي القديم , و من أهم أسماء المعبد هو جوان جونج و جوان يو , كما أنه يحتوي أيضا على مذبح و الذي يوجد تحديدا أمام تمثال جواندي حيث أنه يوجد به سيف و رمح أثريين و يطلق عليهم اسم جوان داو و جوان جي كما أنه يعتقد أيضا عند اتباع الطريقة الطاوية أن هذه الأسلحة تتميز بقوة سحرية خاصة و أن كل من يقوم بلمس هذه الأسلحة أو يحملها ثلاث مرات رقم ثلث وزنها و الذي يصل إلى حوالي تسعة و خمسون كيلو جرام تقريبا سوف يتم مباركته من قبل جواندي .

و يتميز هذا المعبد بأنه يحتوي في مقدمته على مدرسة كوونج سيو المستقلة و التي تتيز بأسدان منحوتان من الصخر حيث أنه يعتقد أنهم قد تم نحتهم لحماية و حراسة المعبد من الأرواح الشريرة و غيرها و كما أنه يوجد أيضا تمثال و الذي يمثل العائلة السعيدة حيث يوجد الرجل و الذي يحمل الكرة في يده و يقف في في جهة اليسار من المعبد و ينظر إلى الخارج أما المرأة فهي توجد في الجهة اليمنى و التي تحمل بين يديها أسد صغير صيني , و خلف هذه التمالثيل يوجد بوابة المعبودات و التي يزينهم أسدين صينيين و لكنهم صغيرين في الحجم بالإضافة إلى أنه يوجد العديد من النقوشات و الرسومات الرائعة و التي تمثل التنين المقدس الخاص بالصينيين .

و يتميز المعبد من الداخل بأنه يحتوي على حاوية كبيرة و التي تحتوي على عصوات مقدسة بالإضافة إلى البخور و التي تعرض للبيع كما أنه يوجد التنانين الصينية و التي تلتف حول الأعمدة الرئيسية للمكان , و من الجدير بالذكر أيضا أنه يوجد أمام المذبح بجوار تمثال جواندي تمثالين مصنوعين من الخشب و هما جوان بينج حامل الأختام و زوكانج حامل اللواء , و من المعروف عن هذا المعبود أنه يعتبر المخصص للحرب و فنون القتال حيث أنه يتوافد العديد من الزائرين ليطلبوا قوته و حمايته لهم , و من المعروف عن هذا المعبد أنه يمكن زيارته بداية من الساعة السابعة صباحا و حتى الساعة السابعة مساءا طول أيام الأسبوع .

Source:معبد كوان تي في كوالالمبور

اقرأ ايضا: