مرض-الحصبة.jpg

مرض الحصبةتعتبر الحصبة من بين الأمراض المعدية التي يسهل انتقالها بسرعة من شخص لآخر، ويعتبر هذا المرض أكثر انتشارا في مرحلة الطفولة، و من أعراض هذا المرض ارتفاع درجة الحرارة المصحوبة برشحة و سعال و رمد، مع طفح في جميع أجزاء الجسم، تتراوح مدة حضانة الشخص المصاب بالحصبة للمرض بين الأسبوع و الأسبوعين،  و يمكن أن تصل إلى 24 يوم،  يبدأ الطفح في الظهور انطلاقا من اليوم الرابع للإصابة بالمرض، مع ارتفاع شديد في درجة الحرارة، التي تبدأ في الانخفاض مجددا بعد 4 أيام أخرى.

يعتبر الإنسان هو مصدر العدوى و مخزنها،  و تنتقل الحصبة عن طريق الاتصال المباشر و غير المباشر بواسطة الأشياء الملوثة، بعد شفاء المريض من الحصبة يكتسب مناعة منها طوال الحياة، و لا يمكنه أن يصاب بها مرة أخرى.

يعطى الأطفال الصغار اللقاح ضد هذا المرض في سنتهم الأولى،  و لا يمكن إعطاء اللقاح للمرأة الحامل  و لا للمصاب بسرطان الدم لا سمح الله، و لا للأشخاص الذين يعالجون بالكورتيزون، أو بالأشعة  كما أن إعطاء اللقاح قبل التعرض للالتقاط العدوى يحمي الشخص من التقاط المرض في المستقبل،  و في حال تأخر اللقاح فيعطى في هذه الحالة المصل المحصن.

اقرأ ايضا: