h7.jpg

 أظافر جميلة

استحوذت الاظافر على اهتمام كبير من المرأة في العصر الحديث وتفانت في تجميلها حتى تلفت النظر إليها .
وقد نجحت المرأة الى حد كبير ، ولكنها كثيرا ما تدفع ثمن هذا الاهتمام بالأظافر .

وغالبا ما يكون على حساب أظافرها أو جلدها . وفي بعض الاحيان أعصابها . والأظافر عبارة عن صفائح مكونة من خلايا قرنية صلبة تنمو من خلايا حية متجددة موجودة عند جذور الظفر وينمو الظفر بمعدل ملليمتر واحد في الاسبوع تقريبا ، ويختلف شكل الأظافر في الجنسين ، كما يختلف من شخص الى شخص .

وهناك متخصصون في قراءة الشخصية وميول الأنسان وقدر الذكاء الى آخره من دراسة شكل الأظافر ولما كانت الأظافر تنمو بطريقة مستمرة من خلايا حية تعتمد في نموها على وصول الطاقة اللازمة لها عن طريق الأوعية الدموية الموجودة في نهايات الأصابع فإن الأصابع كثيرا ما تعانى ممن آثار الأمراض الداخلية المختلفة ، ومن عدم كفاية الدورة الدموية في الأطراف والتغيرات التى تصيب الاظافر قدتعكس وجود مرض داخلى لكنه لما كان الكثير من هذه التغيرات ناتجا عن الاساءة الى الاظافر من جراء العمليات المختلفة التى تقوم بها المرأة لتجميل أظافرها فإنه يتحتم أن نتعرف على هذه التغيرات والعوامل المسببة لها حتى يمكن تفاديها ، وحتى يتسنى الحفاظ على شكل الأظافر الطبيعية وجمالها ونورد فيما يلى أهم التغيرات التى تصيب الأظافر حسب أهميتها وكثرة حدوثها .

الأظافر الهشة وتشقق الأظافر : تشكو الكثير من الإناث وأحيانا الذكور من أن أظافرهن هشة وسهلة التآكل أو الكسر نتيجة للاحتكاكات اليومية العادية التى تتعرض إليها الأظافر أثناء إرتداء الملابس أو القيام بالأعمال المنزلية المختلفة . . . الخ وفي بعض الاحيان يحدث تشقق في الأظافر ، وهذه الظاهرة تنتج عنالعوامل الآتية :

 

  • كثرة تعريض الأظافر للماء والصابون . وذلك يقلل من صلابة الخلايا القرنية التى يتكون منها الظفر .
  • إيذاء الأظافر كما يحدث نتيجة للعنف في عمل الباديكير أو تكرار العملية ، وهذا يؤدى الى تعرية الظفر من الغطاء الكيتينى الذى يغطى محيط الأظافر ،، مما يؤثر على كمية الدم التى تصل الى الخلايا الحية في الظفر ، كما يحرمه من الغطاء الذى يحمى الخلايا الحية .
  • قليلا ما تنشأ هذه الظاهرة من وجود مرض جلدى حول الظفر .
  • نادرا ما تنشأ عن قصور الدورة الدموية في الأطراف ، كما يحدث لبعض الأشخاص أثناء فصل الشتاء .


تلوين الأظافر :
يختلف لون الاظافر الى الاحمر الوردى الفاتح ، ويكون ولن الظفر شاحب في حالات الانيميا ، ولكنه كثيرا ما يظهر على بعض الأظافر اللون الأصفر أو الأسود أو الأزرق أو الأحمر وهذا لا يدعو الى كثير من القلق فغالبا ما يكون اللون ناتجا من استعمال مواد كيماوية من الظاهر مثل صبغات الشعر أو الفيفورم أو حامض البكريك أو نترات الفضة وبقايا صبغات الأظافر . ومن الجدير بالذكر أن تعاطى عقار التتراسيكلين قد يؤدى الى تكون الأظافر باللون الأصفر ، وفي هذه الحالات يكون التلوين وقتيا ويزول بعد مدة من التوقف عن استعمال هذه المركبات ولكن تلون الاظافر بلون غريب قد يعنى شيئا آخر ، ويحدث في الحالات الآتية :

  • تغيير تركيب الظفر الداخلى ويحدث في بعض المسنين .
  • إصابة الأظافر الأظافر بأمراض فطرية .
  • إصابة الأظافر بأمراض جلدية مثل الصدفية أو الاكزيما وفي هذه الحالات يتغير شكل الظفر ، ويفقد ملمسه الناعم وقد يكون سميكا أو رقيقا .

تموج الأظافر : قد يظهر في الأظافر خطوط منخسفة أو تموجات مستعرضة يختلف عددها من واحد الى بضعة تموجات أو خطوط وهذه قد تنشأ من مرض جلدى مثل النخالة الشعرية الحمراء والأكزيما ، ولكنها غالبا ما تنتج عن الأسباب الآتية :

  • العنف في عمل الباكيدير والمانيكير .
  • عادة الضغط أطراف الأصابع ، وهى تلاحظ عن بعض الأشخاص أثناء التفكير العميق . فيضغط الشخص على طرف أحد الأظافر المجاورة أو الأصابع الأخرى .
  • في بعض الاناث تظهر هذه التموجات مع حدوث الدورة الشهرية .
  • قد تحدث عقب الاصابة ببعض الحميات فيظهر خط بعرض الظفر ويسمى بخط ” بو ” ، ويمكن تحديد تاريخ حدوث الحمى أو المرض بتحديد مكان الخط في الظفر .
  • عدم كفاءة الدورة الدموية في الاطراف ، وتحدث نتيجة لانقباض الشرايين في الاطراف في شهور الشتاء ، وعند بعض الأشخاص وتسمى ” لسعة برد ” .

النزيف تحت الأظافر : يظهر النزيف تحت الأظافر على شكل بقع مستديرة أو بيضاوية الشكل تكون حمراء اللون أولا ثم تصبح زرقاء باهتة ثم بنية فاتحة ثم صفراء ، ويتلاشى اللون تدريجيا حتى يعود الظفر الى لونه الطبيعى ،ويحدث النزيف تحت الأظافر في الحالات الاتية :

  • نتيجة الضغط المفاجئ أعلى الأظافر مثل : انحشار الظفر بين شفى الباب أو حقيبتين . . الخ .
  • العنف في تجميل الأظفر من أهم الأسابا التى تؤدى الى حدوث نزيف تحت الأظافر .

زيادة سمك الأظافر : سمك الأظافر العادى حوالى نصف ملليمتر ويصل الى الملليمتر في الأبع الأكبر للقدمين ، وزيادة سمك بعض الأظافر لا يعنى دائما وجود مرض جلدى فقد يحدث زيادة وقتية في سمك بعض الأظافر ،ويعود سمك الظفر الى حالته الطبيعية بعد مضى فترة تختلف من شهور الى سنين . وهذه ظاهرة غير مرضية ومن أسباب زيادة سمك الأظافر :

  • إصابة الأظافر بأمراض فطرية .
  • وجود أمراض جلدية مثل الصدفية ، ومرض جلد التمساح والنخالة الشعيرية الحمراء ، وفي هذه الحالة توجد أعراض وعلامات هذه الأمراض في الجلد .
  • العنف في عمل الباديكير والمانيكير .
  • نادرا ما ينتج زيادة سمك الأظافر من وجود أمراض داخلية بالجسم .

البقع البيضاء في الأظافر : قد يظهر في الأظافر بقع بيضاء اللون تتخذ أشكالا مختلفة فقد تكون مستطيلة أو على شكل خطوط طولية أو خطوط مستعرضة أو غير محدودة الشكل وهذه البقع البيضاء ناتجة عن وجود خلايا بارا قرنية نوهى في حد ذاتها لا تعو الى القلق لأنها تختفى تلقائيا ولا تعنى شيئا هاما .
ولكنها قد تكون ناتجة عن :

  • الأنيميا ويكون لون الظفر شاحبا .
  • الاساءة الى الأظافر بالعنف في عمل الباديكير .
  • بعض الامراض الداخلية بالجسم مثل الحمى وضغط الدم .

إيذاء الأظافر : قد يتسب إيذاء الأظافر في تشويهها ويكون الاذى على الصور الآتية :

  • العنف في تجميل الأظافر ويتسبب في حدوث ، نزيف تحت الأظافر ، تشقق الأظافر وتهشمها سقوط الأظافر كلية ، تلوين الأظافر .
  • الاحذية الضيقة وتسبب الآتى : زيادة تجدب الاظافر وتقوسها ، زيادة سمك الأظافر ، دخول جانب الظفر في اللحم المجاور له مسببا آلاما مبرحة والتهابات شديدة ، ولا ينقذ الانسجة الحية من ضغط الظفر الا الاستئصال الجراحى لجزء من الظفر ، ويحدث هذا عادة في ظفر إبهام القدم ” الاصبع الكبيرة ” .
  • عادة قطم الأظافر بالأسنان وهى موجودة في بعض الأشخاص ، وتحدث لا شعوريا ف يغالب الأحيان وتنتج عن إضطرابات نفسية .

العناية بالاظافر : حتى نحافظ على شكل الأظافر الطبيعى وجمالها ينبغى أن تراعى الآتى :

  • عدم كثرة استعمال الماء والصابون ، وحفظ الأظافر جافة بقدر الامكان ، وذلك بسرعة تجفيفها بعد النتهاء من استعمال الماء والصابون مباشرة .
  • اذا كانت الاظافر هشة فيجب تقليمها وقصها ، والاحتفاظ بها قصيرة . وذلك حتى تعود الى حالتها الطبيعية .
  • الرفق بالأظافر أثناء عملية الباديكير ، وعدم العنف في ازالة المانيكير ، وفي حالة حدوث تغيير في الاظافر فإنه يتحتم الامتناع عن هذه العمليات كلية حتى تعود الاظافر الى حالتها الطبيعية ، فان هذه العمليات تعوق رجوع الأظافر الى حالتها الطبيعية بل وتزويدها .
  • الحرص على غسل الأظافر جيدا بعد استعمال المركبات الكيماوية التى قد تسبب ونترات الفضة .
  • تجنب عادة الضغط على أطراف الأصابع .
  • عدم استعمال المركبات التى تستخدم لزيادة صلابة الأظافر ، والأمراض الجلدية التى تصيب الجلد حول الأظافر أو التى تؤدى الى تغييرات في الأظافر .
  • تعاطى مركبات الحديد والكالسيوم وفيتامين ” أ ” اثناء الحمل ، وفي دور النقاهة من الأمراض .

Tags: المرأة


الصحة العامة –


العناية والجمال

اقرأ ايضا: