يقول خبراء الأرصاد إن فصل الربيع من المتوقع أن يأتي بطقس مماثل في المنطقتين ولكن الشرق سيشهد موجة تقلب جديدة تعيد للأذهان غرابة الشتاء الماضي قبل أن يعتدل الطقس ويعود للدفء.

وبعد أدفأ شهر فبراير مسجل تشهده مدينة نيويورك وأجزاء أخرى من الشمال الشرقي عاد الشتاء بقوة الأسبوع الماضي بعاصفة ثلجية شلت المنطقة.

وقال جون جوتشالك خبير الأرصاد في الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي “كانت هذه أيام الشتاء الثلاثة التي شهدناها.”

وفي نيويورك حيث ما زال المارة يشقون طريقهم وسط أكوام الثلوج الكثيفة من المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة لأعلى من الصفر أثناء الليل وأن تزيد إلى نحو عشر درجات مئوية في أول أيام الربيع.

وأضاف جوتشاكل “توقعاتنا للربيع أن تكون درجات الحرارة أعلى من المتوسط.”

اقرأ ايضا: