ظهر هاجس الخلط بين أنواع مختلفة من الحيوانات من قديم الأزل في الحضارات القديمة ظهرت عدة نتائج لذلك الخلط ، فـ في الحضارة الإغريقية نجد الحصان المجنح بيجاسوس (bigasos) ، وعند الفراعنة نجد أبو الهول (sphinx) ذلك الأسد صاحب رأس الإنسان،  والجريفن (gryphon) في الحضارة البابلية والفارسية وهو نصف نسر ونصف أسد، بعيداً عن كون تلك الحيوانات مجرد أساطير خيالية أو كانت حقيقية بالفعل ، في هذه الأزمنة حدثت المفاجأة التي لا يعيها معظمنا أننا نمتلك الآن العشرات من الحيوانات الهجينة، والتي جاءت من تزاوج طبيعي لفصيلتين مختلفتين من الحيوانات وسنقوم الآن بذكر أحدهم إنه حيوان اللايقر .

 التعرف على حيوان اللايقر 
– حيوان اللايقر أو (Liger) هو حيوان فريد من نوعه ينتج عن تزاوج بين الأسد و أنثى النمر ، وهو أضخم من النمر والأسد ،و يعد من أضخم النمور و أكثرها طولا ، فيبلغ معدل وزنه 440 كجم ، وناتج عن تزاوج طبيعي لم يتم التدخل فيه ، أو العبث في العوامل الوراثية .

– يزيد وزنه يوميا 1 كيلوجرام ، 165 كجم ، وعندما يبلغ من العمر 3 سنوات يصل وزنه نحو أكثر من 320 كجم .

-لا يزيد وزنه في العادة عن 410 كجم ، ولكن تم اكتشاف أكبر وأضخم حيوان لايقر  حتى الآن في ولاية ويسكونسن وقد لقبوه بـ (هرقل) ،ووصل وزنه  550 كجم وتوفي في عام.

– في العادة يتناول حيوان اللايقر  حوالي 9 كجم من اللحم يوميا ، وهو قادر على تناول 45 كجم في المرة الواحدة .

متى تم أكتشاف حيوان اللايقر 
– كان أول ظهور لحيوان اللايقر في الهند عام 1798 ، تم أكثشاف هذا النوع في عام 1824 فى بريطانيا بعد تزاوج أسد مع انثى نمر فى احد حدائق الحيوان، و ولد أول (liger) في الولايات المتحدة في عام 1948. ، ويوجد العديد منها في الكثير من أنحاء العالم، ويتواجد من هذه الفصيلة أيضا في افريقيا ،ويقال أن ملوك افريقيا يحب اقتنائها .

– لم يحدث حتى الآن ظهور حيوان اللايقر في البرية ، لأن هذين النوعين لا يعيشان في بيئة واحده ، ويحدث التزاوج فقط في حدائق الحيوان .

– قد ظهر حيوان اللايقر سنة 2004 في فيلم (Napoleon Dynamite) وكان حيوان نابليون المفضل .

لماذا سمي بهذا الإسم ؟
– كلمة (liger) هي ناتج  خلط  كلمة (tiger ) و (lion)، الأسد والنمر باللغة الإنجليزية .

الصفات الوراثية لحيوان اللايقر 
يحمل اللايقر  صفات كلا والديه ، ولكن تحمل الذكور المزيد من صفات الأسد ، سنتعرف معا على الصفات التى ورثها ذلك الحيوان عن كلا والديه :
– الأسود والنمور هي حيوانات كبيرة جدا، ولكن ناتج تزاوجها هو الأكبر على الإطلاق ، في الواقع ينمو حيوان اللايقر  ليصبح بحجم كلا الوالدين معا، ويصبح كبيرا مثل الحصان مما يجعله أكبر نمر في العالم ، لذا يفضل اجراء عملية ولادة قيصرية لأنثى اللايقر  أثناء الولادة ، لولادتها كائن كبير الحجم .

– يمتلك في العادة  فرو ( أبيض – ذهبي – بني ) ، وعادة ما ينتشر في جسده بقع كالنمر ، ويشبه الذكور شكل الأسود كثيرا، وهو من الحيوانات السريعه جدا ، وتصل سرعته نحو 6 ميلا في الساعة .

– يجيد السباحة وتلك الصفه ورثها من النمور فالأسود لا تحب الماء ، ويمتلك صوت يجمع به بين زئير الأسود وزئير النمور .

– يعاني ذلك الحيوان الهجين من العديد من العيوب الخلقية ، وهو أكثرعرضه للإصابة بالسرطان ويموت عادة  في سن صغير.

لماذا اللايقر  كبير جدا
– ينمو اللايقر بسرعة كبيرة ليصل لحجم والديه معا ،ويعتقد العلماء أنه بسبب وجود عيب خلقي في الهرمونات نتج عنه عدم وجود هرمون لتثبت النمو .

اقرأ ايضا: