غزال البغل هو نوع من الثدييات ذوات الحوافر التي تنتمي إلى عائلة الغزلان . هناك نوعان من أنواع غزال البغل التي يمكن العثور عليها في الأجزاء الغربية من أمريكا الشمالية . يمكن لـ غزال البغل البقاء على قيد الحياة في مختلف البيئات ، ولكنه عادة ما يسكن ، المناطق القاحلة والمناطق الصخرية المفتوحة . الصيد الجائر ، وفقدان الموائل وحوادث المرور وانتشار الأمراض هما من الأسباب التي أثرت سلبا على أعداد غزال البغل في البرية . وعلى الرغم من هذه العوامل ، فإن أعداد غزال البغل مازالت كبيرة ومستقرة ، ولم يتم إدراج تلك الحيوانات على قائمة الأنواع المهددة بالانقراض .

حقائق مثيرة للاهتمام حول غزال البغل :

معلومات عن غزال البغل – يمكن لـ غزال البغل أن تصل طولها لنحو 4 1/2 إلى 7 أقدام في الطول و130يمكن لوزنها أن يصل إلى 280 رطلا من وزنها . ويغطى غزال البغل بمعطف ذو اللون البني الفاتح أو البني المحمر خلال فصل الصيف وباللون الرمادي خلال فصل الشتاء . تأتي منطقة الحلق والجزء الداخلي من الأذنين والساقين باللون الأبيض . غزال البغل له آذان طويلة ، والتي تتحرك بشكل مستقل وباستمرار ، مثل آذان البغال . ومن هنا جاءت تسميته – غزال البغل . غزال البغل ليس لديها أسنان أمامية . غاليباً مايتميز الذكور بقرون طويلة ومتشعبة ، والتي تتكون من 8 إلى 10 نقطة . وتتسع لما يصل إلى 4 أقدام . غزال البغل لديه حاسة بصر قوية والتي تساعده على الرؤيه الليلية الممتازة مع القدرة على الكشف على حركة الحيوانات المفترسة من على مسافة 600 متر . حاسة الشم أيضاً دقيقة والتي تصل دقتها لنحو 1000 مرات من حاسة الشم لدى البشر .

النشاط – غزال البغل (Odocoileus hemionus) هو أحد الغزلان الشائعة جدا في جميع أنحاء غرب الولايات المتحدة . ويتميز ذلك الحيوان بالآذان المتضخمة والتي تشبه آذان البغل . لدى غزال البغل حاسة السمع والبصر الممتازة والتي تحذرهم من اقتراب المخاطر . غزال البغل من فئة الثدييات ، لجنس Odocoileus . غزال البغل ينشط في الصباح الباكر وفي وقت متأخر من المساء لتجنب ارتفاع درجات الحرارة خلال فترة النهار .

النظام الغذائي – غزال البغل من الحيوانات العاشبة ، حيث يتناول بغل الغزلان لمجموعة كبيرة ومتنوعة من النباتات ، بما في ذلك الأوراق الطازجة الخضراء ، وفروع الأشجار ، والأعشاب والزهور المختلفة من النباتات والأغصان والشجيرات والتوت . أنهم مولعين بشكل خاص لـ البلاك البيري و الكروم والعنب والهدال ، والفطر ، والسرخسيات . يتناولون أغلبية الثمار بما في ذلك لثمرة الصبار .

الحيوانات المفترسة – عندما يواجه غزال البغل لأي خطر محتمل ، فإنه يحاول الهرب عن طريق القفز . غزال البغل لديه القدرة على القفز بإرتفاع نحو 2 قدم وعلى مسافة 15 قدما في القفزة الواحدة . ويمكن أن تصل أقصى سرعته لنحو 45 ميلا في الساعة . الحيوانات المفترسة الرئيسية لـ غزال البغل هم القيوط والذئاب والأسود الجبلية .

التزاوج – موسم تزاوج غزال البغل يحدث من شهر أكتوبر إلى شهر نوفمبر . عادة ماتكون الذكور ذات قرون أكبر من الإناث ، ودائماً ماتزيد فرص الذكور ذو القرون الكبيرة على فرصة التزاوج مع عدد كبير من الإناث . خلال أشهر الشتاء ، يعيش كلا من الذكور والإناث في مجموعات كبيرة ، بينما تفصل في بداية فصل الربيع ، وعندما تكون الإناث على استعداد للولادة . تستمر فترة الحمل لنحو 200 يوما وينتهي بإنجاب واحد أو اثنين من الظبيان . الحيوانات الصغيرة يمكنها البقاء مع أمهاتهم حتى سن سنة واحدة . غزال البغل تصل إلى مرحلة النضج الجنسي في سن سنتين .

تاريخ غزال البغل – غزال البغل من الحيوانات الاجتماعية التي تبقى عادة في مجموعات . دائما مايعيشون في أسر متعددة الأجيال مع الإناث وذريتهم . في أواخر فضل الصيف والخريف ، تتشكل المجموعات العائلية المختلطة من مجموعات كبيرة للحماية طوال فصل الشتاء . تستمر فترة الحمل لنحو ستة إلى سبعة أشهر مع إنجاب واحد أو اثنين من الظبيان التي تولد في أوائل فصل الصيف . وغالبا ما تحدث ولادة التوأم بعد الحمل الأول . الظبيان تبدأ في مرافقة والدتهما في غضون أسابيع قليلة . أصبح غزال البغل من الحيوانات النادرة جدا في جميع أنحاء ولاية كولورادو في عام 1913 ، والتي وضعت حداً وحظرا للصيدها من على مستوى الولاية . اليوم ، هناك المئات من غزال البغل الذين يقيمون في مناطق الحديقة .

الموائل – يتواجد غزال البغل في جميع أنحاء غرب الولايات المتحدة ، بما في ذلك الصحاري الأربعة من جنوب غرب أمريكا . يتحرك غزال البغل بين المناطق المختلفة مع حواف الغابات في المرتفعات وعلى الأرض الصحراوية ، اعتمادا على الموسم . بينما يبقى غزال البغل تقريبا في جميع أنواع الموائل ضمن مجموعتها ، والتي تبدوا وكأنها مفضلة للمناطق المفتوحة الجافة ولسفوح التلال الصخرية .

الحفظ – يمكن لـ غزال البغل أن يعيش في البرية لنحو 10 أعوام ، بينما قد يعيشوا مدة أطول في الأسرة لمدة تصل إلى 25 عاما . تعترف جميع الوكالات وإدارة الحياة البرية الاتحادية وحكومات الولايات بأهمية الحفاظ على أعداد غزال البغل . لذلك فإنها تعمل على مواجهة هذا الاتجاه للتنمية الزراعية ، وفي تحويل المراعي ، والتعدين ، والطرق السريعة ، وفي تطوير مساحات السكن للحفاظ على الموائل المختلفة من بغل الغزلان .

العمر – غزال البغل يمكنه البقاء على قيد الحياة لنحو 9-11 سنوات في البرية ، ولمدة تصل إلى 25 عاما في الاسر .

Source:حقائق عن غزال البغل

اقرأ ايضا: