كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون أستراليون، أن ترك المدرسة فى وقت مبكر ونقص التعليم يرفع خطر الإصابة بالنوبات القلبية بمعدل أكثر من الضعف.

ووفقاً للدراسة التى نشرت فى المجلة الدولية للمساواة فى الصحة، وجد الباحثون أن أولئك الذين ليس لهم مؤهلات تعليمية، كانوا أكثر عرضة لارتفاع معدلات النوبات القلبية بنسبة (150٪) مقارنة بأولئك الذين لديهم شهادة جامعية.

وكان خطر الإصابة بالنوبات القلبية بمعدل 70% لذوى الشهادات المتوسطة “التجارة والدبلومات”، مقارنة بالحاصلين على شهادات جامعية.

وقد اكدت نتائج الدراسة، قام الباحثون بتحليل بيانات أكثر من 250 ألف من الرجال والنساء في مدينة “نيو ساوث ويلز” الأسترالية،  الذين تزيد أعمارهم عن 45 عاماً، واستمرت الدراسة لمدة خمس سنوات على الأقل للتحقيق بين ارتباط امراض القلب والتعليم.

وبعد ضبط عوامل السن والجنس، وجد الباحثون أن البالغين فى منتصف العمر الذين لم يكملوا الدراسة الثانوية كانوا أكثر عرضة للإصابة بسكتة دماغية بمعدل 50٪ من أولئك الذين لديهم شهادة جامعية

Source: قاري نت

اقرأ ايضا: