تتراوح مراحل سرطان الثدي من 0 إلى IV، مع العديد من الفئات الفرعية. يشير الرقم الأقل إلى المراحل المبكرة من السرطان، بينما تعكس الأرقام الأكبر السرطان في مراحله المتأخرة.

المرحلة 0

تصف هذه المرحلة سرطان الثدي غير المنتشر (موضعي). ويعتبر السرطان القنوي الموضعي (DCIS) مثالاً على المرحلة 0 من السرطان.

المرحلة الأولى

هي مرحلة مبكرة من سرطان الثدي الانتشاري والذي فيه:

  • لا يزيد قطر الورم عن 2 سم، أو حوالي 3/4 بوصة.
  • لم ينتشر إلى العقد الليمفاوية؛ أي لم ينتشر خارج الثدي.

المرحلة الثانية

تصف هذه المرحلة سرطان الثدي الانتشاري الذي يتحقق فيه واحد مما يلي:

  • لا يزيد قطر السرطان عن 2 سم (حوالي 3/4 بوسة) ولكنه انتشر إلى العقد الليمفاوية تحت الذراع.
  • لا يوجد ورم في الثدي ولكن الخلايا السرطانية موجودة في العقد الليمفاوية تحت الذراع.
  • يتراوح قطر الورم من 2 إلى 5 سم (من 3/4 بوصة إلى بوصتين تقريبًا) وقد يكون انتشر إلى العقد الليمفاوية الموجودة تحت الذراع أو لا.
  • قطر الورم أكبر من 5 سم (حوالي 2 بوصة)، ولكنه لم ينتشر إلى أي عقد ليمفاوية.

المرحلة الثالثة

تنقسم المرحلة الثالثة من سرطان الثدي إلى ثلاث فئات فرعية، IIIA وIIIB وIIIC، وذلك حسب عدد من المعايير. وبحكم التعريف، فإن سرطان المرحلة الثالثة لم ينتشر إلى أي مواضع بعيدة.

فورم المرحلة الفرعية IIIA، مثلاً، أكبر من 5 سم (بوصتين) وانتشر من عقدة ليمفاوية واحدة إلى ثلاث عقد تحت الذراع. وقد تكون الأورام الأخرى للمرحلة الفرعية IIIA في أي حجم وقد تنتشر إلى العديد من العقد الليمفاوية. وتتكتل العقد الليمفاوية أو تلتصق ببعضها أو بالأنسجة المحيطة.

في الرحلة IIIB من سرطان الثدي، يكون الورم في أي حجم وقد انتشر إلى الأنسجة المحيطة بالثدي – الجلد وعضلات الصدر – وقد يكون انتشر إلى العقد الليمفاوية الموجودة في الثدي أو تحت الذراع. تشمل المرحلة IIIB أيضًا سرطان ثدي التهابي، وهو غير شائع ولكنه نوع عدواني من سرطان الثدي.

سرطان المرحلة IIIC عبارة عن ورم في أي حجم قد انتشر إلى:

  • 10 عقد ليمفاوية أو أكثر موجودة أسفل الذراع
  • عقد ليمفاوية موجودة فوق الترقوة أو تحتها وقرب العنق
  • عقد ليمفاوية موجودة داخل الثدي نفسه وإلى عقد ليمفاوية موجودة تحت الذراع

المرحلة الرابعة

المرحلة الرابعة من سرطان الثدي يكون السرطان قد انتشر إلى أجزاء بعيدة من الجسم، مثل الرئتين أو الكبد أو العظام أو الدماغ.

اقرأ ايضا: