ممتص الصدمات أحد الأعمدة الأساسية التي يتوقف عليها عمل السيارة بشكل جيد ، فهو جزء لا يتجزأ من نظام التعليق بها , ويتمثل دور هذا الجزء في السيارة في امتصاص الصدمات والاهتزازات التي تحدث من المطبات اثناء القيادة، الأمر الذي ينعكس على راحة الركاب ، وعلى الصعيد الآخر ، ففي حال تلف هذه الأجزاء بالسيارة ، فقد يسبب ذلك العديد من المشكلات بالإطارات الخاصة بالسيارة ، بالإضافة إلى التأثير المباشر على معدل ثباتها وألتصاقها بالطرق ، مما قد يتسبب في تمايل السيارة على الطريق، بالتالي قد ينتج عنه تدهور في أداء السيارة وقد يصل الأمر إلى حد انقلاب السيارة – لا قدر الله  , ومن الطبيعي أن يتعرض ممتص الصدمات في السيارة إلى التلف نتيجة للاستخدام المستمر كغيره من القطع الأخرى بالسيارة ، من ثم يجب تغييره على وجه السرعة

في التقرير التالي ، سنتعرف سوياً على أبرز التغييرات التي تطرأ على السيارة في حال تعرضها إلى تلف ممتص الصدمات  بها وأهم علامات تلف هذا الجزء الهام في السيارات ، فقط من خلال التقرير :

 علامات تنذر باقتراب تلف ممتص الصدمات في السيارات:

يؤكد المتخصصون على أن هناك بعض العلامات والتغييرات التي تطرأ على السيارات في حال بداية تلف ممتص الصدمات الخاص بها ، ومن أهم هذه العلامات ، ما يلي :

الشعور بدربكة واهتزازات بسيطة في المقود .

هذا بالإضافة إلى وجود تسريبات للزيت من ممتص الصدمات الموجود بها واحياناً نجد بقع زيتية أسفل السيارة .

كما نلاحظ عدم ثبات السيارة في المطبات أو ما يسمى بــ نطنطة أثناء المطبات بحيث تظل السيارة في حالة اهتزاز لعدة ثواني ثم بعد ذلك تختفي .

إضافة الى أصوات الطقطقة  التي تصدر من السيارة أثناء السير على الطرق الغير متساوية , حيث يعمل ممتص الصدمات على امتصاص أرجحة السيارة على المطبات , ويضمن أيضا اتصال مستمر للعجلات بالطريق ، كافة الأعراض السابقة تشير إلى أن منظومة التعليق في السيارة تحتاج إلى صيانة وربما تلف ممتص الصدمات الموجود بها

علامات تشير إلى تلف ممتص الصدمات في السيارة :

أما عن العلامات التي تؤكد تلف ممتص الصدمات نفسه في السيارات ، فتتلخص في الآتي :

أولاً : انخفاض السيارة للأسفل من الجزء الأمامي لها :  

فمن أشهر العلامات التي تشير إلى تلف ممتص الصدمات في السيارة هو انخفاض الجزء الأمامي من السيارة ، وخاصة عند استخدام المكابح ، فهل لاحظت من قبل أن سيارتك تغوص من الجهة الأمامية وتحتاج بعض الوقت للعودة مرة أخرى إلى وضعها الطبيعي , فإذا كان الأمر كذلك يجب التأكد من سلامة ممتص الصدمات

ثانياً :  حدوث اهتزازت قوية بعجلة القيادة  بالسيارة :  

اذا شعرت باهتزازات في عجلة القايدة أو المقود الخاص بسيارتك ، فعليك بالاسراع لفحص ممتص الصدمات بها ، حيث انه في حال عمل ممتص الصدمات بشكل جيد في السيارة ، فان هذا الأمر يجعل الإطارات أكثر تماسكاً مع الأرض ، بالتالي يؤدي إلى تماسك السيارة إلى حد كبير ويمنع اهتزاز مقود القيادة

 ثالثاً :  وجود تلف باطارات السيارات :  

حيث يشير المتخصصون إلى أن تلف ممتص الصدمات في السيارة يؤدي إلى حدوث العديد من المشكلات بإطارات السيارات ، من أهمها تآكل الإطارات بشكل غير متساوي والتي يحدث نتيجة فقدان دور ممتص الصدمات بها ، مما يجعل عجلات السيارات غير متماسكة على الطرق ويؤدي الى سرعة تآكلها .

متى يجب فحص ممتص الصدمات في السيارات ؟

تنصح الشركات المختصصة بفحص ممتصات الصدمات , بضرورة فحص هذه الأجزاء في السيارات بعد قطع20 الف كيلو بالسيارة حتى لا تتفاجئ بتلفه فيما بعد مع الحفاظ على باقي القطع المرتبطة به من التلف أو الضرر أيضا ,

بواسطة : المرسال سيارات

اقرأ ايضا: