تضاربت في الآونة الأخيرة الدراسات حول العلاقة ما بين استخدام الهاتف المحمول وارتفاع خطر الإصابة بالسرطان، لتؤكد هذه الدراسة العلاقة ما بين الأمرين، إليكم التفاصيل.

هل يرفع استخدام الهاتف المحمول مطولاً من خطر الإصابة بالسرطان؟

بينت نتائج دراسة حديثة تابعة للحكومة الامريكية ان استخدام الهاتف المحمول لوقت طويل يرفع من خطر الاصابة بالسرطان.

واشار الباحثون القائمون على الدراسة والعاملين في البرنامج الوطني لعلم السموم National Toxicology Program ان الدراسة التي تمت على الفئران افادت بوجود علاقة ما بين استخدام الهاتف المحمول والاصابة بمرض السرطان.

حيث وجدوا ارتفاعا طفيفا لخطر الاصابة بالورم الدبقي Gliomas في الدماغ بالاضافة الى ورم غلاف العصب (الشفاني) Schwannoma الذي يصيب المنطقة المحيطة بالقلب، لدى الفئران الذكور الذين تعرضوا لنوع من الترددات المنبعثة من قبل الهواتف المحمولة.

ولان استخدام الهواتف المحمولة اخذ بالانتشار بشكل سريع بين جميع الاشخاص والفئات العمرية المختلفة، اصبح الامر يشكل تخوفا عالميا وصحيا وفقا لما بينه الباحثون.

واستطاع الباحثون التوصل الى هذه النتيجة عن طريق استهداف اكثر من 2,500 فارا، تم تعريضهم لترددات الهاتف المحمول على مدار عامين كاملين. واوضح الباحثون ان التجربة ضمت تعريض الفئران لهذه الترددات لعشرة دقائق من ثم استراحة عشرة دقائق اخرى لـ 18 ساعة متواصلة، بمعنى تعرضهم لهذه الترددات لتسع ساعات يوميا.

ووجدوا ارتفاع خطر اصابة الفئران الذكور بكل من الورم الدبقي والشفاني، في حين لم تكن النتائج مماثلة لدى الفئران الاناث، بمعنى لم يترفع لديهن خطر الاصابة بالسرطان نتيجة تعرضهن لترددات الهواتف المحمولة.

واوضح الباحثون انه لا يمكن حتى الان تطبيق هذه النتائج على الانسان، حيث ان الترددات التي تعرض لها الفئران كانت اعلى من ما هو مسموح وموصى به من قبل الحكومة الامريكية والتي قامت بتطبيقها شركات تصنيع الهواتف المحمولة.

هذا وكانت قد صنفت منظمة الصحة العالمية WHO في عام 2011 ترددات الهواتف المحمولة ضمن قائمة 2B والتي تضم موادا قد تكون مسرطنة، واشار الباحثون ان نتائج دراستهم الحالية تدعم هذا التصنيف.

وافاد الباحثون تبعا لذلك ان نتائج الدراسة لم يتم نشرها بعد، ومن المتوقع القيام بذلك خلال العام القادم، وان الحكومة الامريكية قد تقوم باصدار توصيات جديدة لاستخدام الهواتف المحمولة بعد صدور الدراسة والنتائج.

وفي سياق متصل، كانت قد وجدت دراسة استراليا في وقت سابق من هذا العام والتي نشرت في المجلة العلمية Cancer Epidemiology، ان استخدام الهواتف المحمولة لا يرفع من خطر الاصابة بسرطان الدماغ.

لذا لا يزال الجدل حول هذا الموضوع والعلاقة ما بين استخدام الهواتف المحمولة والاصابة بالسرطان قائما الى حين ايجاد دليل علمي قوي لاثبات او تفي هذه العلاقة، وذلك في ظل انتشار استخدام الهاتف المحمول واعتباره من اساسيات وضروريات الحياة، الا انه قد يكون من الحكمة اعادة النظر في طريقة استخدامه!




المصدر : ويب طب

اقرأ ايضا: