b_92.jpg

الراوند

عشبة الراوندا لمعالجة السمنة وانقاص الوزن الزائد

الراوند ( أطراوندى ) ( Rhubarb )
الاسم الانجليزي : E : Rhuburb
الاسم الفرنسي : F : Rheubarbe
الاسم اللاتيني : L : Rheum – officinalis

ويسمى في مصر الريبوس أو ريباس وفى بلاد الشام رندر وندذتر وفى الجزائر وتونس والمغرب روبارب وهناك نوع آخر فى سوريا يسمى روند ذكر ( راوندان ) الاطراونداى أو راوند طويل كما أن هناك نوعا ثالثا يسمى راوند الهندي أو ريوند الصيني أو الراوندان . والراوند أنواع كثيرة وكلها متشابهة المفعول والمنافع والاستعمال والراوند السوري ( اطراوندى ) أو الراوند الطويل هو أجود الأنواع لمكافحة السمنة ولعلاج الوزن الزائد . ولإفضل طريقة لاستخدام الراوند لعلاج الوزن الزائد ومكافحة السمنة والبدانة هو أن توضح قطعة صغيرة من عروقه في المشروبات الساخنة أو في الشوربة فهي مقوية ومفيدة للمعدة وتنظيف الجهاز الهضمى وتزيل آلام المثانة كما تشفي أمراض الجلد إذا مزجت بالخل أو الكبريت دهانا .

تنبيه
يجب استخدام الراوند بحذر لانقاص الوزن الزائد لأن الكثير منه مضر . الرواند من النباتات النادرة والغريبة وهو نبات طبي معمر أوراقه عريضة جدا , وقد يبلغ ارتفاعه 3 أمتار , والجزء المستخدم منه فى الطب هو جذور الرواند . واستخدمه الأطباء الصينيون منذ العصور القديمة وكانوا يصفونه خارجيا لعلاج الجروح والحروق , وداخليا بكميات قليلة تؤخذ عن طريق الفم لمعالجة الزحار .

وأكد عالم النباتات البريطاني “نيكولاس كولير” على مفعوله الملين والمنظف للجسم , كما وصفه خارجيا كعلاج فعال جدا لمعالجة القشور والجروح المتقيحة وبرهنت بعض الدراسات الحديثة ان الراوند المستهلك بكميات ضئيلة يسمح بعلاج الاسهال كما أنه إذا أخذ هذا النبات بكمية كبيرة فإنه يمارس مفعولا ملينا قويا لوجود مادة ” الانتراكينونات ” الشبيهة بالموجودة فى الريق , ومع ذلك يجب ألا يستهلك الرواند كغيره من النباتات المحتوية على الانتراكينونات إلا كملاذ أخير فى علاج الإمساك . لإنقاص الوزن وللمساعدة فى ذلك الهدف يمكنكم تحضير مغلى الراوند بوضع نصف ملعقة صغيرة من جذور الرواند المحتوية لكل فنجان ماء يوضع المزيج على النار ويترك عليها وبعد الغليان بـ 10 دقائق يرفع من على النار ويصفى ويؤخذ منع ملعقة واحدة بعد الغذاء ومرة واحدة يوميا .

يمكن استخدام صبغة الراوند لنفس الغرض وبقدر ربع ملعقة يوميا بعد الغذاء ولمرة واحدة فقط فى اليوم كعامل فقط . . . . بسبب مفعول الرواند الملين القوي يجب عدم استهلاكه بكمية كبيرة وخاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل معوية مزمنة كالقرحات والتهابات القولون , كما يجب على النساء الحوامل أو المرضعات الأمتناع كلية عن تناول جذور الراوند . ويجب ألا يستهلك الراوند على شكل ملين أو كعامل مساعد للتخلص من فضلات الجسم لأكثر من أسبوعين ويمكن للبول أن يصبح أحمر اللون أو أصفر غامق عند استهلاك الراوند .

Tags: الوزن, الزائد, السمنة


تغذية –


الأعشاب

اقرأ ايضا: