دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — عندما تتخذين القرار بتغيير لون شعرك الطبيعي، فيجب أن تكوني على استعداد تام للعناية فيه بشكل أكبر، ويجب الانتباه إلى بعض العادات التي قد تتلف جمالية لون الشعر. 

استخدام منتجات ضارة

بعد وضع الصبغة على الشعر، من الضروري تجنب استخدام المنتجات التي تحتوي على الكبريت، بسبب تأثيرها السلبي على الشعر المصبوغ، إذ تسبب الجفاف للشعر وتضر باللون وتجعله باهتاً، لذلك فالحل المنطقي هو استخدام منتوجات دهنية للعناية بالشعر المصبوغ، حتى لا يتضرر.

ويتجه خبراء الشعر غالباً إلى المنتجات التي تعتمد بتركيبتها على الزيوت الأساسية والتي تحتوي على المواد المغذية، مثل زيت أركان وزيت الزيتون. وتحافظ هذه الزيوت على لون الشعروتمنحه لمعاناً أكبر.

نصائح بسيطة للحفاظ على شباب بشرتك

تكرار غسل الشعر

ترتكب هذا الخطا الشائع جميع النساء، وخصوصاً اللواتي بصبغن شعرهن. ويسبب الشامبو تلفاً كبيراً بلون الشعر، ما يجعله باهتاً. لذلك، يُنصح بغسل الشعر كل ثلاثة أيام، لتفادي أي ضرر.

الأضرار اليومية

مع الزيادة المتسارعة لصناعة مواد التجميل، تظهر الكثير من المواد الجديدة، ما يؤدي إلى اعتماد المرأة على هذه المواد، ما يتسبب بتلف لون الشعر.

اتبعي هذه النصائح لأجمل طلة بالسهرات

تأثير تغير المناخ على الشعر

ويتطلب الشعر عناية أكبر في فصل الصيف لحمايته من الأشعة ما فوق البنفسجية، لذا يجب الاستعانة بالزيوت الأساسية التي تحمي الشعر، والأقنعة المغذية في فترات الراحة، والتي تحمي الشعر من الأضرار الموسمية.

تلوين الشعر التالف

يتسبب صبغ الشعر التالف بالجفاف، لذا، يجب الخضوع للعلاجات الطبيعية لإستعادة حيوية الشعر، بهدف صبغه من جديد.

اقرأ ايضا: