علاقة-المشاكل-النفسية-بالسمنة.jpg

علاقة الحالة النفسية بالسمنةتؤدي الإصابة بالاضطرابات النفسية و القلق و حالات من الاكتئاب إلى الزيادة في الوزن، فللحالة النفسية دور كبير التأثير على شهية الإنسان، فإما يصبح الشخص ممتنعا كليا عن الطعام، و إما تفتح شهيته فيتناول الأكل بشراهة و دون أي تفكير في العواقب.

و قد بينت الأبحاث الطبية النفسية  بان نسبة انتشار السمنة بسبب الاضطرابات النفسية ترتفع بشكل ملحوظ عند السيدات أكثر من الرجال، و ذلك نتيجة حساسية المراة الزائدة و ضعفها  في المواقف النفسية الصعبة و الشديدة.

أما بالنسبة للرجل فقد بينت الدراسات بأنه يتعاط للأكل بشراهة  خلال فترة حمل زوجته وذلك كطريقة للتعبير عن الإهمال و الاستياء الذي يلقاه من طرف زوجته.

فالإحساس بالجوع ليس هو السبب الوحيد للإفراط و الإسراف في تناول الطعام، كون هناك مجموعة من الأسباب النفسية التي تؤدي على ذلك و من بينها:

  • التوتر الذي يجعل الشخص يتناول الطعام بشكل كبير ليستعيد الطاقة التي استنفدها  إلى جانب الرغبة في التخلص من الأحاسيس المزعجة  أثناء الانشغال بأكل الطعام و يطلق على هذه الحالة اسم الأكل الانفعالي
  • و هناك القلق و الشجار، فالشخص في هذه الحالة يتناول الطعام  لتفجير شحنة الغضب الموجودة لديه ف الطعام و التنفيس عن نفسه.
  • يمكن للملل و الضجر ان يؤديا على نفس الحالة، فالإحساس بالوحدة و عدم وجود الأصدقاء يجعل الطعام رفيق العديد من الأشخاص الذين يلجأون إليه للهروب من الإحباط و العزلة.

اقرأ ايضا: