فوائد الزنك
للزنك العديد من الفوائد الهامة لصحة الجسم، فهو يقوي من الجهاز المناعي، وينصح بتناوله للأم الحامل لأنه يفيد الجنين ويحمي الحامل من مشاكل فترة الحمل، ليس هذا فقط ، فيوجد في الزنك قيمة غذائية هامة تنعكس على صحة البشرة والشعر، ولكن البعض لا يستطيعون تناول أطعمة تحتوي على الزنك ويتناولون الكبسولات والتي لها وجهان من الفوائد والأضرار، في هذا المقال تعرف أكثر على فوائد الزنك للبشرة والجسم والحامل، وعلى حبوب الزنك وأضرارها.

ما هو الزنك ؟

هو مادة طبيعية مهمة جداً في الجسم، ويحفز الزنك إنتاج الإنزيمات في الجسم، لإنتاج البروتين والمادة الوراثية في الخلايا، كما أنه يساعد مع هرمون الأنسولين الموجود في الجسم بشكل طبيعي على حرق الكربوهيدرات.

فوائد الزنك الصحية

لوجود الزنك في الجسم العديد من الفوائد، وهي:

  • يستعمل الزنك في شفاء الجروح، فهو يساعد على التئام الجروح سريعاً.
  • يساعد الزنك على البلوغ، فهو يساعد على نمو الأعضاء الجسدية.
  • يزيد الزنك من الحيوانات المنوية التي تننتجها غدد البروستاتا عند الرجال.
  • يعالج الزنك الالتهابات الجلدية وحساسية الجلد والأمراض الجلدية مثل الإكزيما؛ لهذا فمعدن الزنك يدخل في صناعة المراهم التخديرية والمسكنة.
  • يستعمل الزنك كمعالج قوي لمرض البواسير.
  • يستعمل الزنك في علاج الحروق، وبهذا فهو يدخل في صناعة مراهم المضاد الحيوي، والمراهم الموضعية.
  • يعزز الزنك من جهاز المناعة، لأنه يساعد الجسم على إنتاج كريات الدم البيضاء التي تقوي من جهاز المناعة.
  • ينظم معدن الزنك من هرمونات الجسم مثل هرمون التستوستيرون أو هرمون الذكورة، وهذه فائدة أخرى من فوائد الزنك

اقرأ أيضاً: طرق زيادة هرمون التستوستيرون بالطرق الطبيعية بالأطعمة والأعشاب

فوائد الزنك للبشرة والشعر

علاج حب الشباب

يفيد معدن الزنك في علاج حب الشباب والرؤوس السوداء، لأنه يقلل من زيادة إفراز الغدد الدهنية للزيوت في البشرة، مما يقلل من زيادة نمو حب الشباب، لهذا يدخل الزنك في صناعة كريمات حب الشباب، كما أن من فوائد الزنك أنه يخلص البشرة الدهنية من آثار وندبات وحفر حب الشباب.

اقرأ أيضاً: التخلص من الرؤوس السوداء والببضاء في المنزل

التخلص من التجاعيد

يدخل الزنك في صناعة كريمات البشرة المرطبة لأنه يزيد من نسبة الكولاجين في البشرة، ويجدد الخلايا، مما يزيد من حيوية البشرة وشبابها، ويعالج التجاعيد نهائياً.

علاج تساقط الشعر

من فوائد الزنك أنه يعالج تساقط الشعر، لأنه يحفز تدفق الدم إلى بصيلة الشعر مما يغذي الشعرة ويقويها ويجعلها لا تسقط بسهولة، ولهذا يتم تناول حبوب الزنك بجرعات محددة خلال فترة الحمل والولادة.

اقرأ أيضاً: وصفات رائعة لعلاج تساقط الشعر

فوائد الزنك في الحمل والرضاعة

فوائد الزنك للحمل

يحتوي الزنك على العديد من الإنزيمات المنظمة للحمض النووي والمهم لنمو الجنين، ويعزز الزنك من مناعة الجنين، ويحافظ الزنك على الجنين من التشوهات الخلقية.

اقرأ أيضا: فوائد حمض الفوليك لوقاية الجنين من التشوهات الخلقية

فوائد الزنك للرضاعة

يساعد الزنك على تعزيز صحة الرضيع ويمد الأم بالعناصر التي تحتاجها خلال فترة الرضاعة، ويحافظ على جسدها من الانهيار الذي تتعرض له في فترة الرضاعة الطبيعية مثل تساقط الشعر.

الوقاية من سرطان البروستاتا

يساعد الزنك على الوقاية من سرطان البروستاتا لأنه يحمي غدد البروستاتا من الالتهابات والفطريات، التي فيما بعد قد تكون سرطان من خلال المواد المؤكسدة التي تسبب انقسام الخلية، كما أن الزنك يحتوي على جذور حرة تقلل من انقسام الخلية.

اقرأ أيضاً: سلايدشو| سرطان البروستاتا ملف متكامل للرجال فقط 

زيادة الخصوبة

من أهم فوائد الزنك بالنسبة للشباب من الذكور والإناث أنه يزيد من الخصوبة المهمة للحمل والإنجاب، مثل:

  • الذكور: يعمل الزنك على نمو غدد البروستاتا اللازمة لعملية البلوغ، والمهمة لإنتاج الحيوانات المنوية، كما أنه يتحكم في هرمون التستوستيرون.

اقرأ أيضا: تحسين الخصوبة عند الرجل..خطوات بسيطة لتحقيقها

  • الإناث: الزنك مهم جدا في فترات الحمل والولادة بالنسبة للنساء لتعزيز الخصوبة وتحسين التبويض.

الوقاية من السكري

من أهم فوائد الزنك أنه يحمي من الإصابة بمرض السكري، ويتحكم الزنك في نسبة السكر في الدم.

فوائد الزنك للرجيم

يرفع الزنك من عملية التمثيل الغذائي مما يساعد على حركة الطعام داخل الأمعاء، ويحمي من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك وانتفاخات البطن.

اقرأ أيضاً: إنفوجرافيك| أطعمة تحفز التمثيل الغذائي

الوقاية من العشى الليلي

يحمي الزنك العين من التعرض لأمراض العيون، ومنها فقدان الرؤية ليلاً أو ما يعرف بـ العشى الليلي، بسبب نقص في الإنزيمات المحفزة للشبكية.

أهمية الحصول على الزنك

من فوائد الزنك تأتي أهمية الحصول على الزنك من الأطعمة، وبسبب سوء التغذية يحدث سوء امتصاص لمعدن الزنك ويتسبب هذا في نقص الزنك في الجسم.

اقرأ أيضاً: أعراض نقص الفيتامينات في جسمك

أسباب نقص الزنك

  • بسبب التليف الكيسي في الأمعاء.
  • فقر الدم المنجلي.
  • الحروق.
  • سوء امتصاص الجسم للزنك.
  • تليف الكبد

أعراض نقص الزنك

هناك عدة أعراض تدل على نقص الزنك ، وهي:

  • تأخر البلوغ
  • سد الشهية، وفقدان براعم التذوق.
  • قصر القامة أو التقزم
  • الأمراض الجلدية مثل الطفح الجلدي، والتهاب الجلد.
  • تساقط الشعر.
  • التهابات في الفم واللثة.
  • التهاب الجفون والأظافر.

اقرأ أيضاً: تأخر البلوغ والفحوصات اللازمة له وعلاجه

لهذا فإن الطبيب قد يكتب لك على حبوب الزنك لتعويض نقص الزنك في جسمك.

حبوب الزنك

 تدخل حبوب الزنك في العديد من العلاجات، مثل:

  • تساعد الأطفال المصابين بسوء امتصاص الزنك.
  • تساعد في علاج المرضى الذين يعانون من اضطراب ويلسون، سوء امتصاص النحاس في الجسم.
  • يستخدم كعلاج مساعد في العشى الليلي.
  • تستخدم حبوب الزنك في علاج حب الشباب ومشاكل البشرة الدهنية.
  • تساعد على علاج حبوب الزنك من مشاكل تساقط الشعر، وتعمل على إنبات الشعر.
  • تساعد على علاج آلام العضلات.
  • تساعد على علاج أمراض الكبد.
  • تساعد على علاج الأمراض الجلدية مثل الجذام وفيروس الهربس.
  • تعطى حبوب الزنك قبل وبعد العمليات الجراحية لتسرع من التئام الجرح.
  • تعطى حبوب الزنك عند استخدام العلاج الكيميائي في حالات السرطان.

أضرار حبوب الزنك

تناول حبوب الزنك لفترة طويلة دون استشارة الطبيب أو بجرعات عالية، قد يسبب الأضرار الآتية:

  • سوء امتصاص معدني الحديد والنحاس، مما قد يعرض صحة الشخص لخطر الإصابة بفقر الدم.
  • إرهاق
  • تقلطات المعدة.
  • حمى وارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • الصداع.
  • التسمم الدوائي بالزنك.

اقرأ أيضاً: أعراض التسمم الدوائي ما هي.. وكيف تتعامل معها؟

يدخل الزنك في العديد من الصناعات الدوائية، وله العديد من المنتجات المنتشرة في الأسواق مثل كلوريد الزنك ويتوفر منه حقن تعطى في الوريد، ويجب ألا تزيد الجرعة من أدوية الزنك في الجسم على 30 إلى 50 ملليجرام.

الجرعة اليومية للزنك

  • الأطفال الرضع: 3 ملليجرام من يوم إلى 6 أشهر.
  • الأطفال الرضع: 5 ملليجرام من 6 أشهر إلى سنة.
  • الأطفال: 10 ملليجرام من سنة إلى 10 سنوات.
  • الذكور: 11 ملليجرام 15 عام إلى 19 عام.
  • الفتيات: 9 ملليجرام من 15 عام إلى 19 عام.
  • الحوامل: 12 ملليجرام أقل من 18 عام.
  • الحوامل: 11 ملليجرام من 19 عام.
  • المرضعات: 13ملليجرام في فترة الرضاعة الطبيعية، أقل من 18 عام.
  • المرضعات: 12 ملليجرام من 19 عام.

مصادر الزنك من الأطعمة

  • يوجد الزنك في الأطعمة مثل المحار والمكسرات مثل الفول السوداني، ويوجد في الحبوب الكاملة مثل جنين القمح ويوجد في بذور الكاكاو، ويجود في اللحوم مثل لحوم الأبقار، والدجاج.
  • يوجد الزنك في البقوليات مثل الفول والعدس، كما يوجد في الفاصوليا ولكنه يذوب في الماء.

الجدول التالي يوضح كمية الزنك في الأطعمة:

الزنك في الأطعمة

النسبة بالملليجرام

المحار 15
الفول السوداني 6.6
بذور الكاكاو 9.6
جنين القمح 17
السلمون (شريحة تبلغ 28 جرام) 0.4
البيض 0.6
الحليب 1
الدجاج 1
اللحم(لحم العجل قليل الدهون 85 جرام) 4.6

في الختام؛ نرجو أن نكون أحضرنا لكم جميع المعلومات عن فوائد الزنك وحبوب الزنك واستخداماته في العلاج ، وأين يوجد الزنك في الأطعمة التي يمكنكم تناولها، يسعدنا تعليقكم، ويمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا

اقرأ أيضاً

اقرأ ايضا: