كيف أتعامل مع الانفلونزا ونزلات البرد-media-1

 

احتساء أكواب من الشاي، وزجاجة من الإيبوبروفين ، وحمولة من المناديل الورقية لا تحصل الا من خلال حالات الزكام . في أغلب الأحيان، يتحول الزكام إلى شيء أكثر خطورة، حيث يتطور في الاشخاص ذوي المناعة الضعيفة ليسبب التهاب الجيوب الأنفية، التهاب في الحلق، والسعال دون توقف، والتهاب القصبات أو التهاب في الاذن. وإذا كنت عرضة لمضاعفات معينة – وذلك بسبب اصابتك بأمراض (مثل انسداد الجيوب الأنفية)، أو وجود مشكلة طبية كامنة (مثل : الربو المبكر )، أو تاريخ من مرض معين (التهابات الأذن في مرحلة الطفولة) – فإن احتمالات إصابتك بالمرض تكون أسرع ويمكن أن تتفاقم . “إن المشكلة ليست في تكرار الفيروس في الجهاز التنفسي ، بل في سماكة الافرازات ، والمخاط الذي يؤدي إلى مضاعفات ناجمة عن رد فعل الجهاز المناعي للعدوى “، كما يقول الباحث الرائد البارد جاك أستاذ فخري في قسم الطب الباطني في جامعة فيرجينيا مدرسة الطب. “كل شيء يبدأ في غضون 10 إلى 12 ساعة بعد بدء العدوى يجب اتخاذ إجراءات في اللحظة التي تشعر بها بالأعراض الأولى من البرد من احتقان الحلق وسيلان الأنف، والعطس.

 

نصائح تساعد على التخلص من البرد :

• الاستسلام للنوم. عندما يكون لديك برد فإن الجسم يفرز مستويات عالية من المواد الكيميائية تسمى السيتوكينات التي تجعلك تشعر بالنعاس اكثر من المعتاد لزيادة كفائه الخلايا المناعية . التقليل من النوم حتى ليلة واحدة يضعف الاستجابة المناعية في الجسم.

• تجنب التدريبات المكثفة : بحيث يمكن أن تجعل الأعراض أسوأ . ولكن النشاط المعتدل مثل 30- إلى 45 دقيقة سيرا على الأقدام لايضر من خلال تعزيز وظيفة المناعة ، يمكن أن تساعدك على التخلص من البرد .

• أكل وجبات خفيفة : البرد يزيد من نظام المناعة ويزيد من الشهية أثناء البرد، ويفترض الحفاظ على الطاقة وحرارة الجسم لمعركة كبيرة ضد الفيروسات . فقط تأكد من شرب الكثير من السوائل – أنها تساعد على تخفيف المخاط .
• الاسترخاء. في دراسة أجريت على 55 شخصا تجريبيا تعرضوا لفيروس الانفلونزا، وأولئك الذين تعرضوا للضغط ظهرت عليهم الأعراض أكثر شدة وزيادة المواد الكيماوية الخاصة بجهاز المناعة التي تسبب الالتهاب. والشيء نفسه يحدث مع فيروسات البرد .

استخدام محلول ملحي يوميا قد يقلل من أعراض الجيوب الأنفية بنسبة تصل إلى 72 في المئة، و خفض عدد الإصابات لأولئك الذين يعانون من مشاكل الجيوب الأنفية المزمنة , هذا العلاج القديم يخفف ويزيل المخاط اليابس ، ويخفف الإفرازات الأنفية، ويساعد على غسل الجسيمات الفيروسية والبكتيريا ، ومركبات جهاز المناعة المزعجة.

الوصفة: مزيج 1/2 ملعقة صغيرة من الملح غير المعالج باليود، بالإضافة إلى 1 قرصة صودا الخبز مع 8 أونصات الماء الدافئ.

الطريقة : وضع الخليط في بخاخة للأنف واماله الرأس الى احدى الجانبين والبخ بلطف في كل منخر. والتنفس عن طريق الفم في الوقت نفسه يساعد على الحفاظ على دخول المحلول الى فمك.

 

افضل اطعمة و مشروبات لعلاج نزلات البرد :

العسل الابيض honey ، و له دور فعال في تهدئة أعراض البرد و معالجتها سريعا ، و بفضل مكوناته المفيدة يقوم بالتخلص من كل الفيروسات المسببة للبرد .

الجوافة guava ، و هي غنية بفيتامين سي المقاوم للفيروسات و البكتريا و خاصة الخاص منها بالبرد ، و تحتوي على فيتامين سي 4 أضعاف البرتقال المشهور بهذا الفيتامين ، و لذلك نجد العديد من العلاجات الطبية للبرد و التي تدخل الجوافة في تكوينها ، و كذلك تستخدم أوراق الجوافة في علاج و تهدئة البرد و الكحة .

شوربة الدجاج chicken soap ، و التي تعد أحد أهم العلاجات الطبيعية لنزلات البرد ، لما فيها من مواد تعطي طاقة للجسم المنهك أثناء البرد ، و تقوم بتقليل الأعراض المؤلمة للبرد .

الثوم garlic ، و يمنع البرد و يقاومه و يسرع الشفاء منه إذا تم تناوله بعد نزلة البرد ، و هو يقوي جهاز المناعة و يحتوي أيضا على مواد مضادة للإحتقان و السموم و يقوم بفتح ممرات تنفسية للمصاب .

الفلفل الحار spicy pepper ، على الرغم من كونه قد يكون تناوله صعبا على بعض الأفراد إلا أن له دور فعال في التخلص من نزلات البرد ، و يمكن لمن لا يستطيع تناوله أن يقوم بإستنشاقه ، فهو يعالج الإحتقان بصورة جيدة جدا .

الينسون anise ، و هو معالج لإلتهابات الحنجرة و الأحبال الصوتية و نزلات البرد و أمراض الصدر و ضيق الشعب الهوائية ، و كذلك مفيد في طرد البلغم .

البابونج chamomile ، و هو نبات تشبه رائحته التفاح ، و يقوم بتهدئة نزلات البرد و علاج زكام الأنف .

البردقوش marjoram ، و هو مهدئ بصورة فعالة ، وتظهر نتائجه الجلية في علاج السعال و نزلات البرد .

الزنجبيل ginger ، و الذي يعد مضاد قوي للجراثيم و الفيروسات ، و كذلك فهو مسكن فعال للآلام المصاحبة للإنفلونزا .

ماء دافئ و ملح warm water with salt ، و يتم الغرغرة به ، و سيقوم بدوره في التقليل من إحتقان الأنف بصورة فعالة .

 

علاجات سريعة لنزلات البرد

علاج سريع للبرد بحبة البركة والعسل

قُم بتسخين القليل من المياة النظيفة حتى درجة الغليان ثم اسكبها على القليل من حبة البركة واتركها حتى تهبط حرارتها لتصبح دافئة وضف عليها القليل من العسل وقم بعصر نصف ليمونة صفراء واشربها مرتان يوميًا.

علاج سريع للبرد بالقرنفل والثوم

يعتبر الثوم مطهر عام للجسم ويعمل على تخليص الجسم من السموم ومن الفيروسات، وكما ذكرنا أن البرد هو عبارة عن التهاب فيروسي، فإنه عدو للثوم، إذ يعمل الثوم على مهاجمة سموم الجسم ويعمل على فتح ممرات التنفس لدى الإنسان، ويعتبر الجهاز التنفس هدف أول للبرد، ويعمل الثوم عن الدفاع عنه، الطريقة: قم بإحضار القليل من عصير الليمون وضف إليه القليل من الثوم والقرنفل مع ملعقتان من العسل وقم بمزجهما جيّدًا وتناول من هذه الخلطة ملعقة ثلاث مرات يوميًا حتى يزول البرد.

علاج سريع للبرد بالحليب

قم بغلي الحليب الطازج وقم بإضافة القليل من الزنجبيل إلى الحليب واشربه يوميًا قبل الخلود إلى النوم، فإن الحليب مع الزنجبيل يعملان على تخفيف الإحساس بالصداع وآلام الجسم الناتجان عن نزلة البرد.

علاج سريع للبرد بالشوربة

تعتبر الشوربة علاجًا جيدًا للبرد مثل الكثير من المشروبات الساخنة، حاول أثناء فترة البرد إضافة شوربة الدجاج إلى مائدة طعامك وحاول إضافة القليل من الزنجبيل إليها وقم بعصر نصف ليمونة على الشوربة ليكُن شِبه مضاد حيوي طبيعي للجسم.

علاج سريع للبرد بالقرفة

اثناء فترة نزلة البرد فإنك تعاني بلا شك من جفاف الحلق الذي يسبب آلامًا وإلتهابات قوية ومؤلمة، لذا فعليك بتناول القرفة المغلية لما لها من فوائد لمداواة جفاف الحلق، قم بغليّ القليل من الماء وضف عليه ملعقة قرفة واشربه دافئ، ولا بأس ان اضفت القليل من العسل

علاج سريع للبرد بالماء والملح

إذا كنت تعاني أثناء دور البرد من التهاب في (الزور) او جفاف شديد في الحلق قم بعمل غرغرة ماء بالملح أكثر من مرة يوميًا فإنها تعمل على القضاء على إلتهابات الحلق

 

اقرأ ايضا: