Advertisement

تأثير الرياح على صحة الانسان
تنتشر الأتربة خلال هذه الفترة ويصعب علينا التحرك مثل الذهاب إلى العمل وقيادة السيارة، وتأثيرها أكبر من تعطيل الحياة اليومية للشخص، فبعض الحكومات تتخذ قرار إغلاق المدارس والهيئات الحكومية بسبب سرعة وشدة الرياح وكثرة الأتربة في الجو، كما أن المصابين بأمراض الصدر يعانون في هذه الفترة من التعب المستمر، من المؤسف أن هذه العواصف الرملية تستمر لمدة أطول فتظل حتى نهاية فصل الربيع وبداية فصل الصيف، لذا في هذا المقال نتحدث عن تأثير الرياح على صحة الانسان وكيف تأخذ احتياطاتك؟

ما هي الرياح التي نتعرض لها ؟

تعرف هيئة الأرصاد الجوية المصرية الرياح التي يتعرض لها الأشخاص “رياح رملية محملة بالأتربة والرمال وتسبب الكثير من الكوارث الطبيعية”، ويجب أن يتوفر شرطان في هذه الرياح وهي سرعتها ومقادر وجود الزرع وعلى الأرض، فرغم أن الأراضي الزراعية تتأثر أكثر من الأراضى الصحراوية إلا أن الأراضي الزراعية تساعد على توقف الرياح.

تأثير الرياح على صحة الانسان

أيًّا كان نوع الرياح فإنه لها تأثير على حياة الإنسان وصحته، لذا سنتعرف سوياً على تأثير الرياح على صحة الانسان :

  • تسبب الإصابة بمرض حمى الصحراء ،  وهو عبارة عن مرض يحدث للأشخاص الذين يعيشون في بيئة صحراوية، وتنتقل الفطريات والبكتيريا للأشخاص عن طريق الرمال والأتربة التي تحركها الرياح.
  • تسبب الإصابة بالحساسية مثل حساسية الصدر .
  • صعوبة التنفس عند الذين يعانون من التهابات الجيوب الأنفية
  • تسبب حساسية العين
  • تسبب حساسية الأنف
  • الهواء الملوث يسبب الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي و الربو

اقرأ أيضاً: هل سمعت عن مرض عدوى الجهاز التنفسي ؟ وما هي طرق علاجه؟

تأثير غير مباشر على حياة الإنسان

  • توقف حركة السير والملاحة وتوقف رحلات الطيران.
  • كثرة حوادث السير على الطرقات.
  • نقل الملوثات الصناعية، في حالة وجود مكان سكنك في بيئة صناعية أي التي يوجد بها المصانع، فتؤثر الرياح عليك بأن تنقل المواد الكيميائية الموجودة في المصنع إليك، وستجد أن أكثر المتواجدين بجوار المصانع يعانون من الأمراض المختلفة.
  • من الممكن أن تعمل الرياح على تدمير الأراض التي تم استصلاحها في الصحراء والمشاريع، مثل غمر الكثبان الرملية الأراضي، وتمنع من توسعة الأراضي والرقعة الزراعية.

وكالة ناسا: “الرياح تسبب كدمات بالوجه!”

  • تسبب الرياح كدمات بالوجه حسب وكالة ناسا، فقد أجرت وكالة ناسا الفضائية تجربة على تأثير الرياح على صحة الانسان كما هو موضح بالفيديو ، حيث قامت بتعريض شخص متطوع إلى سرعة رياح تبلغ 36 كيلو متر من الرياح في الساعة الواحدة لمدة 5 دقائق، وعرضته لسرعة تدريجية وصلت إلى 156 كيلو متر، وبدأ جسمه في الاهتزاز وملابسه تتطاير.
  • وجدت الدراسة أن هذه السرعة تقل بكثير عن السرعة الحقيقة التي تصل إلى مئات الكيلو مترات من سرعة الرياح في إعصار، والتي يتعرض لها الإنسان، ووجدوا أن الإنسان يستطيع مقاومة الإعصار دون أن يسبب له سوى كدمات بالوجه.

اقرأ أيضاً: التهاب الجيوب الأنفية وحساسية الجهاز التنفسي..هل من علاقة؟

احتياطات السلامة عند مواجهة الرياح

هذه الاحتياطات مهمة لسلامتك عند مواجهة الرياح والعواصف الرملية، وهي:

  • اغلق النوافذ والأبواب بإحكام لمنع دخول الهواء المحمل بالأتربة إلى منزلك.
  • من الأفضل عدم الخروج وقيادة السيارة مع شدة العواصف.
  • إذا خرجت ارتدي نظارة شمس لتحفظ عينك من الأتربة.
  • المناديل المبللة حل جيد جداً للتخلص من الميكروبات بسرعة، لذا استخدم الأنواع غير المعطرة منها خصوصاً إن كنت تعاني من الحساسية.
  • من الأفضل استخدام الكمامات الطبية إن كان عملك في أماكن صحراوية أو أماكن تنتشر فيها الأتربة.
  • في حالة قيادتك للسيارة، قم بإغلاق النوافذ مع إضاءة الكشاف الخاص بسيارتك، والحرص على القيادة بسرعة قليلة.
  • نستغرب من الناس الذين يقومون بالتنظيف أمام المحلات التجارية في هذه الأيام، ولكن هذا القرار الأمثل مع ارتداء كمامات طبية، احرص على تنظيف المنزل والتنظيف أمام بيتك في هذه الأيام.

اقرأ أيضاً: النظارة الشمسية والطبية والرياضية..كيف تختار النوع المناسب لك

نصائح أخرى لمواجهة العواصف الرملية

هذه النصائح طويلة الأمد نوعاً ما عكس النصائح السابقة ولكنها مفيدة جداً في تقليل فرصك للتعرض إلى الإصابة بالأمراض الفيروسية، وهي:

  • اشترك مع الجيران في تشجير المنطقة، لأن الأشجار ستمنع من فرص إصابتك بالأمراض الفيروسية، وهناك أنواع من الأشجار القوية والتي لا تتأثر بسرعة الرياح وتكون غير مزهرة أو تسبب الحساسية بسبب حبوب اللقاح، لذا احرص عند تشجير المكان أن تختار الأشجار بعناية لأنه سيعود عليك بالنفع.
  • عند القيام بتجهيز منزلك احرص على أن تكون الأبواب والنوافذ مصنوعة بنوع من الأخشاب لا يسمح بدخول الأتربة إلى بيتك وفراشك وفراش أطفالك في غرفة النوم، وأن تزيل الدهان الذي يسبب عدم إغلاق النوافذ بعناية.

كيفية الاستفادة من الرياح

طاقة الرياح هي الطاقة المتجددة والرخيصة، ففي البلاد التي نتتشر فيها الرياح يتم عمل عنفات رياح، وهي تعمل على الاستفادة القصوى من الرياح وتوليد الطاقة منها، من الممكن أن تصبح العنفات مصدر دخل للبلد وتصبح مصدر جذب للسياح، رغم هذا إلا أن هذه الفكرة في بعض البلدان تحتاج إلى تطوير بسبب الشكل المزعج للعنفات وأن بعض الشركات القائمة على عمل عنفات الرياح مازالت تؤكد أن هذه الفكرة مازالت تحتاج إلى تطوير.

تأثير الرياح على حياة النبات والحيوان

  • توقف الرياح سرعة الطيور، تستطيع الرياح أن توقف الطيور من الطيران لمدة انتهاء هذه الرياح، وتشكل خطورة كبيرة على الطيور فمن الممكن أن تسبب موت الطيور، بسبب التصادم بينها وبين سرعة الرياح، ومن الممكن أن تسبب عدم طيرانها.
  • تؤدي العواصف إلى تشويه وتحطيم النباتات.
  • تساعد الرياح على نقل الكائنات الحية إلى أماكن ليست تتواجد فيها، والحشرات مثل الجراد، ففي مصر ينتقل الجراد الذي يأكل النبات عبر الرياح.
  • انخفاض نسبة الأمطار.
  • من فوائد الرياح أنها تساعد على انتشار حبوب اللقاح لتنمو النباتات وبالتالي تسحب ثاني أكسيد الكربون وتنتج الأكسجين الضروري لتنفس الإنسان.
  • تؤثر الرياح على نمو الحيوانات، فهي تساعد على انتشار يرقات الكائنات الحية، مما يساعد على التوازن البيئي.
  • تسبب الرياح انتقال الرمال إلى قاع البحر مما يؤدي إلى نمو الطحالب البحرية.

في الختام؛ تجنب قدر المستطاع التعرض المباشر للرياح، حتى تحمي نفسك وعائلتك من أضرارها وتأثيرها المباشر عليك، وخذ احتياطاتك لسلامتك، ومن الممكن أن تستفاد بلدك من الرياح بعمل عنفات الرياح، يسعدنا تواصلك معنا عبر التعليقات، ويمكنك استشار أحد أطبائنا من هنا .. أخبرنا هل تتعرض بلادك لهذه الرياح كثيرا؟ وهل أصابك ضرر مباشر منها؟

اقرأ أيضاً:

اقرأ ايضا: