عند مرض احد العمال، يستحسن، ان يستريح في البيت حتى يشعر بتحسن وعلى الاقل 24 ساعة بعد انخفاض الحمى لدرجة الحرارة الطبيعية (بدون استخدام خافض للحرارة).

يجب ان يتخذ العاملين الذين يعودون للعمل قبل شفائهن الاحتياطات اللازمة لمنع انتشار الفيروس لزملائهم في العمل.

من المهم تغطية الانف والفم بمنديل ورقي اثناء السعال او العطس ورميها في النفايات بعد الاستخدام.

يجب ان يتجنب العاملين لمس العينين، الانف او الفم لان الفيروسات تنتقل بهذه الطريقة، وان يحافظوا على مسافة معينة من الاشخاص الذين تبدو عليهم اعراض الانفلونزا. القناع الاساسي (واق الفم والانف) الموصى به من قبل NIOSH (المنظمة الوطنية الاميركية للامان والصحة المهنية) للحماية من حاضني الفيروسات هو قناع منقي الهواء علامته N-95.

غسل اليدين هي احدى افضل الطرق لمنع انتشار الفيروسات، طالما يعمل الموظفين وفقا لعدد قواعد بسيطة:

من المهم غسل اليدين لفترات متقاربة، يجب استخدام الماء الدافئ والصابون وفرك اليدين لمدة 15الى 20 ثانية فهذا يساعد على ابعاد الفيروسات والبكتيريا. في حالة عدم توفر الماء والصابون، يمكن استخدام المعقمات على اساس كحولي.

غسل اليدين لازالة الصابون وتجفيفها بمناديل ورقية، يساعد تجفيف اليدين بالمناديل بالتقليل من كمية الفيروسات وانتشارها (على عكس المجففات التلقائية – الالية التي من الممكن ان تزيد من عددها في البيئة).

يفضل استخدام المناديل الورقية لاغلاق صنبور الماء لمنع تلوث اليدين مجددا.

من الضروري توفير مواقع لغسل اليدين مع مواد معقمة وان تكون سهلة الوصول اليها او موزعات مواد معقمة متنقلة للتسهيل على موظفي الانتاج في تنظيف ايديهم خلال العمل.

خاصة المراحيض، لان الاسطح في المراحيض تستخدم بتواتر مرتفع:

تنظيف الاسطح المشتركة لمنع انتشار فيروس الانفلونزا والفيروسات الاخرى، يوصي المركز الامريكي للسيطرة على الامراض والوقاية منها (CDC) بتنظيف دائم للاسطح التي تستخدم بشكل متكرر. وتبعا للحاجة استخدام المعقمات مثل المبيض. مع هذا يجب الانتباه الى ان دلو الماء او الممسحة المستخدمة للتنظيف، قد تتحول الى مصدر تلوث بحد ذاتها، خاصة اذا بقيت في محلول التنظيف القذر.

اماكن العمل التي تود تحقيق اكبر قدر من التظافة وتقليل احتمال انتشار الفيروسات او البكتيريا بامكانها تثبيت مرافق بدون لمس في المراحيض مرفق للمناديل الورقية (مع او بدون اجهزة استشعار)، صنبور يعمل بواسطة جهاز استشعار وغيرها.

من الضروري توفير منتظم للمناديل الورقية، الصابون والمناشف الورقية.

Source: قاري نت

اقرأ ايضا: