طور علماء من كوريا الجنوبية طريقة جديدة لفحص نسبة السكر في الجسم، من دون الحاجة إلى عينة من الدم.

وذكر موقع “بي بي سي” أن فريقاً من جامعة سيول الوطنية اخترعوا شريطاً لاصقاً يضم أجهزة استشعار لمراقبة مستوى السكر في الدم من خلال تحليل العرق.

ولا يتطلب الاختبار القيام بأي مجهود بدني لإفراز كمية كبيرة من العرق، بل تكفي نسبة ضئيلة للغاية لتخترق مسام اللاصقة وتصل إلى اجهزة الاستشعار.

وذكرت الدراسة التي نشرت في دورية “ساينس أدفانسز”، أن اللاصقة تتميز بالمرونة إذ يمكن تحريكها وتثبيتها على الجلد بسهولة، إضافة إلى كونها طريقة غير مؤلمة.

وتتصل اللاصقة بجهاز تحليل يحتوي ثلاث مستشعرات لمراقبة مستويات السكر باستمرار، إضافة إلى رابع لقياس نسبة الحموضة وخامس للرطوبة.

ويمكن عرض النتائج على كمبيوتر محمول لإجراء الحسابات والتحليلات لمستوى السكر في الجسم.

وتضمنت الدراسة اختبارات إضافية على الفئران، استخدموا فيها لاصقة مزودة بإبر صغيرة لحقن علاج السكري تلقائياً، في حال اكتشاف الحاجة إليه.

وأكد الباحثون أنه لا تزال هناك تحديات لجعل الجهاز يعمل بالكفاءة المطلوبة، أبرزها أن نسبة السكر في العرق أقل بكثير من تلك الموجودة في الدم، إضافة إلى  وجود مركبات أخرى في العرق مثل حمض اللاكتيك، ما قد يحول دون تحديد حالة المريض بدقة.

بواسطة : قاري نت

اقرأ ايضا: