ممتص الصدمات أحد أهم الأجزاء بنظام التعليق في السيارة ، والتي تتخلص مهمته في السيارة في منح السيارة أعلى درجات من التماسك أثناء القيادة على الطريق  ، وقد يؤدي تلف هذا الجزء الهام في السيارة إلى زيادة عامل الخطر أثناء القيادة ، حيث يمكن لممتص الصدمات التالف أن يؤثر  بشكل مباشر على مدى إحتكاك عجلات  السيارة بالطريق،  بالتالي  يسبب ذلك تمايل السيارة وانحرافها أثناء القيادة أو انزلاق السيارة في حال القيادة على الأراضي  المبللة ، بالتالي ، قد يؤدي ذلك إلى تدهور في أداء السيارة على الطرق .

وعادة ما يحدث هذا الأمر نتيجة انتهاء العمر الأفتراضي لهذه القطع في السيارة بفعل الاستخدام المستمر لها أثناء القيادة، الأمر الذي يؤدي إلى تلف هذا الجزء الهام في السيارة ، وما يعقب ذلك من اضرار وخيمة اثناء القيادة.

في التقرير التالي ، سنتعرف سوياً على  كيفية فحص ممتص الصدمات  في السيارة ، بالإضافة إلى المسافة  التي ينصح بعدها بتغيير ممتص الصدمات في السيارة ، فقط من خلال السطور التالية :

كيفية فحص ممتص الصدمات في السيارة  :

عن كيفية فحص هذا الجزء الهام في السيارة ، فينصح  خبراء السيارات والمتخصصين في مجال صيانة السيارة  بالقيام بمجموعة من الخطوات لاختبار مدى صلاحية ممتص الصدمات في السيارة  ومدى حاجة هذا الجزء الهام في السيارة الى التغيير، ومن أهم هذه الخطوات ، ما يلي :

القيام بفحص الحالة الداخلية لممتص الصدمات في السيارة :

عند القيام بهذه الخطوة ،  يجب توقف السيارة على أرض مستوية ويفضل أن يتم رفعها بشكل مستوي ايضاً ، ثم نقوم بالنظر للسيارة من الأمام ومن أسفل ، وعليك ملاحظة  اذا كان هناك ارتفاع جانب في السيارة عن الجوانب الاخرى ام لا   ، وفي حالة  تدني ارتفاع السيارة عن الحد الادني المسموح به لهذا النوع من السيارات ، فهذا الأمر يشير إلى تلف ممتص الصدمات ، أنه أصبح بحاجة إلى التغيير .

فحص قدرة ممتص الصدمات على تخميد الاهتزازات أثناء القيادة :

يمكن القيام بهذا الأمرعن طريق القيام  بدفع أحد أركان السيارة إلى أسفل ، ثم قم بتركها لتعود لحالة الاستقرار الطبيعية لها ، ففي حالة عودتها إلى الوضع الطبيعي بعد اهتزازه أو اهتزازتان ، فهذا الأمر يشير إلى جودة ممتص الصدمات في السيارات ، أما إذا استغرق الأمر أكثر من ذلك ، اي احتاج إلى عدد أكبر من الاهتزازات ،  فهذا يدل على تلف ممتص الصدمات بالسيارة .

فحص ممتص الصدمات بالنظر :

كما يمكن أيضاً فحص ممتص الصدمات في السيارة عن طريق النظر ، ويشترط  لهذا الأمر وقوف السيارة على سطح مستوي ، حينها يتم فحص أي تسرب للزيت تبدو آثاره على ممتص الصدمات أو حدوث أي أعوجاج أو تآكل في الوصلات المطاطية بالسيارة ، وفي حالة وجود أحد هذه العلامات ، فهذا الأمر يلزم بضرورة تغيير ممتص الصدمات على الفور ، والجدير بالذكر أن كافة الخطوات السابقة  يمكن أن يقوم بها أي شخص بمفرده ، دون الحاجة إلى استدعاء أحد الفنيين المتخصصين ، ويمكن من خلال هذه الخطوات اكتشاف الحالة العامة لممتص الصدمات في السيارة بأقل التكاليف .

متى يجب تغيير ممتص الصدمات في السيارة ؟ ومتى يجب فحص ؟

يؤكد المتخصصون على أنه يجب فحص ممتص الصدمات في السيارة عند قطعها مسافة 20 ألف كيلو متر على الأكثر ، أما عن  ضرورة تغييرها ، فيجب تغييرها عن قطع السيارة مسافة 80 ألف كليو متر في السيارة .

الزوار يشاهدون الآن

اقرأ ايضا: