7 نصائح ذهبية من أجل حياة زوجية سعيدة


uuuu888-300x195.jpg

 

إن نعمة الزواج من أعظم النعم التي منّ الله بها على عباده, بل هو آية من آيات الله التي تبرهن على كمال عظمته وقدرته وحكمته, حيث يقول تبارك وتعالى في كتابه العزيز: ” ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا ً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون “.

ونحن في كثير من الأحيان قد نجد أن زواجا يطول لفترة بعيدة وسنوات عديدة دون أن تتدخل فيها مشاكل جذرية أو خلافات تؤثر على العلاقة التي تربطهم ببعضهم البعض، فهناك بعض الأسرار التي إذا اتبعتها الزوجة أو الزوج ستمهد لهما طريقا لحياة زوجية رائعة تتسم بالمحبة والسعادة والهدوء والاستقرار وتمهد إلى سنوات طويلة من الزواج بدون أي مشاكل معضلة أو حياة منغصة.

ماهى أهم الأسباب التى تساعد على نجاح الزواج؟

uuuu888

لكن اسمحوا لنا قبل أن نطرح أمامكم أهم أسباب الزواج الناجح أن نعرج على قضية مهمة وهي القضية التي تمهد لنا الطريق وتختصر لنا المسافات وهي انك لا تقلل من سؤال شريك حياتك عن تفاصيل يومه, بمعنى كيف كان الحال في العمل, فهذه إشكاليات لابد وان تصبح روتينا لحياتكما فكل يوم ومع اقتراب انتهاءه اجلسي مع زوجك واسأليه عن تفاصيل يومه وكيف قضاها؟ وامنحيه المسافة الكافية؛ كي يحكي إليك ما حدث له يومه وبالتالي ستجديه هو أيضا مع مرور الوقت يبادرك نفس الإحساس والشعور ويبادر إلى سؤالك عن يومك وكيف قضيتيه؟ فالاهتمام بالطرف الآخر لابد وان يبقى متصلا بينكما لذلك فالاهتمام والرعاية لابد وان تكون صفة أساسية في حياتكما، ومن أهم الأسباب تتلخص في الآتي:

1 . قبل أن تغادر المنزل أو ترجع من عملك احرص على أن تقبل زوجتك فهذه القبلة لا تأخذ منك الكثير من الوقت؛ ولكنها ستفرق في حياتكما الزوجية وخاصة على زوجتك؛ لأنه ييجعلها سعيدة طوال اليوم مما يجعلها تنتظر عودتك بلهفة.

2 . حاولا أن تخصصا يوما لكما في الشهر تخرجون فيه من المنزل وحدكما وتروحا فيه عن نفسيكما وتخرجا من جو المنزل والأولاد والمسئوليات والضغوطات فساعات قليلة كل شهر لا تخسركما الكثير ولكنها ستفرق في حياتكما الزوجية.

3 . احرص على أن تتعامل مع عائلة زوجتك بالحسنى والمعاملة الطيبة وكأنها عائلتك تماما, وكذلك أنتِ احرصِ أيضا على أن تتعاملي معهم بالود والمحبة؛ وبالتالي لن تجدا أي مشاكل بين الأهل مما يساعد على سد فجوة كانت من الممكن أن تبسط وتعوق من حياتكما الزوجية.

4 . عندما تكون زوجتك مريضة وكان لديك موعد مع احد أصدقائك أو أقاربك فلا بد وان تكون بجوارها وتشد من أزرها في حاجتها إليك وتعد لها الطعام والشراب؛ لأنها في ذلك الوقت تكون في اشد حاجتها إليك فكن عطوفا عليها وحنونا؛ حتى تزيد معزتك عندها ويطغي حبك عليها وبالتالي ستكون الحياة بينكما مليئة بالحب والعواطف والمشاعر الجميلة المتدفقة.

5 . تشير بعض الأبحاث والدراسات إلى أن الدعابة والابتسامة وسيلة عظمى لتصدي الضغوطات والقلق كما أنها تشعرك أيضا بمزيد من الراحة والرضا في حياتك, فالدعابة من اكبر الوسائل للترويح عن النفس وتطييب الخواطر وتحقيق الألفة والسكينة والسعادة في الحياة.

6 . يمثل الغزل أيضا نقطة فاصلة في حياة الزوجين, إذ انه يعبر عن الحب والمشاعر والإخلاص والعشق، وكلما كان مقدار الغزل كان الحب, والغزل هو انك تتغزل في زوجتك سواء كان الغزل عذري وهو أن تتغزل فيها وتذكر صفاتها الحسنة من كرم وأخلاق وطباع وجمال روحها ونقاء قلبها, أو غزل صريح أو حسي وهو أن تتغزل في حسنها وبهاءها وجمالها وسحر وجهها ونعومة شعرها ولون عينها….الخ فكل هذا الغزل سيحول حياتكما من ضيق وقلق إلى حب وسعادة.

7 . تمثل أيضا الغيرة المحمودة بينكما فرقا كبيرا في إسعاد حياتكما الزوجية ولكن لا بد وان تكون غير محمودة بصفة جميلة وأسلوب لائق ومهذب لا يشوبه الريبة والشك فالغيرة المحمودة هي التي تدل على الحب والخوف على الحبيب, أما الغيرة المذمومة فهي التي تدل على عدم الثقة من الأساس وبالتالي تكون غصة في حلق الحياة الزوجية, أما المحمودة في التي تدل على المحبة والعشق, لذلك يقول الشاعر:

أغار عليك من عيني ومني**** ومنك ومن زمانك والمكانِ

ولو أني خبأتك في عيونــي **** إلى يوم القيامة ما كفاني

اقرأ ايضا: