دراسة حديثة: الكثير من الناس يحتفظون بذكريات كاذبة لا أساس لها!

أرسل إلى صديق طباعة
d751202b49.jpg

HealthDay News : 30-Dec-2016

توصلت دراسة بريطانية حديثة إلى أن حوالي نصف الناس يتذكرون أحداثاً لم تحصل أبداً.

قام الباحثون بتحليل نتائج اختبار “زرع الذكريات” عند أكثر من 400 شخص. حيث جرى قصّ حكايات وهمية للمشاركين حول أحداث يُفترض أنها جرت في حياتهم، مثل ركوب منطاد هوائي في أثناء الطفولة، أو عمل مقلب مع الأستاذ في المدرسة، أو التسبب بإرباك كبير في حفلة عرس عائلية، ثم طلب الباحثون من المشاركين إعادة تخيل وتصور تلك الحوادث الوهمية بشكل متكرر.

وجد الباحثون بأن حوالي 50 في المائة من المشاركين وصلوا إلى درجة ما من القناعة بأنهم عايشوا تلك الأحداث فعلاً.

يقول الباحثون بأن هذه النتائج قد تثير تساؤلات حقيقية حول دقة إجابات الشهود في سياق تقديم إفاداتهم حول الحوادث الجنائية أو التحقيقات أو المحاكمات المدنية.

كما تقترح النتائج بأن الذاكرة الجمعية لمجموعة من الأشخاص قد تكون خاطئة وغير حقيقية بسبب تأثير التقارير الإخبارية الكاذبة.

تقول المعدة الرئيسية للدراسة كيمبرلي ويد، الأستاذة المساعدة بقسم الطب النفسي بجامعة وارفيك البريطانية: “نعلم مسبقاً بأن ثمة عوامل تؤثر في قناعات وذكريات الناس الخاطئة، كما يحدث لو طلبنا من شخص تكرار تخيل مشهد معين أو مشاهدة صور محددة لتحفيز ذاكرته”.

وتُضيف وارفيك: “إلا أننا نجهل الآلية الكاملة للكيفية التي تتفاعل فيها تلك العوامل مع بعضها البعض. ومن شأن الدراسات الكبيرة مثل دراستنا هذه أن تساعدنا على فهم المزيد حول ذلك”.

وتختم وارفيك بالقول: “إن النتيجة التي توصلت إليها دراستنا مهمة للغاية، وهي أن الكثير من الناس مُعرّضون لتخيل ذكريات غير حقيقية وتبني تصورات خاطئة، وهو ما قد يؤثر في سلوكياتهم وأهدافهم ونموذج حياتهم”.

جرى نشر نتائج الدراسة مؤخراً في مجلة الذاكرة Memory.

هيلث داي نيوز، روبيرت بريدت

SOURCE: University of Warwick, news release, Dec. 7, 2016

Copyright © 2016 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=717632

— Robert Preidt

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 01 كانون2/يناير 2017 11:36

Source: قاري نت

اقرأ ايضا: