هل تعانى انت أو أطفالك من قمل الراس و الشعر ؟ (علاج القمل)


shutterstock_141497557-300x296.jpg

قمل الشعر

ما هو القمل ؟ و ما انواعه ؟ و ما هو قمل الشعر ؟؟

القمل هو نوع من الحشرات الصغيرة التي تعيش على جسم الإنسان وتتغذى على دماءه .. وهناك ثلاثة انواع معروفة منها تعيش على جلد الإنسان :

  1. قمل الجسم .. يعيش هذا النوع في الملابس وتضع البيض خلالها أيضًا .. ولا يتواجد إلا عند حصوله على الغذاء ..
  2. قمل العانة .. وهذا النوع من القمل يصيب منطقة العانة .. لكنه يتواجد أيضًا في شعر الوجه ( الشارب والذقن ) والرموش والحاجبين وحتى في شعر الإبط وشعر الصدر أيضًا .. ويندر تواجده في شعر الرأس ..
  3. قمل الرأس  و هو الأشهر على الإطلاق .. يتواجد هذا النوع في شعر الرأس .. وخاصة في شعر مؤخرة الرأس وخلف الأذنين .. وينتشر هذا النوع عند الأطفال وخاصة في المدارس الإبتدائية ورياض الأطفال .. والبالغين من الذين لهم اتصال مباشر مع طفل يحمل القمل ..

ما سبب الاصابة بقمل الشعر ؟

تعتقد الأمهات اعتقادًا خاطئًا أن الشعر غير النظيف هو فقط ما يجذب القمل .. ولكنه اعتقاد غير صحيح .. فالشعر النظيف والبراق يجذب القمل أيضًا .. فليس صحيحًا أن القمل لا يهاجم إلا الأشخاص قليلي النظافة .. والقمل الذي يعيش بين شعيرات الرأي له ابعاد دقيقة وألوان تتباين ما بين الأبيض غير الناصح وما بين الرمادي .. وتكون ملتصقة بالجلد عند منابت الشعر حيث تضع البيض .. ولا يمتلك القمل أجنحة للطيران كما يعتقد البعض .. ولكنه ينتقل بالاحتكاك حيث أنه سريع الحركة ويمتلك ستة أرجل تمكنه من الحركة السريعة ..

دورة حياة القمل

تبدأ دورة حياة القمل عندما يتزاوج الذكر والأنثى .. ثم وضع الأنثى لبويضاتها .. ثم التصاق تلك البويضات بفروة الرأس بشكل يجعل هناك صعوبة كبيرة في انتزاعها من الشعر .. وتفقس هذه البويضات بعد ما يقارب الأسبوع .. ويكون القمل في بداية حياته شفاًفا ولا يكتسب لونه إلا بعد امتصاصه لدماء الإنسان .. وتستطيع أنثى القمل وضع ما يقارب الـ 8 بيضات بشكل يومي ..

طرق انتقال العدوى بالقمل (كيفية انتقال الاصابة بالقمل) :

تنتقل العدوى بشكل رئيسي عن طريق الاحتكاك بين الأشخاص المتقاربين .. وكذلك عن طريق استخدام الأدوات الشخصية كالمشط وفوط التجفيف والقبعات .. لذلك فينصح الآباء بتعليم أطفالهم عدم مشاركة مثل هذه الأدوات مع زملائهم .

دواء للقمل

عوامل انتشار عدوى القمل :

القمل ينتقل من شخص لآخر من خلال اللمس .. أو عبر تبادل الأدوات الشخصية كالقبعات والملابس ومشط الشعر والفوط .. فالقمل ليس بإمكانه القفز أو الطيران كما تفعل الحشرات الأخرى .. ولذلك فعوامل انتقال القمل تشمل ما يلي :

  • المدارس وروضات الأطفال .. فمن الشائع أن يتلامس الأطفال خلال النشاطات المختلفة في المدارس ورياض الأطفال .. كما أنهم يتبادلون الأغراض الشخصية بكثرة .. وهو ما يخلق بيئة ملائمة لانتشار العدوى بالقمل .
  • المناطق المزدحمة بالسكان .. أو المناطق ذات المستوى المعيشي المنخفض بشكل عام .. حيث أنها يغلب على سكانها عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية بشكل كافٍ .. كما أن الازدحام يزيد من التلامس وهو ما ينقل العدوى بسهولة .
  • ممارسة العلاقة الجنسية مع شركاء متعددين يزيد من فرص الإصابة بقمل العانة .

أعراض الإصابة بالقمل :

يعتبر العرض الرئيسي للإصابة بالقمل هو الحكة .. وتختلف الأعراض باختلاف نوع القمل طبقًا للأنواع المذكورة سابقًا ..

  1. قمل الرأس : لا تظهر أعراضه سريعًا .. ويحتاج لفترة تتراوح من أسابيع إلى شهور لكي تظهر الحكة .. وقد تكون الحكة شديدة مما قد يسبب الإصابة ببعض الجروح والتقرحات .. كما يمكن أن يفرز الجلد سائلًا شفافًا أو يغطى بطبقة غشائية من شانها إحداث تغير في شكل الجلد .. وفي الحالات المتقدمة من المرض ، قد يصاب المريض بتساقط شعر الرأس وتحول جلد منطقة الأذنين إلى لون داكن ..
  2. قمل العانة : يسبب نوعًا شديدًا من الحكة .. وتسبب لسعات هذا النوع من القمل ظهور بعض العلامات الصغيرة التي قد تظهر وكأنها كدمات صغيرة في مختلف مناطق الجلد المصاب ( كل مناطق الجسم باستثناء الرأس والأطراف .. وعندما يستقر هذا النوع من القمل فوق الرموش .. فهو يسبب تغطية أطراف الرموش أحيانًا بمادة أشبه بغشاء .. ومن السهل أن نميز هذا القمل ونعرف الإصابة به بسهولة بمجرد رؤية الحشرة نفسها أو رؤية البيض فوق منابت الرموش ..
  3. قمل الجسم : ولا يختلف كثيرًا عن قمل العانة .. فهو يسبب الحكة الشديدة كذلك .. وخاصة في ساعات الليل .. ومن الوارد أن تلاحظ الجروح في مناطق الإصابة مثل الإبط أو على الخصر أو الظهر وغيرها من الأماكن التي قد تكون ملتصقة بثنايا الملابس التي يتواجد بها القمل .. وهذا النوع من القمل لا يرى عادة على الجلد .. لكن يعرف بأثر الحكة الشديدة التي يسببها والتي قد تسبب العدوى مع استمرار الحكة لفترة طويلة .

كيفية تشخيص الإصابة بالقمل :

يقوم الطبيب الجلدي بفحص دقيق للشعر .. للكشف عن قمل الرأس .. وكذلك قد يقوم بفحص الجلد والملابس للكشف عن قمل الجسم والعانة .. وقد يقوم باستخدام عدسة مكبرة للتأكد من التشخيص الصحيح .

كيفية الوقاية من القمل :

يمكن أن يصاب الجميع بالقمل .. كل الأعمار وكل المستويات الاجتماعية هم عرضة للإصابة بالقمل .. وهو ما يجعل الجميع أمام ضرورة اتباع بعض التعليمات من أجل الوقاية من القمل .

الكشف المبكر عن القمل .. عن طريق فحص شعر الأطفال باستمرار .. كذلك فحص الملابس بشكل دوري .

الالتزام بالنظافة الشخصية  بالاستحمام وتغيير الملابس باستمرار .. وغسل الملابس بشكل جيد وبالماء الساخن .. وعدم تبادل الأدوات الشخصية .

تجنب الاحتكاك بالمرضى .

تجنب العلاقات الجنسية المتعددة .

علاج القمل :

يتم علاج القمل بواسطة المستحضرات الطبية من مراهم وكريمات و لوسيونات و غيرها .. و هي شائعة الاستخدام ويمكن اقتناؤها في المنزل بدون الحاجة إلى وصفات طبية .. لكن الدواء أو العقار الطبي الذي يقوم الطبيب بوصفه في هذه الحالات هو : ايفرمكتين .

مع تمنياتنا لكم بخالص الصحة والسعادة

اقرأ ايضا: