اعلنت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج نبيلة مكرم ، أخر تطورات خطة العمل و الخاصة بالبدأ في مشروع مشترك يتضمن تحليل بيانات الأقمار الصناعية بمشاركة بمجموعة من الخبراء المصريين بالخارج في مجال الفضاء.

وبدوره اكد الدكتور محمد محمود ابراهيم مصمم نظم الحاسبات فائقة الاداء بمدينة هيتاشي باليابانية ، سعيه وبدعم كامل من السفيرة نبيلة مكرم لتوفير عدد من المنح الدراسية لدرجات الدكتوراة والماجستير في مجال هندسة الفضاء باليابان، كبرنامج مشترك مع أحدي الجامعات المصرية وذلك لتكوين قاعدة علمية قوية تساعد وكالة الفضاء المصرية في الإنطلاق والعمل بكفاءة.

تأتى هذه الخطوة فى اطار توصيات مؤتمر “مصر تستطيع” والذي قدم خلاله العلماء المصريون المتخصصون توصياتهم في المجالات المختلفة لـ18 وزارة مصرية لتحقيق نهضة شاملة في جميع المجالات وتحقيق رؤية القيادة السياسية في التنمية المستدامة 2030، وكان من بينها مجال الفضاء كواحد من أهم المجالات الرائدة فى الوقت الحالي.

وشملت التوصيات الخاصة بمجال الفضاء تحليل البيانات في الأقمار الصناعية باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي وهو سلوك وخصائص معينة تتسم بها البرامج الحاسوبية تجعلها تحاكي القدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها، والتنقيب عن المعلومات لمعرفة وتوقع مشكلات الأقمار في المدار باستخدام تكنولوجيا الاستشعار عن بُعد.

Source: قاري نت

اقرأ ايضا: