s145.jpg

التهاب المعي الغليظ

المصران الغليظ يُهضم فيه الطعام و يمتص  و التهاب المعي الغليظ هو التهاب بطانة المصران . يبدأ غالباً عند بلوغ سن الثلاثين و تكون الحالة مزمنة تظهر بنوبات فجائية متكررة . أعراض المرض : تبدأ بتوعك شامل و بمغص خفيف في البطن مع إسهال أو أمساك ثم تشتد الأعراض بألم في أسفل البطن .

و أحياناً يحصل نزيف من الشرج و ترتفع الحرارة و يختلط الدم بالبراز ، كما أن المريض يفقد الشهية للطعام مع نقصان الوزن تدريجياً و هذه من عوارض تقرح المصران أيضاً .
من أسباب هذا الالتهاب : العدوى البكتيرية ، و حساسية الطعام خصوصاً الحليب ففي هذه الحال يجب الاستعانة بالطبيب .
كما يتناول الطعام الغني بالبروتين مع تعويض الجسم مما فقد من أملاح و سوائل يسبب الإسهال و النزف .
و هناك تشنج المصران المؤلم و هذا الألم لا علاقة له بالالتهاب بل لعوامل عاطفية .     و التهاب المعي الغليظ . أسبابه عدة . أكثرها حدوثاً العدوى الجرثومية أو الفيروسية      بعد تناول طعام ملوث أو ماء ملوث .
و هذا الالتهاب قد ينجم أيضاً عن حساسية مصدرها الطعام أو الإفراط في شرب الخمر .
ومن عوراضه : الصداع و الحمى و الإسهال الشديد . مما يستوجب الاستعانة بالطبيب.

 

لالتهاب المعي الغليظ :
– حرشف السطوح . ينتفع عشر ورقات من النبتة في قدر فنجان من الماء المغلي     و يشرب كل ساعة ملعقة صغيرة .
– أو كاليبتوس : تغلى حفنتان من أوراق الشجرة في قدر ليتر من الماء مدة دقيقة واحدة و يترك بعد الغلي عشر دقائق يصفى و يشرب فنجانان في اليوم .

كما يفيد الشرب مما يدر البول و يزيل الغازات :
– التفاح تقطع ثلاث تفاحات و تغلى بقشرتها في ليتر من الماء المغلي مدة ربع ساعة يصفى و يشرب من هذا المغلي .
– لحية الذرة  ينقع قدر 25غ من لحية الذرة في قدر ليتر من الماء المغلي مدة ربع ساعة يصغى و يشرب منه خلال النهار فنجانان .

للالتهاب المعوي :
جذر الخبازة البرية : يغلى حفنة من الجذور و الأوراق في قدر ليتر من الماء يصفى     و يشرب منه خلال النهار فنجانان

للتشنجات الناتجة عن التأثرات النفسية :
– النادرين : ينقع قدر ملعقة صغيرة من مسحوق جذور النبتة في قدر كوب من الماء البارد و يشرب خلال النهار

 

Tags: البطن, أعراض, الأعراض, التهاب


التداوي بالأعشاب –


أمراض الجهاز الهضمي

اقرأ ايضا: