في عالم العلاقات، يعد الاهتمام هو الوقود على الدوام، لكن وجود التجاهل يسرع بنهاية العلاقات، تعرف معنا على علامات التجاهل لتعرف إذا كان الطرف الآخر يتجاهلك.

علامات التجاهل

في السطور التالية سيكون موضوعنا علامات التجاهل من شريك علاقتك تجاهك والدلائل التي تشير إلا أنك ليس في حساباته على الإطلاق، فعلى الرغم من أن الحب شعور جميل للغاية، إلا أنه كباقي المشاعر معَرَض للتلاشي بمرور الوقت. إذا توقف شريكك عن الرد على رسائلك اللطيفة، هل هذه علامة على أنه لم يعد يحبك بعد الآن؟ إذا أخبرك أنه يريد بعض المساحة، فهل هذا يعني أنه يريد الانفصال عنك دون أن يجرح مشاعرك؟ إذا توقف عن قول “أحبك” فهل هذا يعني أن مشاعره أصبحت باردة تجاهك؟ كيف يمكن أن تتأكد من حقيقة الوعود المتبادلة بينكما؟ لنوقف هذه الافتراضات ونبدأ في قراءة هذا المقال، الذي يناقش بعض العلامات اليومية التي تظهر أن شريك علاقتك لم يعد مهتم بك بعد الآن، وأيًا كانت النتيجة فالخطوة التالية يجب أن تكون لصالح نفسك وسعادتك.

تعرف على أهم علامات التجاهل في العلاقات

1يخبرك فجأة أنه بحاجة إلى مزيد من المساحة في علاقتكما

من علامات التجاهل أن يضع شريكك في العلاقة حدودًا لعلاقتكما، أو أن يطلب مزيدًا من المساحة في العلاقة، وقد يكون هذا جائز مظهريًا ولكن لا ينبغي لشريكك أن يطلب منك مساحة أكبر في علاقتكما، إذا لم تكن هناك تغيرات حقيقية في طريقة تعاملك معه، مثل هذا الطلب ورغبته في أن يبقى بمفرده دون أسباب مقنعة تعني أنه لم يعد يستمتع بعلاقتكما كما كان من قبل. اسأليه بهدوء عن دوافعه للابتعاد فترة. إذا قال أسباب واضحة يمكنك مناقشته فيها واحترام رغبته وإعطائه المزيد من الوقت للتفكير في مستقبل علاقتكما، أما إذا وجدت أسبابه واهية وأنه قرر فجأة أن يأخذ خطوة للوراء، فقد يعني هذا أن حبه لك قد تبخر.

2يبدأ بمقارنتك بفتيات أخريات

إحدى أهم علامات التجاهل أن يقارنك بأخريات، لا ينبغي على الرجل أبدًا أن يقول شيئًا لحبيبته يشعرها أنها أقل جمالًا، أقل موهبة، أو أقل من أي شخص آخر، أي تلميحات بسيطة لوضعك في مقارنة مع أي فتاة أخرى هي علامة تحذير قوية لك، مقارنة سلوكك، مظهرك، أو أي جانب من جوانب شخصيتك مع أي فتاة أخرى يشير إلى وجود استياء عميق الجذور من وجوده في علاقة معك، وهنا بعض الأمثلة للعبارات القاسية التي قد تعني أنه لم يعد يحبك أو يهتم بك بعد الآن:

الإعلانات

  • لما لا ترتدي مثل هذه الفتاة؟
  • انظري هذه تمتلك ثقة كبيرة بنفسها عند الحديث. لما لا تكوني مثلها؟
  • أعتقد أن عليك تعلم بعض الأشياء من هذه الفتاة للاعتناء بمظهرك؟
  • أنت فتاة غيورة جدًا. لما لا تكوني كصديقتك، إنها دومًا هادئة ومتفهمة؟

إذا وجه شريكك أحد هذه العبارات إليك مرة أخبريه على الفور أنك لن تسمحي بإجراء مقارنة بينك وبين أي فتاة أخرى. واسأليه كيف سيكون شعوره إذا تم مقارنته مع رجل آخر! فإذا استمر في القيام بذلك فهذا يعني أنه لم يعد يحبك بنفس الطريقة المعتادة وبالتالي تكون هذه إحدى علامات التجاهل التي يجب أن تدفعك لإعادة حساباتك في هذه العلاقة.

3عندما يكون حزينًا لا يحكي لكِ عن أحزانه

بالطبع عندما يكون الإنسان مبتئسًا وحزينًا فمن سيخفف عنه آلامه وأحزانه بالبوح له وفتح قلبه له ولأسراره؟ بالطبع ليس إلا شريك العلاقة، بالتالي من أهم علامات التجاهل في العلاقات عندما يتوقف شريكك عن مشاركة أسراره وأحزانه معكِ وينكر حتى كونه حزينًا أو متضايقًا ويعاملك كما يعامل الأغراب، فلماذا قد نستمر في علاقة نشعر فيها بأننا غير مهمين على الإطلاق؟

4غير موجودًا في خططه المستقبلية

تستمع إلى خططه المستقبلية فتجد أنها غير مبنية على وجودك من الأساس وأن وجودك مثل عدمه إن لم يكن وجودك يشكل عقبة أصلاً في طريق تحقيق هذه الخطط، لذلك من أشهد وأصعب علامات التجاهل على النفس أن تجد المستقبل الذي يخطط له شريك علاقتك وأنت غير موجود فيه، مما يعني أنه لا يضعك في حسبانه من الأساس.

5توقف عن الرد على رسائلك، أو يستغرق وقتًا طويلًا للرد

واحدة من علامات التجاهل القوية التي تعني أن شريكك بدأ يفقد مشاعره تجاهك؛ توقفه عن الرد على رسائلك، قد يكون في هذه اللحظة يقضي وقتًا رائعًا بالخارج مع أصدقائه، وعندما تصله رسالتك تتغير ملامحه ويبدأ بالشعور بالضيق. ستلاحظ على الفور هذا التغير في سلوكه لأنه سوف يبدأ فجأة بأخذ وقت أطول من المعتاد للرد على رسائلك، في البداية سيكون لديه الكثير من الأعذار لتأخره في الرد، ولكن بعد فترة من استنفاذ الأعذار سيبدأ بفقد أعصابه من تكرار سؤالك عن سبب تأخره في الرد، هذه هي اللحظة التي يجب أن ندرك فيها أن العلاقة تتخذ منحى سيء.

6يبدأ في قضاء معظم وقته مع أصدقائه

من علامات التجاهل أيضًا ميل شريك علاقتك لقضاء الوقت مع أصدقاءه بدلاً منك، حيث أن مشاكل العلاقات اليومية والخلافات والمشاحنات غالبًا ما تصل بالشريكين إلى فقدان الرغبة في التواصل، لكن عادة ما يكون ذلك لفترة مؤقتة، حتى تزول أثر الخلافات السخيفة وينمحي الغضب فتعود المحبة إلى مكانها الطبيعي من جديد، إذا وجدت شريكك يقتطع من وقته الذي يقضيه معك لصالح وقته مع أصدقائه، اسأله عن إذا كان شيء ما يضايقه منك، وإذا كان قد فعل ذلك عن غير عمد فسيفعل ما بوسعه ليشعرك أن كل شيء مازال على ما يرام. على الجانب الآخر، إذا كان تجنبه لك عمدًا، لأنه لم يعد يشعر بالطريقة ذاتها تجاهك، فستجده يتلعثم في البحث عن جواب. اعتبر هذه علامة على أن حبه لك في تراجع.

7بدأ يظهر أنانية شديدة في علاقتكما

من علامات التجاهل التي تظهر أن شريك علاقتك لا يضعك في حسبانه ولا يعول على وجودك أي أهمية هي عندما يبدأ بفقدان اهتمامه بعلاقتكما، من المرجح أن يتخذ سلوكه منعطفًا شديد الأنانية، ويصبح أكثر تهورًا وتركيزا على ذاته في حواراته معك، وفي السطور السابقة سنعرض بعض علامات التجاهل الصغيرة المعتادة والمجربة والتي تبرز كيف يكون شريك علاقتك أناني ولا يضعك في حسبانه خصوصًا عند الرجال، والتي يجب أن تحترسي منها حيث إن كانت هذه الدلائل صغيرة فإن دوافعها قد تكون كبيرة:

  • أن يكون كل ما يهتم به هو روتينه، دراسته، عمله، وأصدقائه.
  • يظهر أنانية شديدة أثناء ممارسة علاقتكما الحميمة.
  • يتوقف عن سؤالك عن رأيك في المكان الذي تود الخروج فيه، أو الطعام الذي ترغب فيه.
  • ينسى أشياء مهمة خاصة بك مثل تهنئتك بيوم ميلادك، أو الاحتفال بعيد زواجكما.
  • يتوقف عن إحضار الهدايا أو مفاجأتك بأشياء بسيطة تسعدك وهذه إحدى علامات التجاهل الهامة.
  • لا يعترف بسلوكه الأناني حتى بعد تنبيهك المتكرر له.

لذلك انتبهي عند ظهور إحدى علامات التجاهل هذه جيدًا حتى وإن كانت صغيرة فإنها مهمة، ومتى ظهرت فسوف يصبح هناك تصعيد في السلوكيات وقد يشي هذا بانتهاء هذه العلاقة في القريب العاجل فيجب عليكِ أن تعدين العدة منذ البداية.

8يشعر بالغضب عند بدء محادثة عاطفية معه

من علامات التجاهل أيضًا وأن هذا الشخص لا يضعك في حسبانه أو يكن لكِ أي تقدير أن المحادثات العاطفية والأسماء اللطيفة التي يطلقها المحبون على بعضهم كنوع من التدليل والتي هي جزء من الحياة العاطفية بين الشريكين، هذه الأشياء يخفت تأثيرها ببطء لكنها تظل ضمن السلوك اليومي كعلامة على تأصل جذور الحب، قد يكون هناك ما يبرر للرجل بعض الانزعاج من مناداته بأسماء لطيفة طوال الوقت، لكن النفور العام من أي كلمة حب بينكما دليل على أن طقوس العلاقة بينكما لم تعد جذابة بالنسبة له، وأنه يشعر بالملل بشكل عام، قد لا ندري ما مبرر هذا الملل ولكن يبدو أنه يضغط عليه وبقوة.

9يتوقف عن قول “أحبك”

من علامات التجاهل أيضًا أنه بمجرد تطور العلاقة بينكما تصبح كلمة “أحبك” بمثابة ضمان يومي على استمرار الحب، كلمة واحدة تشعر معها بالطمأنينة والأمان في وجود من تحبه، هي كفيلة بتخفيف أعباء يومك ومنحك شعور بالخفة والسعادة، وأنك مرغوب في عين شريكك والعلاقة بينكما مستقرة وهادئة، لكن إذا توقف شريكك عن قولها لك فهذا دلالة قوية على أن مشاعره لم تعد بنفس الوهج كما كانت من قبل.

10لا يهتم براحتك حتى وإن كنت حزينًا

من علامات التجاهل أن لا يهتم شريك علاقتك كثيرًا بما يحزنك أو يؤلمك، ذلك وأن الشخص المحب يشعر بآلام محبوبه، ويدرك بالفطرة إذا كان أحد أفراد أسرته حزين أو يعاني من أزمة. ويفعل كل ما في وسعه لإعادة البسمة على وجه شريكه. ويجنب الخلافات والمشاكل حتي يطمئن على سلامة شريكه، لا يمكن لشخص أن يدعي حبك إذا لم يفعل شيئًا يساعدك في محنتك، المعانقة والاحتضان وإسناد رأسه على صدرك هي غريزة لدى المحبين للتخفيف من قسوة الحياة، إذا لم يفعل شريكك ذلك، وغض الطرف عن محنتك وتركك تواجهها وحدك، فهذه يمكن أن تكون علامة على أنه لم يعد يحبك بنفس الشدة التي كان يفعل بها من قبل.

11يقلب في الأحداث المؤسفة من ماضيك

تعد هذه واحدة من أشد علامات التجاهل إيلامًا وأكثرها إيذاءً حيث تؤثر على النفسية بشكل سلبي بالغ، الجميع يعرف كم هو مؤلم أن يذكرك شخص بالأحداث التي شوهت حياتك العاطفية والنفسية، فقد يأخذ شخص سنوات عديدة لينسى شخصًا آخر، ويترك الذكريات المريرة، ويتجاوز الندم على قيامه بتصرفات غبية في حق نفسه، شريكك لا يمتلك حق النبش في ذكرياتك الأليمة من الماضي وقذفها في وجهك عند حدوث أي مشكلة بينكما واستغلالها ضدك وعتابك وإلقاء اللوم ليك بأثر رجعي ويحملك المسئولية قياسًا على موقف لم يكن موجودًا فيه أصلاً، ووقتها سوفت تندم أنك وضعت ثقتك في هذا الشخص وحكيت له أشياء لم يكن ينبغي أن تحكيها أمامه لأنه يستغلها الآن لإثبات صحة تصرفها وتحميلك أنت مسئولية كل الأخطاء كاملة.

هذا هو أحد الحدود التي لا يجب على الشريك أن يتخطاها لأنه يمكن أن يدمر ثقتك بنفسك تمامًا وثقتك التي وضعتها فيه، إذا بدأ شريكك في استعادة أخطائك السابقة بقصد جرح مشاعرك فتأكد أن مشاعره قد وصلت إلى الحضيض بالفعل وهذه ليست علامات التجاهل فحسب بل علامات على عدم الاتزان والنضج عند هذا الشخص.

12توقف عن مغازلتك

لا ريب في أن المغازلة دليل على استمرار مشاركة الحب بينكما، مهما كان طول المدة التي قضيتها مع نفس الشخص في علاقة، فعادة يجب أن يغازلك شريكك ببعض العبارات مثل:

  1. الإطراء على ملابسك الجديدة.
  2. اختيار لحظات عشوائية ليقول لك كم أنت جميلة.
  3. يطيل النظر إليك ويحدق في عينيك عندما تكونا بمفردكما.
  4. يجعلك تشعرين بأنوثتك ويخبرك عن مدى جاذبيتك.

وطبيعي ألا يلعب الرجل دور الأمير الساحر طول الوقت، لكن يجب أن يأخذ زمام المبادرة لبدء هذه المحادثات الرومانسية بين الحين والآخر، فإن رأيتِ أن هذه الأمور تفقد رونقها فهذه إحدى علامات التجاهل لوجودك في حياة شريك علاقتك.

الإعلانات

13انطفاء وهج العلاقة الحميمية بينكما

عند وقوع الرجل في الحب، ينعكس ذلك على الإحساس بالعناق والقبلات والأحضان، الحميمية الجسدية التي تشاركها مع شريك تخبرك الكثير عن علاقتكما، اسأل نفسك هذه الأسئلة إذا كنت تعتقد أن شريك لم يعد يهتم بك بعد الآن:

  • هل لازلتما تتعانقان بحرارة كما اعتدتما في الأيام الأولى للعلاقة؟
  • هل لازال شريكك يدللك عندما تكونا على انفراد؟

التفكير في هذه الأمور يعطيك على الفور فكرة عادلة ما إذا كان شريكك يشعر بالملل في العلاقة ويضع يدكِ على علامات التجاهل الذي يوجهه شريك علاقتك إليك، علامة أخرى على فقدان التواصل العاطفي هي عدم الاتصال الجسدي العاطفي لفترة طويلة أو الشعور بالدونية تجاهه.

14يغضب ويفقد أعصابه دون أي سبب

من الطبيعي أن يفقد الناس أعصابهم لعدة أسباب، منها الأداء السيئ في الدراسة، الأوقات العصيبة في العمل، الشعور بالخوف، المشاكل العائلية، إذا وجدت أن شريكك منفعل ويفقد أعصابه طوال الوقت، حاول معرفة سبب غضبه، إذا لم يكن لديه أسباب محددة؛ فقد يعني ذلك أن غضبه منك ومن استمراره في علاقتكما، وبالتالي تكون هذه إحدى علامات التجاهل لوجودك وأنك ليس في حسبانه، إن لم يكن يراك إحدى الأعباء التي تثقل كاهله وتصيبه بالألم.

15ينزعج فجأة من بعض عاداتك

من علامات التجاهل أيضًا أنه إذا أشار شريكك إلى بعض سلوكياتك اليومية أنها صارت مزعجة بالنسبة له، اسأل نفسك هذه الأسئلة إذا باتت تصرفاتك تدفعه فجأة إلى الجنون.

  1. هل كانت لديك هذه العادات قبل أن تقابله؟
  2. هل تسببت تلك العادات في خلق مشكلات بينكما من قبل؟

فكر بعقلانية إذا كنت تقوم بهذه العادات في بداية علاقتكما، فلماذا صارت فجأة تثير نفوره؟ واطرح نفس السؤال عليه، إذا لم يكن لديه الجواب، فاعلم أن الجواب الحقيقي يكمن في قلبه وهو أنه لم يعد يحبك كما كان.

16لا يعاملك باحترام

لا ريب أن فقدان الاحترام في العلاقة إحدى أهم علامات التجاهل مطلقًا، هل تتشاجران كثيرًا هذه الأيام؟ هل يتعرض لك بأذى جسدي عندما يصل الغضب ذروته؟ كم عدد المرات التي جعلك تبكي فيها هذا الشهر؟ الحب لا يؤذي ولا يعرض القلب للنزيف، إذا كان شريكك يصرخ فيك، يجرحك، يهينك، يستخف بك، يقلل من شأنك، فإنه لا يحبك.

إذا حدث وكذب عليك مرة، فإن العلاقة لا تستحق العناء بعد الآن ولا يجب النضال من أجلها، هذه علاقة متحللة ومحتضرة تمامًا وما عليك سوى الانسحاب منها بشرف، لأنه عندما يفقد شريك علاقته احترامه لك لن يتردد قبل أن يؤذيك أو يصرخ فيك حتى أمام الناس أو يقلل من شأنك، هل يمكن أن تتمسك بهذه العلاقة وتسميها حبًا وهو لا يحترمك ويتجاهل مشاعرك بهذه الطريقة؟ بالطبع لا.. لذلك إذا لاحظت فقدان الاحترام والتقدير في العلاقة فهذه إحدى علامات التجاهل التي يجب أن تدفعك للهرب منها.

17خاتمة

كانت هذه هي أبرز علامات التجاهل بين شريكي العلاقة سواء كان رجلاً أم أنثى فإذا تحققت هذه العلامات في علاقتك فعليك إعادة التفكير مجددًا في وضعك وعدم التقليل من قيمتك أو التنازل عن احترامك لذاتك وكرامتك تحت أي مسميات. اسأل نفسك دائمًا: “هل هذه العلاقة تجعل مني شخص أفضل؟” وقس على هذا السؤال من الناحية النفسية والجسدية، وثق كما فعل الكثيرون من قبلك أن الألم لا يدوم رغم قسوته، وأنك تستحق الأفضل دائمًا.

رجـــــــــــاء : رجاءا من كل الإخوة والأخوات الكرام الذين استفادو من هذه المعلومات وبقليل من الجهد ترك تعليق أو مشاركة الموضوع عبر احدى الأزرار الثلاثة twitter أو facebook أو +google ولكم جزيل الشكر على ذالك.

رابط مختصر للمقال:( Ctrl+C للنسخ )

اقرأ ايضا: