Advertisement

الناسورنجح أطباء بالإمارات في علاج مسن من إحدى حالات الناسور النادرة، وإنهاء معاناته من أعراض مرضية لازمته طيلة 20 عاماً.

وأنهى أطباء مستشفى مدينة زايد التابعة لشركة “صحة” في منطقة الظفرة، معاناة رجل في العقد السادس من حالة نادرة في الناسور القولوني المثاني، بجراحة دقيقة استغرقت نحو 4 ساعات.

أجرى العملية أطباء بقسم الجراحة بالاشتراك مع قسم المسالك البولية، وتكللت بالنجاح، وتماثل المريض للشفاء وغادر المستشفى.

وقال الدكتور فادي المحاميد رئيس قسم الجراحة واستشاري الجراحة العامة في مستشفى مدينة زايد، أن المريض عانى من التهابات بولية متكررة على مدار 20 عاماً؛ وكان يشكو من مرور الغائط مع البول عبر المجرى البولي واختلاطه.

وأضاف المحاميد “تم تشخيص الحالة بوجود اتصال غير طبيعي بين القولون السيني والمستقيم مع المثانة (الناسورfistula)”.

ويعد هذا الاختلاط أحد الأعراض النادرة لمرض الرتوج القولونية Diverticulitis، ويصاب بها 5 : 10% من مرضى الرتوج القولوني.

وأوضح الطبيب أنه جرى فصل القولون السيني عن المثانة، ثم تم استئصال القولون كاملاً وجزء من المستقيم، مع وضع قسطرة للحالبين.

وأشار إلى أن المريض غادر المستشفى بحالة صحية جيدة بعدما قضي في العناية المركزة يومين عقب الجراحة، ثم قضي في قسم الجراحة ستة أيام، وبعد المعاينة وإجراء التحاليل للاطمئنان على حالتة الصحية، تأكد للأطباء تعافيه تماماً من جميع الالتهابات، وأصبحت حالته طبيعية.

اقرأ أيضا: النـاسور والبواسير والشرخ .. الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج

Advertisement

اقرأ ايضا: