سناء كامل
يمتلك جسم الإنسان نوعان من الغدد، النوع الأول وهي الغدد الصماء أو اللاقنوية وهي التي لا تمتلك قنوات خاصة بها تفرز بها هرموناتها، وإنما تصبها مباشرة في الدم ليقوم بنقلها إلى مراكز التأثير مثل الغدة الدرقية، والنوع الآخر هو الغدد القنوية التي تفرز هرموناتها في قنوات خاصة تقوم بإيصالها إلى مناطق التأثير، وتقع الغدة الدرقية فوق تفاحة آدم في مقدمة الرقبة ولا يشعر بها الشخص في الأوضاع الطبيعية، وتقوم الغدة الدرقية بالتحكم بعدة وظائف حساسة في جسم الإنسان مثل عمليات الأيض التي تزود الجسم بالطاقة اللازمة للحركة والقيام بالأنشطة المختلفة، وتنظبم دقات القلب، وعندما تصاب هذه الغدة بفرط الإفرازات أو قلتها فإن الجسم يصاب بالكثير من المشاكل، وسنخصص هذا المقال للحديث حول أعراض نشاط الغدة الدرقية بالتفصيل.
فرط نشاط الغدة الدرقية
تعد الغدة الدرقية مصابة بفرط النشاط عندما تقوم بإفراز كميات كبيرة من هرموناتها بما يفوق المعدل الطبيعي، وهذا يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض والعلامات على المصاب مما يعرقل مسير حياته الطبيعية، ويستدعي فرط نشاط الغدة الدرقية العلاج بشكل سريع.
أعراض نشاط الغدة الدرقية
تختلف الأعراض التي قد تظهر من مريض لآخر حسب شدة الإصابة ومستواها وعمر المريض، ومن الأعراض الشائعة بين المصابين:

الإصابة بالعصبية وتقلب المزاج و كثرة القلق والتوتر والشعور بفقدان السيطرة على النفس فيشعر المصاب بأنه على وشك الانفجار.
عدم القدرة على النوم وفقدان الشعور بالراحة.
الشعور بالتعب والإرهاق وضعف العضلات وعدم القدرة على مزاولة النشاطات اليومية البسيطة.
كثرة الشعور بالرغبة بالتبول والتبرز، وعادة تزيد نسبة الدهون في البراز مما يجعله دهنياً ومن الصعوبة التخلص منه.
انخفاض الوزن بشكل كبير وبصورة مفاجئة ويرافقه زيادة الشهية إلى تناول الطعام
كثرة التعرق.
التحسس من الضوء ورجفة في اليدين.
التعب الشديد الذي يرافقه العطش الشديد عند مرضى السكري.
تضخم منطقة العنق بسبب تصخم الغدة.
زيادة معدل ضربات القلب بالإضافة إلى عدم انتظامها.
احمرار منطقة كف اليد.
تساقط الأظافر من منطقة الأظفر.
ظهور طفح جلدي يسمى الشرى.
الإصابة بالثعلبة حيث يتساقط الشعر في مناطق معينة من الرأس، كما أن الشعر يكون رقيقاً وأملساً دون تجاعيد مما يسبب تساقطه بسهولة.
الإصابة بالإسهال.
الشعور بوخز ونمنمة في الوجه والأطراف.
عدم انتظام الدورة الشهرية عند النساء فقد تسبق موعدها أو تتأخر عن الموعد أو تنقطع.
الإصابة بمشاكل في الإبصار مثل النظرة المتبرقة والشعور بوجود رمل في العين وارتفاع الجفن للأعلى ووجود احمرار يرافقه ألم ودموع غزيرة.

المراجع:  1  2




أعراض نشاط الغدة الدرقية

بواسطة: سناء كامل – آخر تحديث: 29 يونيو، 2017

يمتلك جسم الإنسان نوعان من الغدد، النوع الأول وهي الغدد الصماء أو اللاقنوية وهي التي لا تمتلك قنوات خاصة بها تفرز بها هرموناتها، وإنما تصبها مباشرة في الدم ليقوم بنقلها إلى مراكز التأثير مثل الغدة الدرقية، والنوع الآخر هو الغدد القنوية التي تفرز هرموناتها في قنوات خاصة تقوم بإيصالها إلى مناطق التأثير، وتقع الغدة الدرقية فوق تفاحة آدم في مقدمة الرقبة ولا يشعر بها الشخص في الأوضاع الطبيعية، وتقوم الغدة الدرقية بالتحكم بعدة وظائف حساسة في جسم الإنسان مثل عمليات الأيض التي تزود الجسم بالطاقة اللازمة للحركة والقيام بالأنشطة المختلفة، وتنظبم دقات القلب، وعندما تصاب هذه الغدة بفرط الإفرازات أو قلتها فإن الجسم يصاب بالكثير من المشاكل، وسنخصص هذا المقال للحديث حول أعراض نشاط الغدة الدرقية بالتفصيل.

فرط نشاط الغدة الدرقية

تعد الغدة الدرقية مصابة بفرط النشاط عندما تقوم بإفراز كميات كبيرة من هرموناتها بما يفوق المعدل الطبيعي، وهذا يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض والعلامات على المصاب مما يعرقل مسير حياته الطبيعية، ويستدعي فرط نشاط الغدة الدرقية العلاج بشكل سريع.

أعراض نشاط الغدة الدرقية

تختلف الأعراض التي قد تظهر من مريض لآخر حسب شدة الإصابة ومستواها وعمر المريض، ومن الأعراض الشائعة بين المصابين:

  • الإصابة بالعصبية وتقلب المزاج و كثرة القلق والتوتر والشعور بفقدان السيطرة على النفس فيشعر المصاب بأنه على وشك الانفجار.
  • عدم القدرة على النوم وفقدان الشعور بالراحة.
  • الشعور بالتعب والإرهاق وضعف العضلات وعدم القدرة على مزاولة النشاطات اليومية البسيطة.
  • كثرة الشعور بالرغبة بالتبول والتبرز، وعادة تزيد نسبة الدهون في البراز مما يجعله دهنياً ومن الصعوبة التخلص منه.
  • انخفاض الوزن بشكل كبير وبصورة مفاجئة ويرافقه زيادة الشهية إلى تناول الطعام
    كثرة التعرق.
  • التحسس من الضوء ورجفة في اليدين.
  • التعب الشديد الذي يرافقه العطش الشديد عند مرضى السكري.
  • تضخم منطقة العنق بسبب تصخم الغدة.
  • زيادة معدل ضربات القلب بالإضافة إلى عدم انتظامها.
  • احمرار منطقة كف اليد.
  • تساقط الأظافر من منطقة الأظفر.
  • ظهور طفح جلدي يسمى الشرى.
  • الإصابة بالثعلبة حيث يتساقط الشعر في مناطق معينة من الرأس، كما أن الشعر يكون رقيقاً وأملساً دون تجاعيد مما يسبب تساقطه بسهولة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بوخز ونمنمة في الوجه والأطراف.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية عند النساء فقد تسبق موعدها أو تتأخر عن الموعد أو تنقطع.
  • الإصابة بمشاكل في الإبصار مثل النظرة المتبرقة والشعور بوجود رمل في العين وارتفاع الجفن للأعلى ووجود احمرار يرافقه ألم ودموع غزيرة.

المراجع:  1  2


<!–

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
–>

اقرأ ايضا: