اخترع علماء صينيون مؤخرا نوعا جديدا من الورق يمكن من خلاله التعرف على فصيلة دم أى شخص في أقل من دقيقة واحدة.
ووفقا لما نشرته صحيفة الشعب اليومية الصينية الرسمية اليوم قام ببحث وتطوير هذه التقنية الطبيب الصيني لوه يانغ وفريقه بجامعة الطب العسكري الثالثة بمدينة تشونغتشينغ.

وقالت الصحيفة إن ورق الفحص يحتوى على صبغة خاصة تمكنه من إظهار ألوان مختلفة للحالة التي يكون عليها الدم ثم يمكن بعد هذا التعرف على فصيلة الدم من خلال مقارنة ألوان الورق مشيرة إلى أن عملية الاختبار باستخدام هذا الورق تستغرق حوالي 30 ثانية فقط في حين تتراوح مدة تحليل فصيلة الدم في الوقت الحالي من نصف ساعة إلى عدة ساعات كما أضافت الصحيفة أنه يمكن من خلال هذا الورق معرفة عامل ريسيس زو.

ويعتقد العلماء أن هذه التقنية ملائمة للحروب ويمكن استخدامها في المناطق التي تمتلك مواردا محدودة.

وتم نشر النتائج العلمية التى توصل اليها العلماء الصينيون فى مجلة “الطب التحويلي” التابعة لمجلة “العلم” الأمريكية التي تعد أبرز المجلات الأكاديمية في مجالات
العلوم.

اقرأ ايضا: