b_13.jpg

علاج السيلولايت بالغذاء

أثبتت الأبحاث والدراسات الأخيرة وجود خمس وسائل فعالة للتخلص من السيلولايت وسميت بالبرامج المضادة للسيلولايت .

البرنامج الأول : العلاج الغذائى .
ويعتمد العلاج الغذائى على تجنب الأغذية والمشروبات التى يمكن أن تترك كميات كبيرة من الفضلات بعد تناولها .
وأظهرت الدراسات الحديثة أن السمنة والسيلولايت سببهما الأساسى تناول أنواع من الأطعمة التى تؤدى الى تراكم نفايات وسموم بالجسم وأنه كلما كان الطعام طازجاً قلت نسبة حدوث التعفن وكلما كانت فترة بقاء الطعام فى رحلته داخل القناة الهضمية قصيرة قل معدل تعفن الطعام .

والطعام السريع والصحى هو الطعام الطازج مثل الخضروات والفواكه الطازجة وأثبتت الدراسات أن الحليب ومنتجات الألبان بطيئة العبور فى القناة الهضمية مما قد يساعد على حدوث التعفن وتكوين السموم . والغذاء الذى يساعد الجسم على تنظيف نفسه وإزالة السموم المترسبة به يتكون بصورة رئيسية من الفواكه والخضروات الطازجة ويفضل أن تؤكل نيئة متى أمكن ذلك بالإضافة إلى كمية معينة من الألياف التى تساعد على هضم الطعام وانتظام حركة الجهاز الهضمى والطرد الفعال للفضلات . ولتنظيف الجهاز الليمفاوى يجب الابتعاد عن الاطعمة التى تشكل او تكون مواداً لزجة تسد خلايا الجسم وهى فى الأساس منتجات الألبان واللحوم الدهنية .

أما الأطعمة الجيدة لتنظيف الجهاز الليمفاوى فهى الخضروات الطازجة والفواكه والحبوب الكاملة مثل الأرز البنى والأذر البيضاء والقمح ونخالة الشوفان ونخالة القمح والمزيد من المياه وعصائر الفواكه الطبيعية والقليل من الأسماك والبيض وتجنب الشاى والقهوة وتدخين السجائر كلما أمكن ذلك . وهذا النظام الغذائى ليس الهدف منه انقاص الوزن والتخلص من الدهون الزائدة فى الجسم فقط ولكن الهدف منه التخلص من الدهون السمية والتى تؤدى الى ظهور السيلولايت .


الصحة العامة –


وقاية وعلاج

اقرأ ايضا: