يعاني الجميع من الإسهال من وقت لآخر. فإذا كان الشخص يعاني من السرطان، فإن ما كان يسبب له الإسهال في الماضي سيظل يؤثر عليه في الوقت الحالي. ولكن توجد أسباب أخرى للإسهال مرتبطة بالسرطان بما في ذلك علاج السرطان، والعدوى، والضغط النفسي والقلق، والسرطان نفسه.

علاج السرطان

يمكن أن تتسبب عدة أنواع من علاج السرطان في حدوث إسهال، وهي تشمل:

  • العلاج الكيميائي: إلى جانب القضاء على الخلايا السرطانية، يتجه العلاج الكيميائي إلى القضاء على الخلايا سريعة النمو مثل تلك الخلايا الموجودة في بطانة الأمعاء. إذا كان العلاج الكيميائي يسبب تلفًا في بطانة الأمعاء، فقد يحدث الإسهال.

    ولكن لا تسبب جميع عقاقير العلاج الكيميائي الإسهال، لذا، اسأل الطبيب ما إذا كان الإسهال عرضًا جانبيًا لنوع العلاج الذي تتلقاه.

  • العلاج الإشعاعي: قد يحدث الإسهال على إثر العلاج الإشعاعي الذي يركز على البطن أو الحوض أو الجزء السفلي من الظهر. وتعتمد شدة الإسهال على جرعة الإشعاع. ولكن يمكن أن يستمر الإسهال لأسابيع أو أشهر بعد العلاج. ومن المحتمل أيضًا أن يبدأ الإسهال بعد العلاج بعدة أشهر أو حتى سنوات.
  • الجراحة: إذا تحتم على الجراح استئصال أجزاء معينة من المعدة لكي يستأصل السرطان، فقد يغير هذا من قدرة الأمعاء على امتصاص المواد الغذائية أو الدهون فينتج عن ذلك الإسهال.
  • زرع خلية جذعية في النخاع العظمي: قد يحدث الإسهال نتيجة الخضوع للعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي على كامل الجسد باعتبارهما جزءًا من زرع خلية جذعية في النخاع العظمي.

    ويمكن كذلك أن يكون الإسهال مضاعفة لداء الطعم حيال الثوي الناتج عن حصول المريض على خلايا جذعية من النخاع العظمي من المتبرع. وعند الإصابة بهذا الداء، ترفض خلايا النخاع العظمي الجذعية المزروعة جسم المريض.

العدوى

يمكن أن يجعل علاج السرطان المريض أكثر عرضة لأنواع مختلفة من العدوى والتي يمكن بدورها التسبب في حدوث الإسهال. بالإضافة إلى ذلك، قد ينتج الإسهال عن المضادات الحيوية التي قد تُستخدم لعلاج العدوى.

الضغط النفسي والقلق

إن الضغط النفسي والقلق اللذين يشعر بهما المريض أثناء مكافحة السرطان يمكن أيضًا أن يتسببا في حدوث الإسهال.

السرطان نفسه

فيما يلي أمثلة على أنواع السرطان التي يمكن أن تسبب الإسهال:

  • الأورام المنتجة للهرمونات (الغدد الصماء العصبية) بما يشمل ذلك المتلازمة السرطاوية ومتلازمة زولينجر إيليسون
  • سرطان القولون
  • الورم السرطاني الليمفاوي
  • سرطان الغدة الدرقية النخاعي
  • سرطان البنكرياس

تعتمد مدة وشدة الإسهال على ما يسبب العلامات والأعراض. يجب التحدث إلى الطبيب بشأن ما يمكن توقعه والفترة التي قد يستمر فيها الإسهال.

اقرأ ايضا: