افتتحت جامعة المنصورة مؤتمرها الدولي” البحث العلمي والابتكار التكنولوجي” والذي يقام في الفترة من 7-9 مارس الحالي تحت رعاية خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي ورئيس الجامعة محمد القناوي وبحضور كل من ، محمد غنيم رائد الكلى والمسالك البولية وجمال شيحة أستاذ الباطنة بجامعة المنصورة ورئيس لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب ومحمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا .

وأكد الدكتور القناوي أن المؤتمر يأتي في إطار سعي الجامعة لوجود استراتيجية فعالة لتطوير الانتاج العلمي وزيادة الانتاج المعرفي وسبل التعاون الدولي، بالإضافة إلى السعي نحو اتجاه الابتكار التكنولوجي في مجالات البحث العلمي المختلفة وصناعة الفرص من أجل تسويق مخرجات البحوث العلمية.

وأكد الدكتور شيحة أن مصر ليست دولة فقيرة بعلمائها ومواردها ، فتطوير منظومة البحث العلمي في مصر ليست ببعيدة ولا مستحيلة فهناك استحقاق دستوري يقضي بأن تكون ميزانية البحث العلمي والتعليم 120 مليار جنيه وهو ما نسعى للحصول عليه في الميزانية الجديدة، مشيرا إلى أن أهم التحديات التي يواجهها في منظومة البحث العلمي هي عدم وجود أولويات تتوافق مع متطلبات المجتمع وعدم التنسيق ووجود خطة متكاملة على مستوى أنحاء الجمهورية.

ووصف الدكتور صقر العصر الحالي للبحث العلمي بالعصر الذهبي ، مشيرا الى أن كل القائمين على منظومة البحث العلمي هم علماء مصر من أساتذة الجامعات.

بواسطة : قاري نت

اقرأ ايضا: