b_20.jpg

شفط الدهون

إحدى العمليات التجميلية التى تلجأ إليها حواء لتبدو أكثر رشاقة . وقد برزت قضية شفط الدهون للأضواء بعد قيام الممثلة المصرية سعاد نصر بإجراء هذه الجراحة . وبسبب زيادة كمية البنج كما يقولون تعرضت لمضاعفات كادت تؤدي بحياتها .

وتناولت الأقلام بعد هذه الواقعة عمليات شفط الدهون وما شابهها من عمليات التجميل التى تهدف إلى انقاص الوزن الزائد كما يعتقد البعض على الرغم من ان الحقيقة غير ذلك لذا كان من الواجب علينا ونحن نناقش كيفية التخلص من الوزن الزائد بالطرق الطبيعية أن نلقى الضوء على ما يسمى بشفط الدهون موضحين حقيقة هذا الأمر كاشفين أسراره وخباياه .

تتدرج جراحة شفط الدهون او استئصالها تحت مسمى العمليات التجميلية .  وقد يكون الهدف من هذه الجراحة فى مخيلة صاحبة الوزن الزائد والدهون لمتراكمة هو التخسيس ولكن الهدف الحقيقي هو ضبط أو تقليل بروزات دهنية معينة فى جسم الإنسان دون التأثير على الوزن الزائد . لذا يمكن القول بأن شفط الدهون جراحة تجميلية لإصلاح عيوب عدم التناسق فى جسم حواء ولذا تعتبر اسلوبا جراحيا لعلاج السمنة الشكلية وهى آمنة جدا وسهلة إذا تم عملها بالطريقة الصحيحة وعلى يد أساتذة متخصصين وهى تتم ببنج موضعى جزئى أو كلى ويمكن أن يخرج المريض عادة من المستشفى فى اليوم التالى لإجراء الجراحة .

وقد تكون جراحة شفط الدهون أكثر ملاءمة لحواء حين يكون وزنها مثاليا ولكن قوامها يعيبه فقط كبر فى حجم الأرداف مثلا أو تراكم الدهون فى مناطق معينة من الجسم تفقده جماله فى هذه الحالة يناسب حواء شفط الدهون من الجزء البارز من الجسم والذي يسيء لجمالها وليس اتباع نظام غذائى يعمل على إنقاص وزن الجسم . وفور إجراء الجراحة يبادر الجسم فى ضبط إيقاعه وتبدأ عملياته الحيوية فى تكوين نوع من السوائل ويملأ بها المكان الذي تم شفط الدهون منه ويتشكل على الفور نسيج ليفى يلتصق بطبقة الدهون تحت الجلد وبذلك يتم تصغير حجم الأرداف .

ومن المهم جدا أن تعرف كل حواء تقدم على إجراء مثل هذه الجراحة وجود بعض المحاذير لابد من مراعاتها فإذا أجرت حواء عملية شفط للدهون يجب بعدها أن تتبع نظاما غذائيا مناسبا لحالتها الصحية بحيث لا يزيد وزنها إطلاقا مرة أخرى لأن زيادة الوزن بعد الجراحة يعنى تشوه مكان الجراحة لأن زيادة الوزن التى يمكن ان تكتسبها حواء بعد الجراحة ستتوزع على الأماكن الأخرى من الجسم التى لم يتم شفط الدهون منها مما يشوه المنظر العام لتناسق جسم حواء . . والحقيقة التى لا مفر منها أن هناك بعض أجزاء من الجسم يصعب إنقاص الوزن فيها أو تجميلها بدزن تدخل جراحى مثل الأرداف أو الفخذين والبطن , وخاصة عند حواء التى يكون وزنها مثاليا أو قريبا من الوزن المثالى وتعانى من تراكم الدهون فى تلك الاماكن …

وقبل ان يقوم الجراح بإجراء عملية شفط للدهون يبدأ فى عمل فحص عام لحواء وتشخيص درجة السمنة التى تعانى منها ومعرفة نوع السمنة هل هى بسيطة أم متوسطة أو مفرطة ؟ ونوعية جلد حواء هل به تجاعيد ومدى تأثره بتقدم حواء فى العمر من عدمه ومدى وجود ترهل به من عدمه وعلاقة الترهلات والدهون بعدد مرات الولادة اذا كان الترهل فى البطن مثلا .. وبعد ذلك يتم تقرير نوع العملية وهل حواء تحتاج لعملية شفط دهون فقط أم أنها تحتاج لجراحة تجميل تقليدية مع شد الجلد أم الأثنين معا . وأخيرا يتم تحديد كمية الدهون المراد شفطها والتخلص منها سواء كانت فى البطن أو الأرداف أو أى مكان آخر فى جسم حواء . وبناء على كل ما سبق يحدد الجراح كيفية إجراء عملية شفط الدهون هذه . بقى القول أنه كلما كانت كمية الدهون قليلة ونوعية الجلد جيدة وعمر حواء لا يتعدى الأربعين كلما كانت نتيجة العملية أفضل . أما إذا كانت الدهون مفرطة ونوعية الجلد رديئة كانت نتيجة العملية ضعيفة ويحتاج المريض لعملية شد وتصليح للجلد المترهل .

وتجرى جراحات شفط الدهون فى الاجزاء الاخرى من الجسم مثل الأرداف والفخذين والذراعين والوجه والرقبة بنفس شروط جراحة شفط دهون البطن ولكن باستعمال أنبوب خاص يناسب المكان الذي سيتم شفط الدهون منه . وتتم عمليات شفط الدهون من خلال فتحة لا تزيد عن سنتيمتر واحد فقط يدخل الجراح من خلالها شفاط طويل متصل بماكينة شفط للدهون بعد تفتيتها بالمعدل الذى يحدده الجراح . ويمكن ان تتم عملية شفط الدهون على مرحلة واحدة أو على عدة مراحل ويتوقف ذلك على كمية الدهون المراد شفطها فيمكن إجراء هذه الجراحة على مرحلة واحدة فى الحالات البسيطة أما فى حالات السمنة المفرطة فتجرى فى مراحل بحيث تفصل فترة زمنية تتراوح ما بين شهرين الى ثلاثة أشهر بين كل مرحلة وأخرى فمثلا يمكن لحواء المفرطة فى البداية والدهون المتراكمة ان تجرى عملية لشفط دهون الأرداف وهكذا … وبصفة عامة يؤكد خبراء الجراحة انها عملية سهلة جدا تستطيع حواء مزاولة حياتها العادية جدا بعد 10 أيام من إجرائها كما تتميز هذه العملية بأنها لا تترك أى أثر أو تشوه فى مكان العملية وهى آمنة تماما إذا روعى فيها وسائل الأمان والتعقيم والالتزام بالتعليمات بعد الجراحة .

 

اقرأ ايضا: