قد يتمكن باحثون بريطانيون من تطوير حبوب منع حمل خاصة بالرجال فقط.


حيث اشار الباحثون القائمون على الدراسة بان هذا الاكتشاف سيساعد ملايين الازواج حول العالم في استخدام وسائل منع الحمل بشكل اكثر فعالية.


اذ بامكان هذا الدواء الجديد الذي طوره الباحثون ان يستهدف بروتين معين في الحيوانات المنوية لايقاف عمله، لتصبح بذلك الحيوانات المتاثرة بالدواء غير قادرة على السباحة والحركة وحتى تخصيب البويضة.


واوضح الباحثون ان هذه الحبوب بالامكان استخدامها بدلا من الواقي الذكري، وبالامكان توفرها على شكل رذاذ الانف وعن طريق الجلد.


وقال الباحث الرئيسي في الدراسة من جامعة Wolverhampton University البروفيسور جون هويل Professor John Howl: “النتائج التي حصلنا عليها مذهلة وسريعة:، واضاف: “بعد دقائق قليلة من اخذ الدواء تصاب الحيوانات المنوية بشلل في الحركة وتكون غير قادرة على تخصيب البويضة او الوصول اليها”.


واستطاع الباحثون التوصل الى هذه الحبوب عن طريق ببتيد peptide معين يعمل على تغيير كيفية عمل خلايا الانسان، تجدر الاشارة الى ان هذا الببتيد يتم انتاجه طبيعيا في الجسم كما بالامكان انتاجه بشكل صناعي.


هذا وستغير حبوب منع الحمل الخاصة بالرجال حياة الكثير من الازواج، اذ ان العديد من النساء لا يستطعن تناول حبوب منع الحمل الخاصة بهن لاسباب صحية، لذلك ستعود هذه الحبوب عليهم بالفائدة.


سيكون بالامكان تناول حبوب منع الحمل الخاصة بالرجال قبل عدة ساعات او حتى دقائق من التواصل الجنسي لتاخذ مفعولها، وبعد التوقف عن تناولها لبضعة ايام ستعود خصوبة الرجل كما كانت من قبل، على العكس من النساء اللاتي تتناولن حبوب منع الحمل، اذ عليهن الانتظار لعدة اسابيع قبل الشروع في الحمل بعد استخدامها.


ويتوقع الباحثون ان تتوفر حبوب المنع الخاصة بالرجال في الاسواق بحلول عام 2021، اي بعد التاكد من كفاءة عملها وسلامة استخدامها.




المصدر : ويب طب

اقرأ ايضا: