e11.png

مؤشر كتلة الجسم

إن المقياس المتعارف عليه عالميا لتمييز البدانة عن النحافة عن الوزن المثالي هو مؤشر كتلة الجسم، فما هو، وكيف يمكن قياسه، وما العوامل المؤثرة فيه؟
مؤشر كتلة الجسم هو: طريقة شائعة لقياس ما إذا كان الشخص بدينا أو ذو وزن زائد أو يتمتع بوزن مثالي، وهو يعبر عن العلاقة بين وزن الشخص وطوله.

ويحسب مؤشر كتلة الجسم بتقسيم الوزن بالكيلوغرام على مربع طول القامة بالمتر كما يلي:

مؤشر كتلة الجسم = الوزن بالكيلوغرام ÷ (الطول بالمتر)2

مثال: إذا كان وزن الشخص 80 كيلوغرام، وطوله 170 سم، يكون مؤشر كتلة الجسم  كما يلي:

مؤشر كتلة الجسم = 80 ÷ (1.70)2

= 27.6

ويعطي هذا المؤشر فكرة عن نسبة الشحوم في الجسم، ولكن يجب مراعاة بعض الأمور عند احتسابه منها: أن الأشخاص الرياضيين لديهم كتلة عضلات أكبر، ولذلك يكون المؤشر لديهم عال بالنسبة لطولهم وهذا لا يعني زيادة نسبة الشحوم، كما تكون نسبة الشحوم لدى النساء أعلى منها عند الرجال، إضافة إلى الفئة العمرية التي تؤثر على المؤشر؛ حيث يختلف التصنيف عند البالغين منه عند الأطفال كما يلي:

 

* تصنيف البالغين من الجنسين:

مؤشر كتلة الجسم التصنيف
أقل من 18.5 نحيف
18.6-24.9 طبيعي
25 – 29.9 زيادة في الوزن
30 – 39.9 بدين
40 وأكثر بدانة عالية

* تصنيف الأطفال:
على خلاف البالغين، يختلف مؤشر كتلة الجسم عند الأطفال باختلاف العمر والجنس، حيث يسمى هذا المؤشر عند الأطفال بمؤشر كتلة الجسم للعمر (BMI-for-age)، ويتم حساب هذا المؤشر من خلال جدول يحتوي على سلسلة من الخانات التي تبين نسباً معينة، حيث يكون التركيز في هذه الحالة على نسبة المؤشر وفقا للعمر والجنس بدلا من قيمة المؤشر نفسه.

وتكون نسبة مؤشر كتلة الجسم للأطفال كالتالي:

مؤشر كتلة الجسم للعمر التصنيف
أقل من النسبة 5 نحيف
5 – 85 طبيعي
85- 95 طفل معرض لخطر زيادة الوزن
أكثر من 95 طفل بدين

العوامل التي تساهم في رفع مؤشر كتلة الجسم:
– اختلال في توازن الطاقة: ويحدث عندما يكون عدد السعرات الحرارية المستهلكة أكثر من  عدد السعرات الحرارية المكتسبة.
– يحدد وزن الجسم بالاعتماد على عدة عوامل مثل الجينات وعملية الأيض والسلوك (عادات الأكل) والبيئة والثقافة والمستوى الاجتماعي والاقتصادي.
– قلة النشاط البدني.

Tags: الجسم, طريقة, وزن, كتلة


الصحة العامة –


وقاية وعلاج

اقرأ ايضا: